الأخــبــــــار
  1. انتخابات العربية للتغيير: الطيبي أولا والسعدي ثانيا
  2. الشرطة: مصرع مواطن وإصابة 9 آخرين في حادثي سير برام الله والخليل
  3. سلاح المدرعات الإسرائيلي يستعد لمواجهة حزب الله
  4. إصابة ضابط من وحدة المستعربين في "حرس الحدود" بعبوة على حدود قطاع غزة
  5. اصابة 20 مواطنا برصاص الاحتلال خلال الجمعة ال47 لمسيرات كسر الحصار
  6. ثلاث إصابات برصاص الاحتلال شمال وشرق قطاع غزة
  7. بدء توافد الجماهير لمخيمات العودة شرق قطاع غزة للمشاركة بالجمعة الـ47
  8. اصابتان برصاص الاحتلال احداها خطيرة خلال مواجهات عوريف جنوب نابلس
  9. مجهولون يسرقون صرافا آليا تابعا لبنك القاهرة عمان شمال طولكرم
  10. الاحتلال يجرف أراض ويضع سواتر ترابية في عوريف جنوب نابلس
  11. مستوطنون يهاجمون عصيرة القبلية جنوب نابلس
  12. الشرطة تقبض على شخص متهم بارتكاب 12 قضية سرقة بضواحي القدس
  13. الأحمد: لن نجلس مع أي طرف لا يعترف بمنظمة التحرير
  14. ترامب يعلن حالة الطوارئ
  15. الطقس: اجواء باردة وأمطار حتى الاثنين
  16. اصابات بقمع الاحتلال المشاركين في "الإرباك الليلي"
  17. الاحتلال يفرج عن الأسير عيسى عامر من قلقيلية بعد اعتقال استمر 12عاما
  18. الإعلام الإسرائيلي :مؤتمر وارسو مهم لكن مؤتمر المنتصرين كان في سوتشي
  19. رئيس المجلس الوطني سليم الزعنون يستقبل السفير الايراني في الاردن
  20. قرار رئاسي بإعادة تشكيل اللجنة الرئاسية العليا لمتابعة شؤون الكنائس

اسير من نابلس يدخل عامه الـ17 داخل السجون

نشر بتاريخ: 11/02/2019 ( آخر تحديث: 13/02/2019 الساعة: 09:19 )
نابلس- معا- بدأ الاسير سامي احمد حسين الخليلي (38 عاما) من مدينة نابلس عامه الـ17 في سجون الاحتلال.

وكان الخليلي احد قادة كتائب شهداء الاقصى الجناح المسلح لحركة فتح، ومحكوم 22 عاما، وتنقل في عدة سجون منها "ريمون"، و"هداريم" ويقبع حاليا في سجن "النقب الصحراوي".

ويتحدى الاسير الخليلي ظروف السجن بالدراسة حيث التحق بجامعة القدس المفتوحة، وينهي اللقب الاول شهر حزيران المقبل في قسم الدراسات الاجتماعية تخصص تاريخ، وهو مصمم على مواصلة الدراسة، والالتحاق ببرنامج الماجستير لاكمال مشواره الدارسي.

وكان الخليلي اعتقل في العاشر من شباط 2003 من بيته في البلدة القديمة من نابلس، وتتهمه سلطات الاحتلال بعضوية الهيئات القيادية لكتائب شهداء الاقصى الجناح المسلح لحركة فتح، وقيادة عملياتها الميدانية خلال الانتفاضة الثانية التي اندلعت العام 2000 لحين اعتقاله.

ويعيش والده المعروف احمد الخليلي الذي اعتقل عدة مرات، وامضى عدة سنوات في سجون الاحتلال ابان الانتفاضة المجيدة الاولى العام 1987 اوضاعا صحية قاسية بفعل جلطة قلبية حادة للعام التاسع على التوالي لم ير فيها ابنه الاسير الا مرات قليلة، ويتمتع بمعنويات عالية، وهو بمثابة مدرسة لابناءه الذين تعرضوا جميعا للاعتقال لفترات متفاوتة كان اخرهم الابن ياسر الخليلي الذي امضى نحو خمسة سنوات في سجون الاحتلال.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018