الأخــبــــــار
  1. قائد الحرس الثوري: صواريخنا قادرة على ضرب حاملات الطائرات في الخليج
  2. ترامب يطلق رسميا حملته الانتخابية لولاية ثانية
  3. الاحتلال يعتقل 7 مواطنين
  4. نتنياهو:نحن نجري اتصالات مع كثير من زعماء العالم العربي في السر والعلن
  5. ترامب: أجريت اتصالا "جيدا جدا" بالرئيس الصيني
  6. الاردن: ندرس المشاركة في ورشة البحرين
  7. "جوال" تطالب بتصويب البيئة التنظيمية لقطاع الاتصالات
  8. السلطة تسلم سندات عقارية فلسطينية لملاكها الكويتيين
  9. نتنياهو يؤكد مشاركة اسرائيل في مؤتمر البحرين
  10. "إقراض الطلبة" يضع خطة طوارئ بسبب الأزمة المالية
  11. أبو ردينة:الموقف الوطني أفشل المؤامرات وواشنطن لا تستطيع عمل شيء وحدها
  12. جرافات الاحتلال تهدم منشأة تجارية في قرية جبل المكبر جنوب القدس
  13. مصدر أمني لمعا: السلطة قررت منع فتح بيوت عزاء للرئيس المصري محمد مرسي
  14. ترامب: نحن لا نفكر حاليًا في القيام بعمل عسكري ضد إيران
  15. مستوطنون يخطون شعارات ويعطبون اطارات مركبات في ديراستيا
  16. دفن مرسي فجرا في القاهرة وسط تشديدات أمنية وغياب كامل لمناصريه
  17. جرافات الاحتلال تقتحم مخيم شعفاط بمدينة القدس
  18. الاحتلال يعتقل 9 مواطنين
  19. امريكا: لا توجد خطط لضم إسرائيل للضفة الغربية والموضوع ليس محل بحث
  20. الحكومة: 26 مليون دولار لتطوير البلديات

نقابة العاملين في بلدية يطا تواصل إضرابها

نشر بتاريخ: 06/01/2019 ( آخر تحديث: 06/01/2019 الساعة: 18:19 )
الخليل- معا- واصل موظفو وعمال بلدية يطا، اليوم الأحد، إضرابهم منذ الأربعاء المنصرم، احتجاجاً على الاعتداء اللفظي والممارسات والسلوكيات الذي يتعرضون لها من قبل رئيس البلدية وبعض أعضاء المجلس البلدي.

وأهابت نقابة العاملين في بلدية يطا برئيس الوزراء الدكتور رامي الحمد الله، ووزير الحكم المحلي الدكتور حسين الأعرج، وما عاهدته فيهم من علم ومعرفة ومهنية في إدارة المؤسسات بضرورة التدخل العاجل والفوري لإنهاء معاناة الموظفين في بلدية يطا ورفع الظلم الواقع عليهم، وما يتبعه ذلك من انعكاس على المواطنين والخدمات المقدمة لهم، باتخاذ إجراءات صارمة بحق المجلس البلدي ووقف الفوضى وإنقاذ ما يمكن إنقاذه قبيل تحقق الكارثة.

وأكدت النقابة أنها" قررت خوض الإضراب بعد فترة طويلة من الصبر وتجاهل كثير من الإساءات منذ تاريخ تنصيب المجلس البلدي الحالي، الذي أخذ في إدارة البلدية والسير بها باتجاه الهاوية خصوصاً من خلال التمادي على الموظفين ونزع كامل صلاحياتهم القانونية وصولاً لحد السب والشتم وتحقيرهم بشكل متعمد ويومي من قبل رئيس البلدية وبعض أعضاء المجلس البلدي، حيث أصبحت البلدية جراء ذلك تقف على شفا جرف هاوي وعاجزة عن دفع التزاماتها المالية وعلى أبواب وقف صرف معاشات الموظفين بشكل محقق وإعلانها إفلاسها"، مؤكدين بأن الإضراب سيستمر حتى تنفيذ مطالبهم المشروعة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018