الأخــبــــــار
  1. العثور على جثة الصياد المصري المفقود ببحر الشيخ عجلين غرب غزة
  2. سورية تهدد بقصف مطار"اللد" ردا على العدوان الاسرائيلي
  3. الطيران المروحي يستهدف موقع يتبع لكتائب القسام في شمال قطاع غزة
  4. معاريف : مصدر سياسي يؤكد ان نتانياهو قرر عدم تحويل قريب لمال قطر لغزة
  5. الاحتلال يعلن عن اعتقال شاب بالقرب من الحرم الابراهيمي وبحوزته سكين
  6. استشهاد شاب واصابة 2 احدهما خطيرة بقصف اسرائيلي على وسط القطاع
  7. الاحتلال يطلق النار صوب شبان تسللوا عبر السياج الفاصل وعادوا للقطاع
  8. اسرائيل تعترف باصابة جندي باطلاق نار ظهرا قرب السياج الفاصل مع غزة
  9. الجيش الروسي يرصد إطلاق صاروخ إسرائيلي فوق المتوسط
  10. الاحتلال يقتحم محالا تجارية في حي عين اللوزة بسلوان
  11. استشهاد 7 جنود مصريين بمواجهات في سيناء
  12. مستوطنون يقطعون مئات أشجار الزيتون في بلدة بيت أمر شمال الخليل
  13. وفاة مواطن متأثرا بجروح اصيب بها قبل يومين جراء سقوطه داخل ورشة بدورا
  14. الاحتلال يصادر قطعة ارض 2.7دونم منها 135مترا للراحل عرفات بمدينة القدس
  15. إيطاليا تقدم 1.5 مليون يورو للأونروا استجابة لنداء الطوارئ
  16. الأسير المقدسي محمد عبد الرحمن عباد يدخل عامه الـ 18 في سجون الاحتلال
  17. قصف مدفعي شمال القطاع بعد اطلاق نار على الاحتلال قرب السياج الحدودي
  18. مستعربون يختطفون شابا من محطة وقود على مدخل مخيم الدهيشة ببيت لحم
  19. حالة رعب بين الأسرى الأطفال في عوفر بعد تهديدهم بالسلاح والكلاب
  20. بلدية الاحتلال توزّع اخطارات هدم لبنايات ومنازل في قرية العيسوية

الخارجية تدين الصمت الدولي ازاء مظاهر الفصل العنصري

نشر بتاريخ: 10/01/2019 ( آخر تحديث: 10/01/2019 الساعة: 11:37 )
رام الله- معا- ادانت وزراة الخارجية والمغتربين جرائم الاحتلال وفي مقدمتها نظام الفصل العنصري والجرائم البشعة الناتجة عنه، معبرة عن صدمتها من الصمت القبوري الدولي ازاء مظاهر الفصل العنصري في فلسطين.

واكدت الوزراة على استغرابها من اللامبالاة الدولية والوهن والتقاعس الدولي اتجاه مئات القرارات الدولية الخاصة بالحالة في فلسطين التي بقيت حبراً على ورق وحبيسة الأدراج دون تنفيذ، ليدفع الشعب من أرضه وحياته ومستقبل أجياله أثمان باهظة ليس فقط بسبب استمرار الاحتلال والاستيطان والجرائم المرافقة لهما، وانما أيضاً بسبب سياسة الكيل بمكيالين وازدواجية المعايير الدولية في التعامل مع الصراعات المختلفة.
واكدت الوزارة أنه من العار على المجتمع الدولي أن يكون شاهداً متواطئاً على تأسيس وتعميق نظام الفصل العنصري الأبرتهايد في فلسطين المحتلة دون أن يحرك ساكناً.

واضافت على مرآى ومسمع من العالم أجمع واستناداً الى قوة الاحتلال وعنجهيته تواصل سلطات الاحتلال الاسرائيلي تقويض أية فرصة لتوصل الى حلول سياسية للصراع، وتفشل بشكل ممنهج أية جهود دولية مبذولة لتحقيق السلام وفقاً للمرجعيات الدولية، وفي ذات الوقت تمعن دولة الاحتلال في فرض نظام فصل عنصري (أبرتهايد) في فلسطين المحتلة كمنظومة متكاملة تبدأ من السطو المسلح على أراضي المواطنين الفلسطينيين وسرقتها وحرمانهم منها بصفتها أهم مقوم وركن ليس فقط لحياتهم واقتصادهم، وإنما أيضاً لوجودهم الوطني والانساني، مع سيطرتها وتحكمها في جميع المصادر والموارد الطبيعية الفلسطينية، مروراً بتحويل التجمعات السكانية الفلسطينية الى معازل و"بانتوستانات" مفصولة عن بعضها البعض، يتم التحكم بحركة المواطنين الفلسطينيين منها وإليها عبر بوابات حديدية وأبراج عسكرية على مداخلها، بالاضافة الى مئات الحواجز العسكرية التي تحول جزء منها الى ما يشبه الحدود الفاصلة لتقطيع أوصال الأرض الفلسطينية، ناهيك عن جدار الضم والتوسع العنصري الذي يستبيح الجغرافيا الفلسطينية ويشوهها ويعزلها عن بعضها البعض، وصولاً الى سن مئات القوانيين العنصرية التي تشرعن نظام الأبرتهايد في فلسطين المحتلة، وتنكر الهوية الوطنية الفلسطينية والعلاقة التاريخية والسياسية والقانونية بين الشعب الفلسطيني وأرض وطنه، وفي مقدمتها قانون ما سمي بقانون العنصرية "الفاشي". في هذا السياق الاحتلالي العنصري البغيض أفتتحت دولة الاحتلال شارع ما سمي 4370 الذي يقسم على طوله بجدار يصل ارتفاعه الى 8 أمتار للفصل بين الفلسطينيين والمستوطنين الاسرائيليين، ويحرم الفلسطينيين من الوصول الى المدينة المقدسة، علماً بإنه أنشئ على أرض فلسطينية محتلة ويعتبر خطوة من خطوات تنفيذ المشروع الاستعماري التوسعي المعروف بمشروع E1، الذي يفصل بين وسط وشمال الضفة عن جنوبها، ويؤدي أغراض استيطانية تهويديه ويربط عديد المستوطنات بالقدس الشرقية المحتلة. نعم هو شارع فصل عنصري"أبرتهايد" بامتياز وجزء لا يتجزأ من البنية التحتية لنظام الفصل العنصري في فلسطين المحتلة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018