الأخــبــــــار
  1. مسافر من نابلس حاول خنق موظف إسرائيلي على معبر الكرامة وتم اعتقاله
  2. الهلال: طواقمنا تنقل إصابة خطيرة جدا بعدد من الطعنات من بلدة العيزرية
  3. مراسل معا: السلطة تتسلم الدفعة الثانية من المصفحات العسكرية من الاردن
  4. الاحتلال يغلق المنطقة الاثرية في سبسطية
  5. مستوطنون يعطبون مركبات ويخطون شعارات غرب سلفيت
  6. مسؤول إسرائيلي: "صفقة القرن" ستبصر النور خلال أسابيع
  7. العراق يتهم اسرائيل بشن غارات جوية على اراضيه
  8. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين من الضفة
  9. "التربية" تنهي استعداداتها لافتتاح العام الدراسي الجديد
  10. العميد الشلبي: مباحث رام الله تلقي القبض على المعتدين على أ. أحمد حنون
  11. إيران: صواريخنا تحتل المرتبة الأولى في الشرق الأوسط
  12. لافروف: سنرد بحزم على أي استهداف للعسكريين الروس في سوريا
  13. نتنياهو يلمح إلى مسؤولية إسرائيل عن قصف أهداف في العراق
  14. الباراغواي تقرر اعتبار منظمة حزب الله وحركة حماس "منظمات إرهابية"
  15. حماس تهدد بالتصعيد إذا لم يتم تنفيذ التفاهمات بحلول نهاية الاسبوع
  16. مخابرات نابلس تقبض على عصابة أتلفت ممتلكات عامة بالاغوار
  17. الباراغواي تدرج حركة حماس وحزب الله على قائمة الإرهاب
  18. اصابة 5 شبان برصاص الاحتلال في نابلس
  19. مصرع شاب وإصابة آخرين في حادث سير جنوب نابلس
  20. الرئيس يصدر قرارا بإنهاء خدمات كافة مستشاريه بصرف النظر عن مسمياتهم

"وثيقة سرية": الملك سلمان رفض التطبيع مع اسرائيل

نشر بتاريخ: 09/02/2019 ( آخر تحديث: 11/02/2019 الساعة: 09:09 )
بيت لحم- معا- كشفت القناة الإسرائيلية العاشرة عن "وثيقة سرية مسربة" تؤكد أن العاهل السعودي، الملك سلمان بن عبد العزيز، حسم موضوع العلاقات مع إسرائيل مؤكدا رفض المملكة التطبيع معها.

ونقلت القناة في تقرير نشرته الجمعة عن دبلوماسي إسرائيلي رفيع أن وزارة الخارجية الإسرائيلية أعدت وثيقة قدمت فيها تقديراتها لموضوع العلاقات مع السعودية، موضحة أن الأخيرة غير مستعدة حاليا للتطبيق أو الموافقة على "صفقة القرن" الخاصة بحل الصراع بين الفلسطينيين والإسرائيليين والتي تعمل عليها إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، دون تقديم تنازلات سياسية ملموسة للطرف الفلسطيني.

وأوضح المسؤول الرفيع، الذي قرأ هذه الوثيقة، أنها معدة من قبل وزارة الخارجية أواسط ديسمبر الماضي وهي "سرية للغاية" بسبب حساسية مسألة "العلاقات بين السعودية وإسرائيل".

وأشار إلى أن هذا التقرير قدمته الوزارة لعدد محدود من سفارات إسرائيل، وقد وصلت إلى بعض المسؤولين رفيعي المستوى في الخارجية الإسرائيلية.

ولفتت القناة إلى أن هذه "الوثيقة تعتبر استثنائية كذلك لأنها تتناقض مع سياسة رئيس الوزراء، بنيامين نتنياهو، الذي صرح مرارا وبصورة علنية منذ أمد بعيد أن إسرائيل تتجه نحو التطبيع مع دول الخليج وتطوير العلاقات مع بلدان مثل السعودية والإمارات والبحرين".

لكن التقرير المسرب يشير بوضوح إلى أن هناك "حظوظا ضئيلة جدا" لحدوث هذا التطور.

وبعد أسابيع قليلة من توزيع الوثيقة، زار وزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، الرياض حيث عقد لقاء مع الملك سلمان.

ونقلت القناة الإسرائيلية الـ10 عن مسؤول سابق في الإدارة الأمريكية أن بومبيو طلب من العاهل السعودي دعم خطة ترامب للسلام في الشرق الأوسط بعد أن يتم نشرها، إلا أن الملك سلمان أبلغ بومبيو أن المملكة لن تقدم الدعم لهذه المبادرة في حال عدم تلبيتها لمطالب الفلسطينيين، وخصوصا فيما يتعلق بالاعتراف بالقدس الشرقية عاصمة للدولة الفلسطينية.

وفي هذا السياق لفت الدبلوماسي الإسرائيلي الرفيع إلى أن الوثيقة السرية تشدد على أن إدارة السياسة السعودية تجاه القضية الفلسطينية والتي كانت بيد ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان، عادت خلال الأشهر الماضية إلى قبضة الملك سلمان.

وهذا الأمر أعاد، حسب الدبلوماسي، سياسة المملكة في إطار الملف الفلسطيني إلى منحاها التقليدي والمحافظ بدرجة أكبر.

وقال المصدر ذاته: "كان يبدو أن هناك إمكانية لتحقيق انفراجة مع السعودية، لكن في هذه المرحلة الأمر غير وارد".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018