الأخــبــــــار
  1. جيش الاحتلال يفحص بلاغا حول تعرض سيارة مستوطن لإطلاق نار قرب حلحول
  2. هآرتس: الأحزاب العربية وافقت على ترشيح غانتس لرئاسة حكومة إسرائيل
  3. ليبرمان: لن يوصي رئيس الدولة بأي من المرشحين للحكومة المقبلة
  4. وزيرة الصحة الفلسطينية: فصل إسرائيل للكهرباء يهدد حياة المرضى
  5. الرئيس يصل نيويورك للمشاركة بأعمال الأمم المتحدة
  6. اليوم- "الكهرباء الإسرائيلية" تقطع التيار عن الفلسطينيين
  7. الطقس: ارتفاع طفيف على درجات الحرارة
  8. الأمن السعودي يلقي القبض على رجل عذب طفلته
  9. إسرائيل: الدرون الذي أسقطته سوريا ليس تابعا لنا
  10. "يوروفيجن": غرامة على فرقة ايسلندية رفعت علم فلسطين
  11. الصحة تحذر: فصل إسرائيل للتيار الكهربائي يهدد حياة المرضى
  12. لقاء ثلاثي يجمع ريفلين بنتنياهو وغانتس
  13. أردوغان: مجلس الأمن لم يحل المشكلة التي سببتها إسرائيل
  14. 6 اصابات برصاص الاحتلال واغلاق عدة متاجر في عزون
  15. الطيبي: غدا سنتخد قرارا تاريخيا ونسقط نتانياهو
  16. قوات الاحتلال تقتحم عزون شرق قلقيلية وتعلن البلدة منطقة عسكرية مغلقة
  17. إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة العيزرية
  18. الاحتلال يغلق مداخل بلدة عزون
  19. انتخاب صلاح طميزي رئيسا لجمعية طب الطوارئ
  20. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين ويصادر مركبة من بيت امر

انتهاك طبي ممنهج بحق 3 أسرى مرضى

نشر بتاريخ: 03/09/2019 ( آخر تحديث: 07/09/2019 الساعة: 08:18 )
رام الله- معا- حذرت هيئة شؤون الأسرى والمحررين في تقرير صدر ظهر الثلاثاء، من استمرار سياسة الانتهاكات الطبية التي تمارسها إدارة معتقلات الاحتلال بحق الأسرى المرضى، فهي تتعمد استهدافهم باهمالهم طبياً وتركهم فريسة للأمراض تنهش أجسادهم.

وفي هذا السياق، رصدت هيئة شؤون الأسرى من خلال عدد من محاميها، ثلاث حالات مرضية تقبع في عدة سجون إسرائيلية، إحداهما حالة الأسير زياد حمودة (45 عاماً) من بلدة رنتيس شمال غرب مدينة رام الله، والقابع في معتقل "النقب" والذي يشتكي في الآونة الأخيرة من آلام حادة في الصدر وفي المعدة ومن سعال ويتقيأ دم، وفقد من وزنه أكثر من 20 كغم، ومؤخراً جرى نقله إلى مشفى "سوروكا" لاجراء الفحوصات الطبية، لكن لغاية اللحظة لم يُبلغ بنتيجة الفحص ولم يتم تشخيص مرضه كما يجب كما لم يُقدم له أي علاج حقيقي لوضعه الصحي السيء.

في حين يواجه الأسير المقعد صالح عبد الرحيم صالح (23 عاماً) من مخيم بلاطة جنوب شرق مدينة نابلس، والقابع بشكل دائم داخل ما يُسمى "المراش" أو عيادة معتقل "الرملة"، أوضاعاً صحية قاسية، حيث تفاقمت حالته في الفترة الأخيرة بسبب مشاكل حادة في الأعصاب ونتيجة معاناته من ارتفاع في درجة حرارته، الأمر الذي أثر عليه سلباً وأصبح يعاني من مشاكل في الاخراج، وهو بحاجة ماسة إلى عرضه على طبيب مختص لتشخيص حالته ، كما أنه ينتظر منذ فترة طويلة اجراء عملية بظهره لزراعة البلاتين وترميم الفقرات، بسبب وجود بقايا شظايا في جسده اثر اصابته بأربع رصاصات أثناء عملية اعتقاله، لكن إدارة الرملة لا زالت تماطل بتحويله لاجراء العملية وتقديم العلاج اللازم لحالته.

أما عن الأسير عوني الرجبي (39 عاماً) من محافظة الخليل، فهو يعاني من التهاب الكبد الوبائي حيث أصيب به أثناء فترة اعتقاله الأولى عام 2009، وبعد اعتقاله خلال هذا العام وزجه في معتقل النقب تراجعت حالته الصحية، وفي الوقت الحاضر لايقدم له أي علاج لحالته الصحية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018