الأخــبــــــار
  1. مواجهات مع الاحتلال في بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  2. استشهاد شاب برصاص الاحتلال على حاجز حوارة جنوب نابلس
  3. اولي- اطلاق نار تجاه فلسطيني شمال الضفة بدعوى محاولة طعن مستوطنين
  4. إصابة أكثر من 100 أسير في "عوفر"
  5. مهنا: انتهاء أزمة معبر الكرامة
  6. "الشبيبة" تدعو للتصعيد ردا على قمع أسرى عوفر
  7. "النواب الأردني" يقر قانون العفو العام
  8. مصادر معا: تعيين اكرم الخطيب قائما باعمال النائب العام في السلطة
  9. اسرائيل تعفي الوقود القطري لكهرباء غزة من الضريبة
  10. الأردن يشكو إسرائيل دوليا بسبب مطار "تمناع" الجديد في مدينة ايلات
  11. اصابة مواطن برصاص الاحتلال شرق دير البلح وسط القطاع
  12. الشرطة والدفاع المدني ينقذان شاب حاول الانتحار بتعليق نفسه على عامود
  13. إسرائيل: دخلنا مواجهة مفتوحة مع إيران
  14. شرطة رام الله تقبض على مطلوب صادر بحقه أمر حبس بقيمة مليون شيكل
  15. الخرطوم تسمح لطائرة نتنياهو التحليق فوق جنوب السودان
  16. الاحتلال يجرف 15 دونما ويقتلع 60 شجرة زيتون في قرية بتير غرب بيت لحم
  17. مصرع عامل 34 عاما جراء سقوط حجر عليه داخل محجر ببلدة شيوخ شمال الخليل
  18. توتر واستنفار في سجن عوفر بعد اقتحام قسم "15" ورش الأسرى بالغاز
  19. لجان الصيادين: الاحتلال يبلغ باعتقال صياد خلال عمله في بحر شمال غزة
  20. الاحتلال يقتحم مستشفى المقاصد ويمنع فعالية

من حيوان اللاما- لقاح مضاد للانفلونزا يدوم طويلا

نشر بتاريخ: 06/11/2018 ( آخر تحديث: 07/11/2018 الساعة: 09:32 )
حيوانات اللاما ساعدت العلماء
بيت لحم-معا- توصّلت دراسة علمية إلى أن حيوانات اللاما تُساعد الباحثون في تطوير لقاح طويل الأمد لعلاج الأنفلونزا، ووفقا إلى صحيفة "ديلي ميل" البريطانية أظهرت الاختبارات المعملية أن بروتينا تنتجه حيوانات اللاما وكذلك الجِمال، تمكّن من محاربة الفيروس الذي تحمله فئران في المعمل.

وساعد اللقاح على حماية الفئران ضد 60 سلالة من الأنفلونزا، والتي تسبب الحمى والصداع والتعب عند البشر، لأكثر من 9 أشهر، وفي الوقت الحالي، تعمل اللقاحات المضادة للأنفلونزا على الحماية ضد أربع سلالات بحد أقصى من الأنفلونزا، مما يعني أنه لا يزال من الممكن التعرض للإصابة بالمرض عن طريق سلالات أخرى لم يكن من المتوقع أن تكون نشطة.

وأثارت الدراسة البلجيكية آمالا في استخدام اللقاح عن طريق استنشاقه بالأنف، بعد أن تمت حماية الفئران بالتساوي عند حقن اللقاح أو استنشاقه.

جمع الباحثون أجساما مضادة، وهي بروتينات يستخدمها جهاز المناعة في الجسم لتحييد مسببات الأمراض، من اللاما.

وحقن الفريق من شركة الأدوية العملاقة يانسن، في بلدة بيرسه ببلجيكا، الفئران بلقاح يحتوي على ثلاثة أنواع مختلفة من فيروسات الأنفلونزا.

تضمّنت الفيروسات المسببة للأمراض "H1N1" التي تسببت في وباء الأنفلونزا الإسبانية في عام 1918، وقتل ما يصل إلى خمسة في المائة من سكان العالم، ثم جمع العلماء أربعة أجسام مضادة منتشرة في دماء اللاما ودمجوها لإنشاء "بروتين مضاد للأنفلونزا"، وعندما أعطى هذا البروتين للفئران، إما عن طريق رذاذ الأنف أو الحقن، كانوا محمين ضد الإنفلونزا A وB.

تؤثر الأنفلونزا A، التي تشمل أنفلونزا الطيور، على كل من الحيوانات والإنسان. هذا الفيروس يتغير باستمرار وهو مسؤول عن انتشار الأوبئة.

وتصيب الأنفلونزا B البشر، وتميل إلى أن تكون أقل شدة من A. ومع ذلك، تتسبب في حدوث اوبئة في المملكة المتحدة والولايات المتحدة في الشتاء الماضي.

وقال إيان ويلسون، أحد الباحثين في الدراسة، لـ"بي بي سي": "إنها فعّالة للغاية. كان هناك 60 نوعا مختلفا من الفيروسات المستخدمة في التجرية، وكان هناك نوع واحد فقط لم يتم القضاء عليه، وهو نوع من الفيروسات التي لا تصيب الإنسان"، وأضاف أن "الهدف هنا هو اكتشاف شيء ما يمكنه العمل من موسم لآخر، وكذلك حمياتك من الأوبئة المحتملة عند ظهورها".

وتعدّ الدراسة الجديدة التي نشرت نتائجها في دورية "ساينس"، في مراحل البحث الأولى، ويرغب الباحثون في إجراء مزيد من الاختبارات قبل بدء تجاربهم على الإنسان.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018