الأخــبــــــار
  1. نمر يهاجم طفلا اسرائيليا في تايلاند
  2. الشرطة: التحقيق في ظروف وفاة مواطنة ببيت لحم
  3. الشيخ: اسرائيل حولت 2 مليار واموال البلو لا علاقة لها بالمقاصة
  4. العشرات يقاضون مدرسة يهودية في نيويورك بتهمة التحرش
  5. نتنياهو يؤكد ان إسرائيل تعمل في العراق
  6. لبنان يشكّل لجنة لدراسة أوضاع اللاجئين الفلسطينيين
  7. شرطة نابلس تقبض على سيدة من نابلس صادر بحقها أمر حبس بقيمة مليون شيقل
  8. تلفزيون إسرائيل: سفير قطر دخل غزة والجيش يستعد لمعركة صعبة وقاسية
  9. حسين الشيخ: انتهاء أزمة ضرائب البترول بين السلطة وإسرائيل
  10. المخابرات العامة تقبض على عصابة تختص بتزوير المركبات في قلقيلية
  11. اشتية: رواتب الشهر القادم ستكون بنسبة 110%
  12. الاحتلال يعتقل فتاتين وأحد حراس الاقصى من محيط مصلى باب الرحمة
  13. مصرع طفل 4 أعوام إثر صدمه مركبة في شارع القدرة بخانيونس
  14. مسؤول ايراني: جنود "حزب الله" سيصلون في المسجد الاقصى قريباً
  15. ليبرمان: "نحن لن توافق على التعاون مع أيمن عودة
  16. رئيس فرنسا: لا نعلق الآمال على صفقة القرن ونعمل على مقترحات أخرى
  17. الجريدة الكويتية: إسرائيل تخطط لمهاجمة الحوثيين في اليمن
  18. الحشد الشعبي: امريكا تسمح لإسرائيل بالاعتداء علينا
  19. ترامب: تصويت اليهود للمعارضة الأمريكية خيانة
  20. الطقس: أجواء شديدة الحرارة

مؤتمر أوروبي بقيادة إيرلندا لمواجهة "صفقة القرن"

نشر بتاريخ: 12/02/2019 ( آخر تحديث: 12/02/2019 الساعة: 09:28 )
بيت لحم- معا- يعقد خلال الأسبوع المقبل، في العاصمة الإيرلندية، دبلن، مؤتمر، بمشاركة السلطة الفلسطينية وبحضور ممثلين عن دول عربية وأوروبية، وذلك استعدادا لإعلان الإدارة الأميركية المرتقب، عن تفاصيل خطة الرئيس دونالد ترامب، لتسوية القضية الفلسطينية، المعروفة إعلاميا باسم "صفقة القرن"، بحسب ما كشفت القناة 13 الإسرائيلية، نقلا عن دبلوماسيين أوروبيين.

وأكدت القناة أن المؤتمر سيبحث الإجراءات الممكنة لمواجهة "صفقة القرن" الأميركية، ولتحديد "الخطوط الحمراء" التي تتعلق بالقضايا الجوهرية في الصراع العربي/ الفلسطيني – الإسرائيلي، وعلى رأسها قضيتي القدس وحق اللاجئين في العودة إلى قراهم وبلداتهم التي هجروا منها خلال نكبة عام 1948.

وأشارت القناة إلى أن المؤتمر جاء بدعوة من الجمهورية الإيرلندية، التي وصفها المصدر بأنها من أبرز الداعمين للقضية الفلسطينية في المنصات والمحافل الدولية، ويعقد المؤتمر على مستوى وزراء الخارجية، بمشاركة مصر والأردن والسلطة الفلسطينية، في المقابل، يحضر من الجانب الأوروبي، إيرلندا، المضيفة، بالإضافة إلى فرنسا والسويد وهولندا.

ويأتي الحراك الأوروبي الذي تقوده إيرلندا للتوصل إلى صيغة موحدة للتعامل مع "صفقة القرن"، ولبلورة إستراتيجية يتم من خلالها تسليط الضوء على الثوابت الوطنية الفلسطينية التي تسعى الإدارة الأميركية إلى تجاوزها في انحياز تام للطرف الإسرائيلي، والذي بدا جليًا منذ إعلان إدارة ترامب عن الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل، تبعها إجراء نقل سفارتها من تل أبيب إلى مدينة القدس المحتلة في أيار/ مايو الماضي.

ونقلت القناة عن دبلوماسي أوروبي كبير (دون الكشف عن هويته) قوله: "نريد أن نجلس مع الفلسطينيين لإجراء محادثات معهم حول موقفهم من خطة ترامب للسلام، والسبل الممكنة لاستئناف عملية السلام، ولكن في الأساس، يعقد المؤتمر لمنح شعور للفلسطينيين بأنهم ليسوا وحدهم وأنهم يحظون بدعم عربي وأوروبي".

هذا وتراقب وزارة الخارجية الإسرائيلية أحداث المؤتمر المرتقب في دبلن عن كثب، وسط معارضة شديدة، بحسب القناة 13، التي نقلت عن المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية قوله: "بعد الأحادية بالموقف الذي أظهرته إيرلندا في ما يتعلق بقانون حظر ومقاطعة المستوطنات، كيف يمكن أن تلعب إيرلندا دور الوساطة العادلة عندما تتصرف بهذا الانحياز ضد إسرائيل؟".

يأتي ذلك فيما قال مسؤولان في الإدارة الأميركية، اليوم الإثنين، إن بلورة خطة السلام الخاصة بالرئيس الأميركي، دونالد ترامب، (صفقة القرن) قد انتهت، وإنه تم إطلاعه على مضامينها.

ونقلت شبكة "فوكس نيوز" عن المسؤولين قولهما إن المسودة النهائية لـ"صفقة القرن" تمتد على نحو 175 إلى 200 صفحة، وإن خمسة مسؤولين فقط اطلعوا عليها.

وقال المسؤولون الأميركيون إن الخطة لن تنشر قبل الانتخابات في إسرائيل، في التاسع من نيسان/ إبريل؛ ونقل عن مسؤول أميركي قوله "لا ننوي أن نفعل شيئا يهدد أمن إسرائيل".

يذكر في هذا السياق أنه من المقرر أن يصل كوشنر، خلال الأسبوع، إلى مؤتمر وارسو، للمشاركة في مباحثات بشأن عدة قضايا إقليمية، بينها ما تسمى "عملية السلام" بين إسرائيل والفلسطينيين.-"عرب 48"
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018