الأخــبــــــار
  1. مواجهات مع الاحتلال في بلدة الخضر جنوب بيت لحم
  2. استشهاد شاب برصاص الاحتلال على حاجز حوارة جنوب نابلس
  3. اولي- اطلاق نار تجاه فلسطيني شمال الضفة بدعوى محاولة طعن مستوطنين
  4. إصابة أكثر من 100 أسير في "عوفر"
  5. مهنا: انتهاء أزمة معبر الكرامة
  6. "الشبيبة" تدعو للتصعيد ردا على قمع أسرى عوفر
  7. "النواب الأردني" يقر قانون العفو العام
  8. مصادر معا: تعيين اكرم الخطيب قائما باعمال النائب العام في السلطة
  9. اسرائيل تعفي الوقود القطري لكهرباء غزة من الضريبة
  10. الأردن يشكو إسرائيل دوليا بسبب مطار "تمناع" الجديد في مدينة ايلات
  11. اصابة مواطن برصاص الاحتلال شرق دير البلح وسط القطاع
  12. الشرطة والدفاع المدني ينقذان شاب حاول الانتحار بتعليق نفسه على عامود
  13. إسرائيل: دخلنا مواجهة مفتوحة مع إيران
  14. شرطة رام الله تقبض على مطلوب صادر بحقه أمر حبس بقيمة مليون شيكل
  15. الخرطوم تسمح لطائرة نتنياهو التحليق فوق جنوب السودان
  16. الاحتلال يجرف 15 دونما ويقتلع 60 شجرة زيتون في قرية بتير غرب بيت لحم
  17. مصرع عامل 34 عاما جراء سقوط حجر عليه داخل محجر ببلدة شيوخ شمال الخليل
  18. توتر واستنفار في سجن عوفر بعد اقتحام قسم "15" ورش الأسرى بالغاز
  19. لجان الصيادين: الاحتلال يبلغ باعتقال صياد خلال عمله في بحر شمال غزة
  20. الاحتلال يقتحم مستشفى المقاصد ويمنع فعالية

وقف اطلاق نار في مخيم المية ومية

نشر بتاريخ: 26/10/2018 ( آخر تحديث: 26/10/2018 الساعة: 15:29 )
بيروت - معا - خيّمت أجواء حذرة على مخيم المية وميّة للاجئين الفلسطينيين جنوب لبنان، يوم الجمعة، غداة اشتباكات عنيفة شهدها بين مقاتلين من حركة "فتح" وجماعة "أنصار الله" مساء الخميس، وانتهت بالاتفاق على وقف لإطلاق النار.

وقال مصدر فلسطيني داخل مخيم المية ومية إن إطلاق نار سمع في المخيم صباح الجمعة، برغم الاتفاق على وقف إطلاق النار، الذي جاء بعد وساطة لبنانية، ساهم فيها رئيس مجلس النواب نبيه بري.

وكان مخيم المية ومية، المحاذي لمخيم عين الحلوة وهو أكبر تجمع للاجئين الفلسطينيين في لبنان، شهد بعد ظهر الخميس، اشتباكات عنيفة بين مقاتلين من حركة "فتح" وبين جماعة "أنصار الله" الإسلامية المتشددة.

وجاءت هذه الاشتباكات بعد 10 أيام من انفجار الوضع الأمني في المية وميّة، غداة اشكال فردي وقع بين عنصرين من "فتح" و"أنصار الله"، سرعان ما تمّ احتواؤها عبر الوساطات المحلية.

ومساء الخميس، تمّ التوصل إلى اتفاق لوقف اطلاق النار، بمسعى من رئيس مجلس النواب اللبناني، وذلك خلال اجتماع في مقر قيادة حركة "أمل" في منطقة حارة صيدا، بحضور ممثلين عن "فتح" و"انصار الله".

وتمّ الاتفاق على "وقف فوري لإطلاق النار والإشراف على تنفيذه، تشكيل لجنة من الاطراف المعنية كافة لسحب المسلحين، وإعادة الوضع الى ما كان عليه وإجراء مصالحات بين مختلف الاطراف، ومعالجة الأسباب والنتائج التي ادت لحصول الاشتباكات الأخيرة".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018