الأخــبــــــار
  1. الإتحاد الأوروبي يوقع على إتفاق بريكست
  2. وكيل وزارة الأوقاف يسلم الأمير تشارلز نسخة من "العهدة العمرية"
  3. الخارجية تطالب بموقف دولي لوقف اعتداءات المستوطنين على دور العبادة
  4. الرجوب: فلسطين ستستضيف عددا من الفعاليات الكشفية في الفترة المقبلة
  5. الاحد : الرجوب يترأس اجتماعا للمكتب التنفيذي لجمعية الكشافة والمرشدات
  6. الخارجية الأردنية تدين اعتداء الاحتلال على المصلين في "الأقصى"
  7. الأوقاف: إحراق مسجد جنوب القدس جريمة واعتداء على مشاعر المسلمين
  8. الامير تشارلز يصل بيت لحم ويزور مسجد عمر وكنيسة المهد
  9. قوات الاحتلال تقتحم الاقصى وتعتدي على المصلين
  10. أبو ردينة: نحذر من أي خطوة أميركية تخالف الشرعية الدولية
  11. مجلس الأمن: ضم أجزاء من الضفة انتهاك جسيم للقانون الدولي
  12. الاحتلال يطلق النار شرقي القرارة جنوب قطاع غزة
  13. الاحتلال يقرر رفع حالة التأهب في الضفة الغربية خشية من ردة فعل السكان
  14. رئيس الموساد الأسبق يدعو إسرائيل للسيطرة على قطاع غزة
  15. الأردن: "ضم الغور" يعني قتل حل الدولتين
  16. واشنطن تعلن طرح "صفقة القرن" على إسرائيل الأسبوع المقبل
  17. نفتالي بينيت: لن نعيد اية اراضي لاقامة دولة فلسطينية
  18. الرئيس الروسي يصل بيت لحم للقاء الرئيس محمود عباس وبحث ابرز المستجدات
  19. الاحتلال يصدر حكماً بالسجن خمس سنوات بحقّ الأسير الأردني محمد مصلح
  20. الاحتلال يسلم اخطارات بهدم 8 مساكن في بيرين جنوب شرق الخليل

فاكهة تساهم في خفض الكوليسترول

نشر بتاريخ: 11/12/2019 ( آخر تحديث: 11/12/2019 الساعة: 11:59 )
بيت لحم- معا- يمكن أن يؤدي ارتفاع الكوليسترول إلى انسداد الأوعية الدموية وزيادة خطر إصابة الفرد بمشكلات في الأوعية الدموية والقلب، أو بسكتة دماغية.

وينتج ارتفاع الكوليسترول بشكل أساسي عن سوء التغذية وعدم ممارسة الرياضة بشكل كاف وزيادة الوزن، لكن خفض الكوليسترول ممكن من خلال بعض التغييرات البسيطة في نمط الحياة، حيث يساعد تناول كميات أقل من الطعام الدهني وممارسة الرياضة أكثر ووقف التدخين وخفض الكحوليات، على خفض الكوليسترول، بالإضافة إلى تناول نبات توت الزعرور، وهي ثمرة صغيرة تنمو على الأشجار، التي تنتمي إلى جنس Crataegus genus.

ويعد التوت غنيا بالعناصر المغذية، ويُستخدم كعلاج عشبي لمجموعة من المشكلات، بما في ذلك الجهاز الهضمي وارتفاع ضغط الدم.

وأشارت بعض الدراسات إلى أن مستخلص الزعرور يمكن أن يحسن من مستويات الدهون في الدم. وهناك نوعان من الدهون موجودان دائما في الدم وهما: الكوليسترول والدهون الثلاثية.

وتعد المستويات الطبيعية لهذه الدهون صحية وتلعب دورا مهما في إنتاج الهرمونات، أما إذا استمر تراكم البلاك، فقد يؤدي ذلك إلى انسداد الأوعية الدموية تماما، والإصابة بنوبة قلبية أو سكتة دماغية.

وأظهرت دراسة أجريت على الفئران، أن كلا من مستخلص الزعرور وعقار سيمفاستاتين، الذي يخفض الكوليسترول، يقللان من إجمالي الكوليسترول والدهون الثلاثية.

ولاحظ الباحثون أن هناك حاجة إلى مزيد من الدراسات البشرية، لتقييم تأثير مستخلص الزعرور على الدهون في الدم.

المصدر: إكسبريس
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2020