الأخــبــــــار
  1. شركات تنظيف المشافي الحكوميةتقرر الإضراب لعدم تلقيها مستحقاتها المالية
  2. الجيش الأمريكي: لم نقم بتشغيل أي طائرة في المجال الجوي الإيراني
  3. البحرين تسمح للصحفيين الاسرائيليين بدخول اراضيها
  4. الحوثيون يقصفون جنوب السعودية بصاروخ "كروز"
  5. إصابة العشرات جراء اعتداءات الاحتلال في العيسوية
  6. إغلاق محيط البيت الأبيض إثر العثور على جسم مشبوه
  7. امريكا تقرر نشر المزيد من صواريخ باتريوت بالشرق الأوسط
  8. الاردن يقرر اصدار جوازات سفر المقدسيين عبر البريد
  9. سلاح اسرائيلي جديد لمواجهة البالونات الحارقة يدخل الخدمة قريباً
  10. الطقس: اجواء معتدلة نهاراً وباردة ليلاً
  11. فلسطين وقبرص تعقدان جلسة مشاورات سياسية
  12. أبو مويس يطالب الجامعات بالتركيز على التخصصات التكنولوجية والتقنية
  13. بري: "صفقة القرن" لن تمر إلا بـ "ريق حلو" من العرب
  14. الشرطة: مصرع مواطنة غرقاً داخل مسبح ببيت ساحور
  15. إيران: "لن تكون هناك مواجهة عسكرية مع الولايات المتحدة"
  16. استشهاد مقدسي متأثرا بإصابته إثر اعتداء "مستعربين" قبل أسبوعين
  17. اسرائيل تطلق مشروعا لاستيعاب مياه الصرف الصحي من قطاع غزة لتنقيتها
  18. إسرائيل: إدارة سجن رامون تزيل التشويش الالكتروني عن هواتف الاسرى
  19. قائد الحرس الثوري: صواريخنا قادرة على ضرب حاملات الطائرات في الخليج
  20. ترامب يطلق رسميا حملته الانتخابية لولاية ثانية

صور- طمون تودّع الشهيد بشارات

نشر بتاريخ: 24/10/2018 ( آخر تحديث: 24/10/2018 الساعة: 16:48 )
طوباس- معا- شيع الآلاف في بلدة طمون جنوب طوباس، اليوم الأربعاء، جثمان الشهيد محمد محمود بشارات، الذي استشهد برصاص الاحتلال خلال مواجهات مع قوات الاحتلال التي اقتحمت بلدة طمون فجر اليوم.

وجابت المسيرة شوارع البلدة مع وصول جثمان الشهيد لمسقط رأسه في موكب محمول انطلق من المستشفى التركي بمدينة طوباس ليحمل بعدها على اكتاف صحبه وأحبته بمسيرة قصدت بيته لتلقى عليه نظرة الوداع الأخير وسط ومنه الى مسجد البلدة حيث أقيمت على جثمانه المسجى صلاة الجنازة فمقبرة البلة حيث وورب الثرى.

وشيعوا المشاركون الشهيد وسط هتافات التكبير والهتافات الغاضبة التي اكدوا من خلالها على مواصلة المسيرة ومقاومة الاحتلال مرددين "عل قدس رايحين شهداء بالملايين .. يا شهيد ارتاح رتاح واحنا نكمل الكفاح . ويا خالد يا ابن الوليد جبنالك عريس جديد".

وبالعودة لجريمة إعدام محمد فقد اكد شقيقه انه غادر منزله عند الثانية فجرا وهو ما تزامن مع اقتحام قوات الاحتلال للبلدة حيث التحق محمد باربعة من أصدقائه للتصدي لقوات الاحتلال التي رشقوها بالحجارة، الا ان محمد ومن معه وقعوا بكمين لجنود الاحتلال الذين بادروهم بإطلاق نار كثيف ومباشر اسفر عن استشهاد محمد بعد إصابته برصاصة بالصدر اطلقتها عليه مجندة اسرائيلية، في حين أصيب ثلاثة اخرون برصاص الاحتلال المتفجر وصفت إصابة اثنين منهم بالخطيرة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018