الأخــبــــــار
  1. هآرتس: الأحزاب العربية وافقت على ترشيح غانتس لرئاسة حكومة إسرائيل
  2. ليبرمان: لن يوصي رئيس الدولة بأي من المرشحين للحكومة المقبلة
  3. وزيرة الصحة الفلسطينية: فصل إسرائيل للكهرباء يهدد حياة المرضى
  4. الرئيس يصل نيويورك للمشاركة بأعمال الأمم المتحدة
  5. اليوم- "الكهرباء الإسرائيلية" تقطع التيار عن الفلسطينيين
  6. الطقس: ارتفاع طفيف على درجات الحرارة
  7. الأمن السعودي يلقي القبض على رجل عذب طفلته
  8. إسرائيل: الدرون الذي أسقطته سوريا ليس تابعا لنا
  9. "يوروفيجن": غرامة على فرقة ايسلندية رفعت علم فلسطين
  10. الصحة تحذر: فصل إسرائيل للتيار الكهربائي يهدد حياة المرضى
  11. لقاء ثلاثي يجمع ريفلين بنتنياهو وغانتس
  12. أردوغان: مجلس الأمن لم يحل المشكلة التي سببتها إسرائيل
  13. 6 اصابات برصاص الاحتلال واغلاق عدة متاجر في عزون
  14. الطيبي: غدا سنتخد قرارا تاريخيا ونسقط نتانياهو
  15. قوات الاحتلال تقتحم عزون شرق قلقيلية وتعلن البلدة منطقة عسكرية مغلقة
  16. إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة العيزرية
  17. الاحتلال يغلق مداخل بلدة عزون
  18. انتخاب صلاح طميزي رئيسا لجمعية طب الطوارئ
  19. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين ويصادر مركبة من بيت امر
  20. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين جنوب الخليل

الأردن: إعلان نتنياهو الاخير يدفع المنطقة للعنف

نشر بتاريخ: 10/09/2019 ( آخر تحديث: 10/09/2019 الساعة: 23:05 )
عمان - معا- اعتبر وزير الخارجية وشؤون المغتربين الأردني أيمن الصفدي، اليوم الثلاثاء، إعلان رئيس وزراء إسرائيل بنيامين نتنياهو عزمه ضم المستوطنات الإسرائيلية اللاشرعية في الأراضي الفلسطينية المحتلة، وفرض السيادة الإسرائيلية على منطقة غور الاْردن وشمال البحر الميت، تصعيداً خطيراً ينسف الأسس التي قامت عليها العملية السلمية ويدفع المنطقة برمتها نحو العنف وتأجيج الصراع.

وأكد، كما ذكرت وكالة (بترا) رفض وإدانة المملكة إعلان رئيس الوزراء الإسرائيلي، واعتبره خرقاً فاضحاً للقانون الدولي، وتوظيفاً انتخابياً سيكون ثمنه قتل العملية السلمية وتقويض حق المنطقة وشعوبها في تحقيق السلام.

ودعا الصفدي المجتمع الدولي إلى تحمل مسؤولياته وإعلان رفضه الإعلان الإسرائيلي وإدانته والتمسك بالشرعية الدولية وقراراتها والعمل على إطلاق جهد حقيقي فاعل لحل الصراع على أساس حل الدولتين الذي يضمن قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على خطوط الرابع من حزيران 1967 سبيلًاً وحيداً لتحقيق السلام.

وقال الصفدي: إن هذا الإعلان الإسرائيلي وغيره من الخطوات الأحادية التي تشمل توسعة الاستيطان اللاشرعي وانتهاكات سلطات الاحتلال للمقدسات في القدس الشريف خطر على الأمن والسلم في المنطقة والعالم، ويستوجب موقفاً دولياً حاسماً وواضحاً يتصدى لما تقوم به إسرائيل من تقويض للعملية السلمية وتهديد للأمن والسلام.

وأكد الصفدي موقف المملكة الرافض والمدين لإعلان نتنياهو عزمه ضم الأراضي الفلسطينية خلال الجلسة الطارئة التي عقدها مجلس جامعة الدول العربية لمناقشة تداعيات الإعلان الإسرائيلي.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018