الأخــبــــــار
  1. منخفض جوي مساء الاحد القادم ومنخفض آخر يتبعه نهاية الشهر
  2. إصابة 3 مستوطنين جراء إلقاء حارقات بين "إيتمار" و"ألون موريه" في نابلس
  3. إصابتان بصاروخ أطلقته طائرة استطلاع صوب مجموعة من الشبان شرق رفح
  4. إطلاق النار باتجاه سيارة "حاولت دهس جنود" قرب أريحا ولاذت بالفرار
  5. ترامب: آن الأوان لتعترف أمريكا بسيادة إسرائيل على الجولان
  6. انفجار جسم معلق ببالون داخل إحدى مستوطنات غلاف غزة دون إصابات
  7. إصابة شاب برصاص الاحتلال بالقدم شرق البريج وسط قطاع غزة
  8. مخابرات الاحتلال تمنع فعالية بمناسبة عيد الأم في القدس
  9. البيت الأبيض: ترامب يستقبل نتنياهو الأسبوع المقبل
  10. أبوردينة: هناك مفترق طرق قادم في العلاقة مع حماس وإسرائيل وامريكا
  11. فصائل ومؤسسات بيت لحم: الماراثون الدولي قائم غدا كجزء من النضال
  12. عساف: الاعلام لن يتوقف عن القيام بواجبه تجاه أبناء شعبنا في القطاع
  13. عساف: حماس تسعى لمنع الاعلام الرسمي من العمل في القطاع
  14. ابو ردينة:شعبنا يتعرض لهجمة من اسرائيل وحماس وما يحدث لن يغير المشهد
  15. أبو ردينة: لن نقبل بدولة فلسطينية دون القدس وغزة
  16. الاحتلال يعتقل فتاة قرب الحرم الابراهيمي بالخليل
  17. مستوطن يدهس مواطنا قرب الحرم الابراهيمي بالخليل
  18. تقرير للأمم المتحدة: فنلندا أسعد دول العالم
  19. حالة الطقس: انخفاض على درجات الحرارة
  20. ملك الاردن: القدس بالنسبة لي خط أحمر

عودة: قانون القومية هو مركز الانتخابات والمشتركة هي البديل

نشر بتاريخ: 26/12/2018 ( آخر تحديث: 30/12/2018 الساعة: 09:28 )
القدس - معا - في خطابه الاخير قبيل التصويت على حل الكنيست، تحدث النائب ايمن عودة رئيس القائمة المشتركة على أن قانون القومية هو الامر الأكثر مركزية بالانتخابات القريبة. وفقط القائمة المشتركة تطرح البديل القيمي الحقيقي الوحيد.

وقال عودة: الاختيار في هذه الانتخابات سيكون بين من يطالب بتخريب وافشال كل احتمال للسلام والعدالة، واستمرار اليأس والحرب. وبين من يريد بناء الأمل، الشراكة، الامكانية الحقيقية للتغيير والسلام.

ووجه في خطابه من على منبر الكنيست رسالة الى الجماهير العربية، قال فيها ان القائمة المشتركة مثّلت الجماهير العربية بشرف، أمانة أخلاق، انتماء وطني حقيقي، وكرامة جماعية وشخصية.

وأضاف النائب عودة: أن مستوى نواب القائمة المشتركة أعلى بكثير من المستوى العام على جميع الأصعدة والأبعاد: أولها الأخلاقية والوطنية وأيضًا المستوى المهني.

"النوّاب تصدوا على مرّ الأربع سنوات الماضيات بكرامة وشرف على كل من حاول النّيل من القائمة التي تمثّل الجماهير العربية. ومنهم رئيس الحكومة نفسه وجهًا لوجه، ووزراءه العنصريين، وبالأخص وزير الأمن الداخلي غلعاد اردان الذي تعمّد ان يبقى العنف وتبقى الجريمة مستشريان في مجتمعنا."

وأضاف عودة ان تحقيق الانجازات قد تمّ رغم عنصرية الحكومة، وخاصة الخطة الإقتصادية 922، الذي كان حصيلة التعاون المشترك بين القائمة المشتركة، السلطات المحلية ومؤسسات المجتمع المدني. وتقدّر القائمة المشتركة هذا التعاون الذي انتزع الميزانيات رغم الاجواء العنصرية.

"رغم تقدّمنا المدني في مجالات الحياة العلمية والعملية المهنية، تبقى المعركة معركة سياسية. لأن تقدّم مدني بدون تغيير المناخ السياسي ممكن أن يرتدّ علينا؛ فتقدّمنا مدنيًّا وتطوّرنا ومنافستنا وطموحنا لأن نصل لكل المواقع والمراكز يحمّس ويحرّك الفاشيين ضدّنا، لأنهن يرون بنا تهديدًا."

"ولهذا السبب, خوض الانتخابات كقائمة مشتركة بكل مركّباتها هو أمر غاية في الأهميّة. بالرغم من كل ما ينشر مؤخرًا، فان كل مركبات القائمة يدركون أن القضية الاساسية ليست قضية مقاعد بل هي قضية تعزيز وحدتنا وللمساهمة باسقاط حكومة اليمين وتعزيز قوّتنا حتى نصل ال 15 مقعدًا." قال عودة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018