الأخــبــــــار
  1. مصرع الطفلة جوري أدهم رجب رضوان (عام ونصف) دهسا بغزة
  2. اصابة ٣٦ مستوطن بالتدافع للملاجئ وبالذعر لحظة سقوط صاروخ قرب سديروت
  3. صفارات الانذار تدوي في مستوطنات"غلاف غزة"
  4. نصر الله يتوعد إسرائيل بالرد: سنسقط الطائرات المسيرة الإسرائيلية
  5. نصر الله: انتهى زمن أن يبقى الكيان الغاصب لفلسطين آمنا
  6. نصر الله: هجوم الليلة أول خرق واضح وكبير لقواعد الاشتباك منذ حرب 2006
  7. نتنياهو يقوم بجولة في المنطقة الشمالية في ضوء التوتر بعد قصف دمشق
  8. وسائل إعلام إسرائيلية: المسيّرتان اللتان سقطتا في بيروت "إيرانيتان"
  9. يعلون: نتنياهو يستغل الهجوم على سوريا لأغراض سياسية داخلية
  10. اسرائيل تقرر بناء 120 وحدة استيطانية في سلفيت
  11. الحرس الثوري: ألاهداف الايرانية لم تصب في الهجوم الاسرائيلي على سوريا
  12. العثور على جثة شاب قرب مستوطنة دانيال شرق بيت لحم
  13. جيش الاحتلال يزعم اعتقال فلسطيني بحوزته سكين قرب مستوطنة بساغوت
  14. البنتاغون: الضربات الإسرائيلية في العراق تسبب لنا الاذى
  15. حزب الله: سنتعاطى مع ما حصل في الضاحية على انه عدوان اسرائيلي
  16. إسرائيل تغلق المجال الجوي في المنطقة الشمالية كإجراء احترازي
  17. غانتس: أي اتفاق مع حماس سيكون مشروطًا بعودة الجنود الاسرى
  18. هآرتس: إدخال الأموال القطرية سيمثل حافزا لحماس لتثبيت الهدوء
  19. السفير القطري: إسرائيل وحماس غير مهتمين بالحرب
  20. بريطانيا ترسل سفينة حربية أخرى إلى الخليج

عمرو لـ معا: نرحب بورشة البحرين لكن بشرط

نشر بتاريخ: 20/05/2019 ( آخر تحديث: 21/05/2019 الساعة: 08:26 )
رام الله- معا- في تصريح خاص لوكالة معا، اعتبر نبيل عمرو القرار الأمريكي بتأجيل صفقة القرن خطوة مهمة في الاتجاه الصحيح، بعد ان تبين للإدارة الامريكية بأن معارضيها الفلسطينيين والعرب اغلقوا كل المنافذ امام إمكانية فرضها كأساس للتفاوض.

كما رحب نبيل عمرو بورشة المنامة التي ستبحث الدعم الاقتصادي والتنموي للشعب الفلسطيني شريطة ان لا يكون ذلك بديلا عن الحل السياسي الذي هو الأساس في معالجة الصراع على المسار الفلسطيني الإسرائيلي.
ودعا عمرو القيادة الفلسطينية الى مزيد من الانفتاح على التطورات السياسية المستجدة في الإقليم والعالم، والدخول في اشتباك سياسي إيجابي مع القوى المؤثرة في السياسة الدولية بما في ذلك الولايات المتحدة.

واضاف ان تأجيل صفقة القرن وربما الغاؤها ينبغي ان يكون قرينة قوية ودامغة يستخدمها الفلسطينيون في تحركهم الديبلوماسي على مستوى العالم لاثبات حقيقة أساسية وهي ان فشل كل محاولات الحل كان بفعل عدم إعطاء الشعب الفلسطيني حقوقه المشروعة واهمها حقه في تقرير مصيره وإقامة دولته المستقلة على ترابه الوطني وعاصمتها القدس الشرقية مع حل لكافة قضايا الوضع الدائم وفق قرارات الشرعية الدولية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018