الأخــبــــــار
  1. الرئيس يصل نيويورك للمشاركة بأعمال الأمم المتحدة
  2. اليوم- "الكهرباء الإسرائيلية" تقطع التيار عن الفلسطينيين
  3. الطقس: ارتفاع طفيف على درجات الحرارة
  4. الأمن السعودي يلقي القبض على رجل عذب طفلته
  5. إسرائيل: الدرون الذي أسقطته سوريا ليس تابعا لنا
  6. "يوروفيجن": غرامة على فرقة ايسلندية رفعت علم فلسطين
  7. الصحة تحذر: فصل إسرائيل للتيار الكهربائي يهدد حياة المرضى
  8. لقاء ثلاثي يجمع ريفلين بنتنياهو وغانتس
  9. أردوغان: مجلس الأمن لم يحل المشكلة التي سببتها إسرائيل
  10. 6 اصابات برصاص الاحتلال واغلاق عدة متاجر في عزون
  11. الطيبي: غدا سنتخد قرارا تاريخيا ونسقط نتانياهو
  12. قوات الاحتلال تقتحم عزون شرق قلقيلية وتعلن البلدة منطقة عسكرية مغلقة
  13. إصابات بالاختناق خلال مواجهات مع الاحتلال في بلدة العيزرية
  14. الاحتلال يغلق مداخل بلدة عزون
  15. انتخاب صلاح طميزي رئيسا لجمعية طب الطوارئ
  16. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين ويصادر مركبة من بيت امر
  17. الاحتلال يعتقل 3 مواطنين جنوب الخليل
  18. الاحتلال يسلم جثماني الشهيدين عمر يونس ونسيم أبو رومي
  19. الجمعة القادمة على حدود غزة بعنوان "انتفاضة الاقصى والاسرى"
  20. اصابة 65 مواطنا بنيران الاحتلال على حدود غزة

"العليا" تجيز سيطرة المستوطنين على مبان تابعة للكنيسة في القدس

نشر بتاريخ: 11/06/2019 ( آخر تحديث: 11/06/2019 الساعة: 13:44 )

بيت لحم-معا- سمحت المحكمة العليا الاسرائيلية ببيع مباني الكنيسة في البلدة القديمة في القدس لجمعية تابعة المستوطنين.

جاء القرار بعد ان رفضت المحكمة العليا استئناف كنيسة الروم الارثوذكس ووافقت على بيع ثلاثة من مبانيها في البلدة القديمة في القدس إلى المستوطنين .

ورفض الاستئناف ينهي قصة قانونية استمرت 14 عامًا تحيط ببيع ممتلكات الكنيسة ، مما أدى إلى نزاع داخل صفوف الكنيسة.

وقالت صحيفة هارتس ان قرار المحكمة يمثل انتصارًا كبيرًا لجمعية المستوطنين عطيرت كوهنيم، والتي من المحتمل أن تعزز قبضتها على الحي المسيحي في المدينة القديمة.

وقال مسؤول كبير في البطريركية، تلقوا في الأيام الأخيرة أدلة جديدة على الفساد الذي رافق عملية بيع المباني، مضيفا أن الكنيسة تنوي التحرك لإلغاء القرار، ويعيش في المباني نفسها فلسطينيون يعتبرون سكان محميين، والآن، قد تبدأ الجمعية إجراءات قانونية لإخلائهم.

وقد بدأت هذه القضية في عام 2005، عندما نشرت "معاريف" عن بيع المباني الثلاثة، اثنان منها هما فندق بترا وفندق إمبريال، اللذان يطلان على ساحة بوابة يافا عند مدخل المدينة القديمة، والمبنى الآخر الذي تم بيعه هو منزل في شارع المعظمية في الحي الإسلامي.

وأدى النشر عن عملية البيع إلى اتخاذ إجراء استثنائي لإقالة البطريرك إيرينيوس، الذي تم تنفيذ الصفقة خلال فترة ولايته، وقام إيرينيوس، الذي زعم أن الإقالة غير قانونية، بحبس نفسه في غرفة في مبنى البطريركية، ولا يزال هناك حتى يومنا هذا ويدعي أنه لا يزال يحمل اللقب.

وكرر محامو الكنيسة ادعاءاتهم بشأن الرشوة والفساد وعدم وجود سلطة لتوقيع الصفقة، وفي القرار الذي صدر أمس، رفض القضاة الثلاثة، الالتماس ووافقوا على نقل ملكية المباني إلى عطيرت كوهنيم.

وأكد قضاة المحكمة العليا مزاعم البطريركية بأن باباديماس تلقى 35000 دولار من "عطيرت كوهنيم" وانتقدوا دان لعدم حضوره للشهادة. ومع ذلك، خلص القضاة إلى أن البطريركية لم تفِ بعبء الإثبات بأن أساس الصفقة فاسد.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018