الأخــبــــــار
  1. نمر يهاجم طفلا اسرائيليا في تايلاند
  2. الشرطة: التحقيق في ظروف وفاة مواطنة ببيت لحم
  3. الشيخ: اسرائيل حولت 2 مليار واموال البلو لا علاقة لها بالمقاصة
  4. العشرات يقاضون مدرسة يهودية في نيويورك بتهمة التحرش
  5. نتنياهو يؤكد ان إسرائيل تعمل في العراق
  6. لبنان يشكّل لجنة لدراسة أوضاع اللاجئين الفلسطينيين
  7. شرطة نابلس تقبض على سيدة من نابلس صادر بحقها أمر حبس بقيمة مليون شيقل
  8. تلفزيون إسرائيل: سفير قطر دخل غزة والجيش يستعد لمعركة صعبة وقاسية
  9. حسين الشيخ: انتهاء أزمة ضرائب البترول بين السلطة وإسرائيل
  10. المخابرات العامة تقبض على عصابة تختص بتزوير المركبات في قلقيلية
  11. اشتية: رواتب الشهر القادم ستكون بنسبة 110%
  12. الاحتلال يعتقل فتاتين وأحد حراس الاقصى من محيط مصلى باب الرحمة
  13. مصرع طفل 4 أعوام إثر صدمه مركبة في شارع القدرة بخانيونس
  14. مسؤول ايراني: جنود "حزب الله" سيصلون في المسجد الاقصى قريباً
  15. ليبرمان: "نحن لن توافق على التعاون مع أيمن عودة
  16. رئيس فرنسا: لا نعلق الآمال على صفقة القرن ونعمل على مقترحات أخرى
  17. الجريدة الكويتية: إسرائيل تخطط لمهاجمة الحوثيين في اليمن
  18. الحشد الشعبي: امريكا تسمح لإسرائيل بالاعتداء علينا
  19. ترامب: تصويت اليهود للمعارضة الأمريكية خيانة
  20. الطقس: أجواء شديدة الحرارة

الأسرى في "عيادة الرملة" يعانون ظروفا صعبة

نشر بتاريخ: 07/11/2018 ( آخر تحديث: 10/11/2018 الساعة: 08:46 )
رام الله- معا- أشارت هيئة شؤون الأسرى والمحررين، اليوم الأربعاء، أن الأوضاع الصحية للأسرى المرضى والجرحى القابعين في عيادة معتقل "الرملة" في تدهور مستمر، في ظل غياب المتابعة الصحية وتركهم فريسة للأمراض.

وأوضحت الهيئة أن إدارة الرملة تتعمد المماطلة في تقديم العلاج للأسرى المرضى بعدم تشخيص أمراضهم كما يجب، والتقاعس عن فحصهم والاستهتار بحالاتهم الصحية الصعبة.

وكشف تقرير الهيئة عن عدد من الحالات المرضية التي تقبع في العيادة حالياً، ومن بينها حالة الأسير محمد سعيد أبو خضر (34 عاماً) من مدينة جنين، والذي يعاني من فشل كلوي بسبب ما تعرض له من انتهاكات طبية متتالية خلال تواجده في العيادة، أدت إلى تدهور حالته الصحية، ويخضع الأسير لجلسات غسيل كلوي 4 مرات أسبوعياً لخفض نسبة التلوث والفسفور في الدم، ومن المقرر إجراء عملية زراعة كلى له في أقرب فرصة ممكنة، بعد قيام شقيقه بالتبرع له بإحدى كليتيه، بينما لا يزال يعاني الفتى خليل جبارين (16 عاماً) من بلدة يطا قضاء الخليل، من آثار اصابته بـ7 طلقات بجسده أثناء اعتقاله قرب تجمع "غوش عتصيون" شمال الخليل، حيث أُصيب برصاصتين بيده اليسرى، وأخرى برقبته ورصاصة بفخده الأيمن، وثلاث رصاصات بقدمه اليسرى والحوض.

في حين يمر الأسير مصطفى دراغمة (23 عاماً) من محافظة طوباس، بوضع صحي سيء للغاية، فهو مصاب بفشل كلوي، وبحاجة إلى جلسات غسيل كلوي بشكل دوري، كما أنه مصاب بمرض السكري، وبحاجة إلى عناية طبية فائقة لوضعه.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018