الأخــبــــــار
  1. رئيسة مجلس النواب تأمر بصياغة لوائح الاتهام ضد ترامب
  2. نادي الأسير: الأسير الهندي يواصل إضرابه عن الطعام ويرفض العلاج
  3. إيطاليا: الاستيطان غير شرعي وحل الدولتين السبيل الوحيد لضمان سلام دائم
  4. الحكومة الهندية تقدم 3 ملايين دولار للحديقة التكنولوجية الفلسطينية
  5. مصرع مُسن في حادث سير جنوب قطاع غزة
  6. الرئيس الاسرائيلي سيلجأللعفو عن نتنياهواذا استقال واعترف بقضايا الفساد
  7. قوات الاحتلال تهدم 3 منازل وحظيرة اغنام في مسافر يطا
  8. المستوطنون يغلقون طريق نابلس جنين بالاطارات ويرشقون المارة بالحجارة
  9. ليبرمان: الخيار الوحيد الان هو الذهاب الى الانتخابات
  10. قوات الاحتلال تعتقل 6 مواطنين وتصادر اموالا في الضفة
  11. العثور على جثة فتاة مدفونة في يطا والشرطة والنيابة تباشران التحقيق
  12. الاحتلال يعتقل تاجرا على "ايرز"
  13. قتيلان بإطلاق نار في الطيرة
  14. الاردن- بحث التسهيلات الممنوحة للغزيين في تملك الأراضي
  15. الاحتلال يعتقل فتى خلال مواجهات في سلوان
  16. الامم المتحدة تعتمد 4 قرارات تتعلق بفلسطين
  17. مسؤول بالبنتاجون: مؤشرات على "عدوان" إيراني محتمل
  18. العثور على جثة فتى 18 عاما مشنوقا في بلدة جلبون شرق جنين
  19. قوات الاحتلال تقتحم مدرسة عوريف وتعتقل طالبين جنوب نابلس
  20. عزام الشوا لمعا: أرصدة الفلسطينيين في البنوك بلغت 14 مليار دولار

بعد موافقة الفصائل- الظروف الداخلية جاهزة لإصدار مرسوم الانتخابات

نشر بتاريخ: 10/11/2019 ( آخر تحديث: 11/11/2019 الساعة: 08:05 )
بيت لحم- معا- بعد أن اعلنت حركة حماس والفصائل الفلسطينية الأخرى، موافقتها على رسالة الرئيس محمود عباس "أبو مازن" وبهذه العلنية، فقد أصبحت الأمور الداخلية الفلسطينية جاهزة لإصدار مرسوم الانتخابات.
وقال حسين الشيخ عضو اللجنة المركزية لحركة فتح: إن ‏"المطلوب من حركة حماس الرد الخطي على رسالة السيد الرئيس التي حددت خارطة الطريق للانتخابات الرئاسية والتشريعية، وذلك أسوة بباقي الفصائل الفلسطينية".
تصريحات الشيخ جاءت ردا على أقوال رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، التي دعا خلالها الى احترام نتائج الانتخابات، مؤكدا أهمية أن يكون هناك موقف واضح ثابت أن نتائج الانتخابات ستحترم أيا كانت.
وينتظر الرئيس عباس رسالة مكتوبة من حماس، ردا على رسالته المكتوبة التي وجهها للجنة الانتخابات المركزية والفصائل الفلسطينية بما فيها الحركة، حول رؤيته للانتخابات، وتضمنت 7 مطالب.
وسبق أقوال هنية إعلان وزارة الداخلية في قطاع غزة اعتزامها الإفراج عن 57 معتقلا ومحكوما بتهم "أمنية"، موضحة أنها "اتخذت الخطوة حرصا على تعزيز الأجواء الداخلية الإيجابية في قطاع غزة واستجابة لدعوة المجلس التشريعي".
بدوره، قال أمين سر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، صائب عريقات، إن الانتخابات الفلسطينية أقصر الطرق لإنهاء الانقسام، وهذا موقف منظمة التحرير والسلطة الفلسطينية وحركة فتح.
وأوضح أن الانتخابات مصلحة وطنية فلسطينية، وأضاف أنه "عندما تختلف الفصائل والأحزاب تعود إلى إرادة الشعب الذي يقرر عبر صناديق الاقتراع".
كذلك، أكدت جبهة النضال الشعبي، أن ترتيب البيت الداخلي الفلسطيني، وإجراء الانتخابات لتجديد الشرعية الفلسطينية والنهج الديمقراطي، وإعادة الاعتبار لمنظمة التحرير الفلسطينية، من أهم الأسس التي يجب القيام بها.
من جانبه، رحب فايز أبو عيطة نائب أمين سر المجلس الثوري لحركة فتح بموافقة حركة حماس على طلب الرئيس محمود عباس إصدار المرسوم الرئاسي للانتخابات قبل اللقاء الوطني، مضيفاً "كافة المتطلبات التي تحدث عنها هنية تحتاج إلى مناقشة من خلال اللقاء الوطني الذي سيكون بعد إصدار المرسوم الرئاسي للانتخابات".
بدوره، قال وليد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب ان "حماس لديها اندفاع واعي ومنظم حتى اللحظة لإجراء الانتخابات ولا بد من البناء عليه للوصول الى موعد إجراء الانتخابات".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018