الأخــبــــــار
  1. هآرتس: الأحزاب العربية وافقت على ترشيح غانتس لرئاسة حكومة إسرائيل
  2. ليبرمان: لن يوصي رئيس الدولة بأي من المرشحين للحكومة المقبلة
  3. وزيرة الصحة الفلسطينية: فصل إسرائيل للكهرباء يهدد حياة المرضى
  4. الرئيس يصل نيويورك للمشاركة بأعمال الأمم المتحدة
  5. اليوم- "الكهرباء الإسرائيلية" تقطع التيار عن الفلسطينيين
  6. الطقس: ارتفاع طفيف على درجات الحرارة
  7. الأمن السعودي يلقي القبض على رجل عذب طفلته
  8. إسرائيل: الدرون الذي أسقطته سوريا ليس تابعا لنا
  9. "يوروفيجن": غرامة على فرقة ايسلندية رفعت علم فلسطين
  10. الصحة تحذر: فصل إسرائيل للتيار الكهربائي يهدد حياة المرضى
  11. لقاء ثلاثي يجمع ريفلين بنتنياهو وغانتس
  12. أردوغان: مجلس الأمن لم يحل المشكلة التي سببتها إسرائيل
  13. 6 اصابات برصاص الاحتلال واغلاق عدة متاجر في عزون
  14. الطيبي: غدا سنتخد قرارا تاريخيا ونسقط نتانياهو
  15. قوات الاحتلال تقتحم عزون شرق قلقيلية وتعلن البلدة منطقة عسكرية مغلقة
  16. إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة العيزرية
  17. الاحتلال يغلق مداخل بلدة عزون
  18. انتخاب صلاح طميزي رئيسا لجمعية طب الطوارئ
  19. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين ويصادر مركبة من بيت امر
  20. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين جنوب الخليل

سوريا: بدء تسيير دوريات أميركية تركية في "المنطقة الآمنة"

نشر بتاريخ: 08/09/2019 ( آخر تحديث: 08/09/2019 الساعة: 12:54 )
بيت لحم- معا- بدأت الدوريات الأميركية التركية المشتركة، صباح الأحد، في منطقة تل أبيض قرب الحدود التركية في شمال سوريا، تنفيذا للاتفاق الهادف إلى إنشاء "منطقة آمنة".

وأفادت مصادر بدخول 6 آليات مدرعة تركية إلى الجهة السورية للانضمام إلى المدرعات الأميركية، قبل أن تنطلق أولى الدوريات المشتركة بموجب الاتفاق الذي تم التوصل إليه يوم 7 أغسطس، ويهدف إلى إنشاء منطقة آمنة تفصل بين مناطق سيطرة وحدات حماية الشعب الكردية، العمود الفقري لقوات سوريا الديموقراطية، والحدود التركية.

وكانت القوات الأميركية والتركية كثفت طلعاتهما الجوية، شمال شرقي سوريا، قبل ساعات قليلة من بدء تسيير الدوريات المشتركة.

وأكدت أنقرة قيام قوات بلادها ونظيرتها الأميركية بمهمات استطلاعية جوية فوق المنطقة المعنية، خلال الأيام الماضية، إضافة إلى إنشاء مركز عمليات مشترك.

وستكون المنطقة الآمنة ذات طبيعة أمنية وعسكرية، حيث تم الاتفاق بين واشنطن وأنقرة على أن يتراوح عمقها بين 5 إلى 14 كيلومترا.

وبحسب مصادر إعلامية، فقد اتفق الطرفان كذلك على سحب الأسلحة الثقيلة لمسافة 20 كيلومترا، بالإضافة إلى خلو المنطقة من وحدات الشعب.

وقالت واشنطن إنها تسعى إلى تهدئة مخاوف أنقرة الأمنية في سوريا، لكنها أيضا ترى أن أي تدخل عسكري تركي أحادي الجانب في شمالي سوريا يمكن أن يعرقل استمرار هزيمة تنظيم داعش الإرهابي في المنطقة.

وتعتبر أنقرة وحدات حماية الشعب "تنظيما إرهابيا" يهدد أمنها القومي، لكن الولايات المتحدة ودولا غربية أخرى على غرار فرنسا دعمت هؤلاء المقاتلين الأكراد الذين شاركوا في الحرب ضد داعش في سوريا.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018