الأخــبــــــار
  1. مواجهات مع الاحتلال في بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  2. استشهاد شاب برصاص الاحتلال على حاجز حوارة جنوب نابلس
  3. اولي- اطلاق نار تجاه فلسطيني شمال الضفة بدعوى محاولة طعن مستوطنين
  4. إصابة أكثر من 100 أسير في "عوفر"
  5. مهنا: انتهاء أزمة معبر الكرامة
  6. "الشبيبة" تدعو للتصعيد ردا على قمع أسرى عوفر
  7. "النواب الأردني" يقر قانون العفو العام
  8. مصادر معا: تعيين اكرم الخطيب قائما باعمال النائب العام في السلطة
  9. اسرائيل تعفي الوقود القطري لكهرباء غزة من الضريبة
  10. الأردن يشكو إسرائيل دوليا بسبب مطار "تمناع" الجديد في مدينة ايلات
  11. اصابة مواطن برصاص الاحتلال شرق دير البلح وسط القطاع
  12. الشرطة والدفاع المدني ينقذان شاب حاول الانتحار بتعليق نفسه على عامود
  13. إسرائيل: دخلنا مواجهة مفتوحة مع إيران
  14. شرطة رام الله تقبض على مطلوب صادر بحقه أمر حبس بقيمة مليون شيكل
  15. الخرطوم تسمح لطائرة نتنياهو التحليق فوق جنوب السودان
  16. الاحتلال يجرف 15 دونما ويقتلع 60 شجرة زيتون في قرية بتير غرب بيت لحم
  17. مصرع عامل 34 عاما جراء سقوط حجر عليه داخل محجر ببلدة شيوخ شمال الخليل
  18. توتر واستنفار في سجن عوفر بعد اقتحام قسم "15" ورش الأسرى بالغاز
  19. لجان الصيادين: الاحتلال يبلغ باعتقال صياد خلال عمله في بحر شمال غزة
  20. الاحتلال يقتحم مستشفى المقاصد ويمنع فعالية

نادي الاسير يوثق أبرز محطات إضراب خضر عدنان

نشر بتاريخ: 28/10/2018 ( آخر تحديث: 28/10/2018 الساعة: 12:30 )
نادي الأسير- معا- وثق نادي الأسير الفلسطيني اليوم الأحد أبرز محطات إضراب الشيخ خضر عدنان المستمر منذ (57) يوماً، رفضاً للتهم الواهية التي توجهها سلطات الاحتلال له، وذلك منذ تاريخ اعتقاله في الحادي عشر من كانون الأول2017.

وفي تاريخ الثاني من أيلول 2018، قرر الأسير عدنان مواجهة استمرار اعتقاله، بالإضراب عن الطعام والامتناع عن تناول المدعمات، وإجراء الفحوص الطبية.

وشرعت إدارة معتقلات الاحتلال بعدة إجراءات تنكيلية بحقه، تمثلت بعزله انفرادياً، وحرمانه من زيارة العائلة، ونقله من معتقل إلى آخر.

ووفقاً للمتابعة القانونية فقد نقلت إدارة معتقلات الاحتلال الأسير عدنان ثلاث مرات خلال فترة إضرابه لإنهاكه والنيل من خطوته، حيث نُقل أول مرة من معتقل "ريمون" إلى معتقل "الجلمة" وذلك بعد أسبوع من إضرابه، واستمر احتجازه في معتقل "الجلمة" لمدة (30) يوماً داخل زنزانة ضيقة تنتشر فيها الحشرات، ويوجد فيها مرحاض مكشوف. وخلال هذه الفترة تعمدت إدارة المعتقل عرقلة زيارات المحامين له، بهدف عزله عن العالم الخارجي.

وفي الثامن من تشرين الأول الجاري نقل الأسير عدنان مجدداً إلى معتقل "عيادة الرملة"، بعد تدهور طرأ على وضعه الصحي، وما تزال إدارة معتقلات الاحتلال تحتجزه هناك، حيث يعاني من أوضاع صحية خطيرة، تتمثل بنقص حاد في الوزن، وهزال شديد، وتقيؤ الدم، إضافة إلى ازرقاق واضح في عينه اليسرى.

ووجه الأسير عدنان وهو أب لسبعة أطفال رسالة أكد فيها أنه سيواصل إضرابه سعياً إلى حريته المسلوبة، علماً أن هذا الإضراب هو الإضراب الثالث له، ففي عام 2012 خاض الأسير عدنان إضراباً استمر لمدة (66) يوماً ضد اعتقاله الإداري، وكذلك عام 2015 والذي استمر لمدة (54) يوماً.

وأوضح مدير والوحدة القانونية في نادي الأسير المحامي جواد بولس أن يوم غد الاثنين الموافق 29 تشرين الأول الجاري ستُعقد جلسة للأسير عدنان في المحكمة العسكرية للاحتلال في "سالم"، حيث توجه سلطات الاحتلال له عدة تهم تتمثل "بعضوية في تنظيم محظور، وتقديم خدمات، وتخطيط".

يُشار إلى أن الأسير عدنان البالغ من العمر (40 عاماً) حاصل على درجة البكالوريوس في الرياضيات الاقتصادية، وقضى ما مجموعه في معتقلات الاحتلال نحو ثماني سنوات، حيث وصلت عدد مرات اعتقاله لـ(11) مرة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018