الأخــبــــــار
  1. الولايات المتحدة تنوي وقف كافة المساعدات عن الفلسطينيين نهاية الشهر
  2. الاحتلال يعتقل شابا تسلل من شمال القطاع الى اسرائيل
  3. مستوطنون يقطعون 40 شجرة زيتون في المغير شرق رام الله
  4. توغل محدود لجرافات الاحتلال شمال شرق مدينة رفح جنوب قطاع غزة
  5. روسيا وحماس تبحثان عقد اجتماع مصالحة فلسطينية
  6. أمريكا تعتقد أن داعش نفذ هجوم منبج
  7. إسرائيل والهند تتفقان على دفع صفقات أمنية بينهما
  8. معايعة: سنستمر في رفد القطاع السياحي بالكوادر البشرية المؤهلة
  9. هيئة الأسرى: الأسير أبو دياك فقد نصف وزنه ولا ينام من شدة الألم
  10. سلاح الجو الاسرائيلي يشارك في تمرين مشترك مع بريطانيا
  11. مقتل طالبة فلسطينية في أستراليا
  12. الطقس: ارتفاع طفيف وأجواء باردة
  13. ﻧﺘﻨﻴﺎﻫﻮ يزور ﺗﺸﺎﺩ ﻳﻮﻡ ﺍﻷﺣﺪ ﺍﻟﻤﻘﺒﻞ
  14. الاحتلال يفجر منزل عائلة الاسير خليل جبارين في يطا
  15. السلطة تفرج عن المتهم ببيع اراض لليهود عصام عقل
  16. الداخلية في غزة تسلم الصيادين الـ6 للسلطات المصرية عبر معبر رفح مساءً
  17. الجيش اللبناني يعتقل المُشتبه به بالتسلل من إسرئيل إلى لبنان
  18. نفوق 4 أشبال في حديقة حيوان في رفح "بسبب البرد"
  19. بدء اجتماعات وفدي الحوثيين والحكومة اليمنية في عمّان
  20. انفجار ضخم في جامعة ليون شرق فرنسا

السترات الصفراء تعود الى الشوارع الفرنسية

نشر بتاريخ: 05/01/2019 ( آخر تحديث: 08/01/2019 الساعة: 08:47 )
بيت لحم-معا- بعد تراجع وتيرة احتجاجات "السترات الصفراء" في فرنسا، خلال الأسابيع الماضية، عاد المتظاهرون مرة أخرى إلى التصادم مع العناصر الأمنية في العاصمة باريس، وعدد من المدن الأخرى.

وقالت صحيفة "لومود" الفرنسية إن شوارع باريس شهدت، في أول سبت من العام الجديد، خروج أكثر من 1500 متظاهر من "السترات الصفراء"، إلى جانب المئات في مدن أخرى، وذلك لمواصلة الاحتجاج على سياسات حكومة الرئيس إيمانويل ماكرون.

وشهدت الاحتجاجات صدامات مع قوات الأمن، بعدما ألقى متظاهرون مقذوفات، مما دفع القوات للرد بإطلاق قنابل الغاز المسيل للدموع.

وذكر موقع "لو باريسيان" الفرنسي أن الصدامات وقعت في العديد من المدن، مثل بوفي وباريس وسان مالو ومونبلييه وروين.

وأظهر مقطع فيديو عناصر الشرطة وهي تطلق قنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق متظاهرين بجانب قوس النصر الشهير في العاصمة.

وتأتي تظاهرة السبت، بعد اعتقال أحد الشخصيات المعروفة في الحركة، وهو إريك درويه، هذا الأسبوع، بزعم تنظيم مظاهرة غير قانونية.

وكان الناطق بسام الحكومة، بنجامين غريفو، قد حذر الأشخاص الذين سيواصلون الاحتجاج، قائلا إنهم "يرغبون في العصيان"، مشددا على أن السلطات لن تتسامح مع أي تحركات غير قانونية.

وتراجع كثيرا عدد المشاركين في التظاهرات بمختلف أنحاء فرنسا، مقارنة مع أيامها الأولى، إذ بلغ عدد المحتجين 282 ألفا في 17 نوفمبر 2018.

وكشف موقع "لو فيغارو" الفرنسي أن حركة الاحتجاج تراجعت بشكل واضح، خصوصا بعدما أعلن ماكرون سلسلة إجراءات طارئة اقتصادية واجتماعية "لتهدئة" البلاد".

ومنذ بدء الاحتجاجات قبل أكثر من شهر، قتل 10 أشخاص على هامش التظاهرات، وجرح 1500 متظاهر، 50 منهم جروحهم خطيرة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018