الأخــبــــــار
  1. مواجهات مع الاحتلال في بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  2. استشهاد شاب برصاص الاحتلال على حاجز حوارة جنوب نابلس
  3. اولي- اطلاق نار تجاه فلسطيني شمال الضفة بدعوى محاولة طعن مستوطنين
  4. إصابة أكثر من 100 أسير في "عوفر"
  5. مهنا: انتهاء أزمة معبر الكرامة
  6. "الشبيبة" تدعو للتصعيد ردا على قمع أسرى عوفر
  7. "النواب الأردني" يقر قانون العفو العام
  8. مصادر معا: تعيين اكرم الخطيب قائما باعمال النائب العام في السلطة
  9. اسرائيل تعفي الوقود القطري لكهرباء غزة من الضريبة
  10. الأردن يشكو إسرائيل دوليا بسبب مطار "تمناع" الجديد في مدينة ايلات
  11. اصابة مواطن برصاص الاحتلال شرق دير البلح وسط القطاع
  12. الشرطة والدفاع المدني ينقذان شاب حاول الانتحار بتعليق نفسه على عامود
  13. إسرائيل: دخلنا مواجهة مفتوحة مع إيران
  14. شرطة رام الله تقبض على مطلوب صادر بحقه أمر حبس بقيمة مليون شيكل
  15. الخرطوم تسمح لطائرة نتنياهو التحليق فوق جنوب السودان
  16. الاحتلال يجرف 15 دونما ويقتلع 60 شجرة زيتون في قرية بتير غرب بيت لحم
  17. مصرع عامل 34 عاما جراء سقوط حجر عليه داخل محجر ببلدة شيوخ شمال الخليل
  18. توتر واستنفار في سجن عوفر بعد اقتحام قسم "15" ورش الأسرى بالغاز
  19. لجان الصيادين: الاحتلال يبلغ باعتقال صياد خلال عمله في بحر شمال غزة
  20. الاحتلال يقتحم مستشفى المقاصد ويمنع فعالية

"الديمقراطية" تدعو لتطبيق قرارات المركزي والوطني

نشر بتاريخ: 08/11/2018 ( آخر تحديث: 08/11/2018 الساعة: 16:00 )
رام الله- معا- حذرت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين من خطورة القرار الاسرائيلي بإقامة 640 وحدة استيطانية في مستوطنة "رامات شلومو" المقامة أساساً على أراضي بلدة شعفاط شمالي القدس.

وأكدت صحيفة هآرتس العبرية أن الأراضي التي ستقام عليها هذه الوحدات" تمت مصادرتها من أصحابها الفلسطينيين" بدعوى" خدمة الاغراض العامة", ليتبين أن الاغراض العامة هي استكمال المشاريع الاستعمارية الاستيطانية.

وقالت الجبهة إن هذا التوسع الاستيطاني الخطير يندرج في اطار خطة تهويد القدس المحتلة وتطويقها بالمستوطنات, وعزلها عن محيطها الفلسطيني, وتحويلها الى حاجز يفصل بين شمال الضفة الفلسطينية وجنوبها, في سياق المشروع الصهيوني الهادف الى تدمير المشروع الوطني الفلسطيني, وقطع الطريق على قيام الدولة الفلسطينية المستقلة وعاصمتها القدس الشرقية على حدود حزيران (يونيو)67.

واضافت الجبهة انه آن الأوان, لتتحمل القيادة الرسمية واللجنة التنفيذية والسلطة , الفلسطينية واجباتها وتتقدم الى الأمام في تطبيق قرارات المجلس المركزي (15/1/2018) والمجلس الوطني (30/4/2018) ومواجهة السياسات والخطوات الميدانية الاسرائيلية الاستعمارية الاستيطانية بخطوات ميدانية فاعلة, تترك أثارها السياسية والاقصادية والأمنية في معركة مواجهة الاحتلال, وتحويله من "احتلال بلا كلفة", إلى احتلال يدفع الثمن غالياً في الميادين والمجالات كافة, والعمل على الصعيد الدولي لتعميق عزلة حكومة نتنياهو ونزع الشرعية عن الاحتلال.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018