الأخــبــــــار
  1. كوشنر يلغي زيارته لإسرائيل جراء التأخير في رحلته بسبب الظروف الجوية
  2. رئيس فرنسا يوبخ ضباط الاحتلال بالقدس ويطردهم من أمام الكنيسة الصلاحية
  3. الجيش الاسرائيلي: 27 جندياً قتلوا بحوادث مختلفة خلال 2019
  4. ملادينوف: ضم الضفة سيكون مدمراً لعملية السلام وحل الدولتين
  5. قوات الاحتلال تعتقل شابا قرب الحرم الابراهيمي بدعوى حيازته سكينا
  6. قوات الاحتلال تعتقل شابا قرب الحرم بدعوى حيازته سكينا
  7. ترامب: "لدينا خطة لوقف انتشار الفيروس الصيني الغامض"
  8. السجن 10 سنوات لمدان بتهمة زراعة المخدرات
  9. شركة الكهرباء الفلسطينية تحوّل 740 مليون شيقلا لنظيرتها الإسرائيلية
  10. الزراعة بغزة: 82% نسبة هطول الامطار
  11. اسرائيل: سنحتفظ بجثث الاطفال الثلاثة الذين قتلوا امس على حدود غزة
  12. إسرائيل تسمح بإدخال معدات ثقيلة لسلطة المياه بعد اربع سنوات من المنع
  13. "بينيت": سنوقف البناء الفلسطيني في مناطق "C"
  14. الشيخ: أي قرار اسرائيلي بضم الأغوار والمستوطنات سيعصف بكل الاتفاقيات
  15. بينيت يقترح إجراء تصويت حكومي لفرض السيادة على الضفة والاغوار
  16. الاذاعة الاسرائيلية: نتنياهو ينتظر الضوء الأخضر من واشنطن لضم الاغوار
  17. العالول من مجدل شمس: الجولان أرض عربية محتلة وفجر الحرية قريب
  18. حالة الطقس: أمطار خفيفة متفرقة على بعض المناطق وأجواء شديدة البرودة
  19. وصول نائب السفير العمادي ووفد طبي قطري إلى قطاع غزة
  20. مصادر عبرية: الاحتلال يطلق النار على 3 شبان اجتازوا حدود غزة

"السلام الآن": على ترامب الطلب من فريدمان حزم حقائبه

نشر بتاريخ: 08/06/2019 ( آخر تحديث: 08/06/2019 الساعة: 19:31 )
بيت لحم- ترجمة معا- شنّت حركة "السلام الآن" الاسرائيلية، اليوم السبت، هجوما لاذاعا ضد السفير الأمريكي في إسرائيل ديفيد فريدمان، على خلفية تصريحاته بشأن "حق" إسرائيل في ضم أجزاء معينة من الضفة الغربية "لسيادتها"، مطالبة الرئيس الأمريكي بإقالته فورا.

ووصفت حركة "السلام الآن" فريدمان، بأنه حصان طروادة نيابة عن اليمين الاستيطاني المتطرف، وهو بذلك يُضر بمصالح إسرائيل وفرص تحقيق السلام في المنطقة.

وأضافت، أن تصريحات فريدمان المتطرفة وغير المسؤولة، جاءت قبيل الإعلان عن خطة ترامب للسلام "صفقة القرن"، مما لا يترك مجالا للشك بأن الرئيس الامريكي إذا كان ينوي العمل كوسيط نزيه فإن عليه أن يأمر فريدمان بحزم حقائبه حتى المساء.
وتساءلت حركة السلام الآن: مع صديق مثل فرديمان من يحتاج إلى أعداء؟، فكل عاقل يدرك أن ضم الضفة الغربية سيقود المنطقة إلى كارثة، ويشكل تهديدا حقيقيا لقيام إسرائيل "كدولة يهودية ديمقراطية".
واكدت الحركة، أن ثمن هذا العمل الإجرامي (ضم الضفة الغربية لإسرائيل) سيدفعه فقط، سكان المنطقة، وليس فريدمان وترامب.
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020