الأخــبــــــار
  1. حزب أزرق أبيض وحزب ليبرمان يحرزان تقدما بطريق حكومة ضيقة دون نتنياهو
  2. الصحة: اصابتان طفيفتان في مواجهات مع الاحتلال في مخيم الجلزون
  3. يديعوت: في حال اندلعت حرب سنكون عرضة لهجوم بـ100 ألف صاروخ
  4. بيت لحم: إصابة 4 صحفيين في قمع الاحتلال وقفة مع الصحفي عمارنة
  5. نتنياهو: إسرائيل لم تتعهد بشيء فيما يتعلق بغزة
  6. مسؤولون في القائمة المشتركة: "لن نتعاون مع ليبرمان"
  7. إسرائيل: 3 أيام تبقت على مهلة غانتس لتشكيل الحكومة والنتيجة لا شيء
  8. استشهاد شاب برصاص قوات الاحتلال على حاجز الانفاق ببيت لحم
  9. بينيت يدعو غانتس إلى عدم تشكيل حكومة مع القائمة العربية المشتركة
  10. دعوى إسرائيلية بقيمة 500 مليون شيقل ضد حماس
  11. بومبيو: إيران تستخدم الجهاد الإسلامي لضرب إسرائيل
  12. صعوبات تواجه الاونروا في تغطية رواتب موظفيها
  13. بيل غيتس يستعيد عرش "أغنى رجل في العالم"
  14. حملة "#عين_ معاذ" تجتاح مواقع التواصل الاجتماعي
  15. الطقس: اجواء باردة وزخات من الامطار
  16. طائرات الاحتلال تجدد قصفها لقطاع غزة
  17. هنية للنخالة: علاقتنا لا انفصام لها
  18. صاروخان بتجاه مستوطنات الغلاف وصافرات الإنذار تدوي
  19. الأردن: الحفاظ على الوضع القائم في القدس مسؤولية دولية
  20. توقعات بتوجيه تهم فساد إلى نتنياهو الثلاثاء

تظاهرة مشتركة ضد العنف في عكا

نشر بتاريخ: 26/10/2019 ( آخر تحديث: 30/10/2019 الساعة: 09:21 )
عكا- معا- قام نشطاء من الحراك اليهودي- العربي نقف معا، السبت، برفع شعارات احتجاجية ضدّ العنف في المكان الذي قُتِل فيه تيسير سالم من عكا قبل يومين. هذا وقد انضمّ للتظاهرة في وقت لاحق سكان من مدينة عكا، ولاقت التظاهرة تقدير المارّة وحيّوا القائمين عليها.

وقد شارك بالوقفة الاحتجاجية نشطاء من عدة بلدات فلسطينية ويهودية في الشمال، من بينهم الصحفي أحمد شقير، العضو في حراك نقف معا من طمرة، والذي قال: "نحن هنا اليوم لنطلق صرختنا عاليا ضد العنف والجريمة والسلاح غير القانوني في المجتمع العربي. هذه الآفة قد جبت منذ مطلع هذا العام أرواح ٧٧ ضحية. هذا عدد لا يُصدَّق! واجبنا جميعا أن نقف متّحدين للتصدي لهذا الوحش الذي ينهش بمجتمعنا. هذه بمثابة حالة طوارئ ولا يمكن الجلوس بصمتٍ حيال ما يحصل من حولنا. نحن نشجب حوادث العنف والقتل ولكنّ الشجب لا يكفي، بل علينا أن نتواجد في الشوارع لكي يسمع صوتنا من يجب أن يسمعه ومن يملك الآليات على التغيير ولكنه يتقاعس لأننا لا نهمه - أي الحكومة وجهاز الشرطة. لن نتراجع إلى أن تقوم كل منهما بواجبها".

ويُذكَر أنه ومع انتهاء التظاهرة قام وفد من الحراك، مؤلف من نشطاء يهود وعرب، بتأدية واجب العزاء في منزل عائلة المغدور تيسير سالم، حيث أعربوا عن استيائهم العميق لما آلت إليه الأوضاع في المجتمع العربي، متمنّين اختفاء آفة العنف والجريمة والسلاح غير القانوني من الشارع العربي بأقرب وقت.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018