عـــاجـــل
أبو ردينة: شرعية القدس والجولان يحددها الشعب الفلسطيني والشعب السوري
الأخــبــــــار
  1. أبو ردينة: شرعية القدس والجولان يحددها الشعب الفلسطيني والشعب السوري
  2. اصابتان خطيرتان بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
  3. اصابات بينها حرجة بحادث سير مروع على طريق البحر الميت
  4. إصابة صياد ونجله بنيران الاحتلال ببحر شمال غزة
  5. إصابة 7 مواطنين بغارة اسرائيلية شرق رفح
  6. الرئيس يعزي نظيره العراقي بضحايا غرق العبارة
  7. البيت الأبيض يرفض طلب الكشف عن تفاصيل مباحثات ترامب مع بوتين
  8. الجامعة العربية: الجولان أرضٌ سورية محتلة
  9. الاحتلال يعتقل فلسطينيين اجتازا الحدود جنوب قطاع غزة
  10. الاتحاد الأوروبي يرفض الاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان
  11. انطلاق ماراثون فلسطين الدولي في بيت لحم
  12. الأمم المتحدة تؤكد التزامها بالقرارات الدولية بشأن الجولان السورية
  13. منخفض جوي مساء الاحد القادم ومنخفض آخر يتبعه نهاية الشهر
  14. إصابة 3 مستوطنين جراء إلقاء حارقات بين "إيتمار" و"ألون موريه" في نابلس
  15. إصابتان بصاروخ أطلقته طائرة استطلاع صوب مجموعة من الشبان شرق رفح
  16. إطلاق النار باتجاه سيارة "حاولت دهس جنود" قرب أريحا ولاذت بالفرار
  17. ترامب: آن الأوان لتعترف أمريكا بسيادة إسرائيل على الجولان
  18. انفجار جسم معلق ببالون داخل إحدى مستوطنات غلاف غزة دون إصابات
  19. إصابة شاب برصاص الاحتلال بالقدم شرق البريج وسط قطاع غزة

"التجمع الديمقراطي" يعلن ميلاده بمسيرات رفض للانقسام

نشر بتاريخ: 12/01/2019 ( آخر تحديث: 12/01/2019 الساعة: 17:20 )
غزة- معا- تظاهر أنصار "التجمع الديمقراطي" الفلسطيني، الذي يضم قوى اليسار، اليوم السبت، في الضفة الغربية وقطاع غزة، رفضا "لصفقة القرن" و"التطبيع"، والضغط على طرفي الانقسام لتنفيذ اتفاقيات المصالحة.

وتعتبر هذه التظاهرة باكورة أعمال "التجمع الديمقراطي" الذي يضم قوى اليسار الفلسطيني، حيث انطلقت المسيرة الجماهيرية من منتزه البلدية باتجاه شارع فلسطين وسط مدينة غزة، بالتزامن مع مسيرة مماثلة في رام الله.
محمد الغول عضو لجنة مركزية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، قال: "إن التجمع اليوم يطلق رسالة رفض لنهج التطبيع، ونهج التسوية الذي يتم في الأورقة العربية، ودعوة للتحلل من كل الالتزامات مع الاحتلال الإسرائيلي، ودعوة طرفي الانقسام من اجل تطبيق اتفاقيات المصالحة خاصة التي وقعت في القاهرة وبيروت".

وأضاف الغول: أن هذه المسيرة تأتي في إطار توحيد الجهود الفلسطينية لمواجهة المخاطر التي تواجه القضية الفلسطينية اليوم، واعلان عن ميلاد التجمع الديمقراطي الفلسطيني، الذي يضم القوى اليسار، لتوحيد الساحة الفلسطينية وإنهاء الانقسام ومواجهة كل المشاريع المشبوهة التي تحاك ضد القضية الفلسطينية".
وشدد الغول أن هذه المسيرة هي بداية الخطوات من أجل العمل على كل الساحتين من أجل الضغط على أطراف الانقسام لإنهاء الأقسام الفلسطيني.

من جانيه أكد وليد العوض عضو المكتب السياسي لحزب الشعب، على ضرورة الضغط على طرفي الانقسام لتنفيذ اتفاقيات المصالحة كل بما يخصه وكل بالمعيار الذي يتحمله.
وقال العوض: "التجمع الديمقراطي الفلسطيني الذي يضم قوى اليسار يطلق صرخته الأولى بهذا الفعل الجماهيري بالدعوة لإنهاء الانقسام وتطبيق كافة اتفاقيات المصالحة أو الذهاب لصناديق الاقتراع".

وشدد العوض أن الشعب الفلسطيني لا يمكن أن يواجه صفقة القرن ولا يمكن أن يواجه التطبيع دون انتهاء الانقسام وإعادة الوحدة الوطنية.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018