الأخــبــــــار
  1. نتنياهو لحماس: لا وقف لاطلاق النار بغزة دون وقف عمليات الضفة
  2. اصابة مواطن برصاص المستوطنين في بيتين شمال البيرة
  3. قوات الاحتلال تقتحم مقر اللجنة الاولمبية الفلسطينية في مدينة البيرة
  4. نتنياهو يقرر تعزيز الجيش وهدم منازل منفذي العمليات وتوسيع مستوطنةعوفرا
  5. نتنياهو يقرر تشديد الحصار على مدينة البيرةونصب المزيد من الحواجزبالضفة
  6. اطلاق نار بإتجاه سيارة قرب مستوطنة كوخاف يعقوب بزعم محاولة دهس جنود
  7. الهلال الأحمر: قوات الاحتلال منعت طواقمنا من الوصول للمصاب في البيرة
  8. حماس تدعو للنفير العام في كل مناطق الضفة غدا الجمعة
  9. التنفيذية تدعو لاستمرار الفعاليات الشعبية لمواجهة الحملات المسعورة
  10. الاحتلال يغلق مدخلي الفوار والعروب بالبوابات الحديدية
  11. منظمة التحرير تدعو المواطنين للتصدي للاحتلال
  12. وفاء للشهداء- فتح أقاليم الضفة تدعو للتصعيد غدا
  13. وزير الصحة: لم نعلن حالة الطوارئ لكننا جاهزون لأي طارئ
  14. مستوطنون يهاجمون مركبات المواطنين شرق قلقيلية
  15. الاحتلال يقتحم اللبن الشرقية ويطلق القنابل والرصاص
  16. الرئاسة: التحريض على الرئيس وغياب افق السلام ادى لمسلسل العنف
  17. الرئاسة: المناخ الذي خلقته سياسة الاقتحامات أدى إلى مسلسل العنف
  18. حزما- جيش الاحتلال يعتقل فلسطينيا مر بالمكان تحسبا من عملية جديدة
  19. مواجهات مع الاحتلال على المدخل الشمالي لبلدة تقوع
  20. نقابة الاطباء تعلن حالة الطوارئ بصفوف اطبائها بكافة المحافظات

"الضمير" تطالب المجتمع الدولي بالتدخل للحفاظ على حياة الأسيرات

نشر بتاريخ: 10/10/2018 ( آخر تحديث: 10/10/2018 الساعة: 12:54 )
مغزة- معا- تابعت مؤسسة الضمير لحقوق الإنسان بقلق واستهجان الانتهاكات الممنهجة والجرائم المتزايدة التي ترتكبها مصلحة السجون الإسرائيلية بحق المعتقلين في سجونها، في إطار سياسة معلنة تتنافى وكافة المواثيق الدولية وعلى الأخص قواعد حماية الأسرىن في اتفاقيات جنيف الأربعة.
وكانت أعلنت الأسيرات المعتقلات في سجن "هشارون" البالغ عددهن اكثر من 30 اسيرة، الامتناع عن الخروج الى الفورة لليوم الخامس والثلاثين على التوالي، ووجودهن في غرفهن لأكثر من 800 ساعة متواصلة، وذلك احتجاجا على إقدام ادارة سجن هشارون على تشغيل كاميرات المراقبة في الفورة.

وأشارت الضمير أن تشغيل كاميرات المراقبة في الفورة يمس بحرية الأسيرات، إذ إنه من الصعب خلع ملابس الصلاة في هذه الحالة، وهن بحاجة للهواء والشمس وللتحرك وممارسة الرياضة براحتهن في الساحة، عدا عن أن المطبخ والكانتينة والغسالة كلها في الساحة، ومن غير المعقول أن تمارس الأسيرات عملهن بهذا الشكل بوجود كاميرات مراقبة.

وتستمر الأسيرات في سجن هشارون بعدم الخروج من غرفهن، في ظل عدم توفر مؤشرات تدلل على إمكانية استجابة مصلحة السجون الإسرائيلية لمطالبهم المشروعة، ما قد يشكل خطرا حقيقيا على حياتهن، خاصة أن هنالك عددا من الاسيرات يعانيين من الأمراض، وان البقاء داخل الغرف بدون التعرض لأشعة الشمس والهواء يعرض حياتهم للخطر.

وكررت مؤسسة الضمير  دعمها لنضال وخطوات الأسيرات والمعتقلات داخل سجون الاحتلال، واستنكارها للانتهاكات الجسيمة كافة التي تنفذها قوات الاحتلال ممثلة بمصلحة إدارة السجون بحق الأسيرات التي تتعمد اتباع سياسيات قهرية بحقهن بهدف النيل من كرامتهن، من خلال سياسة التدخل في خصوصيتهن، إضافة إلى اعتماد دولة الاحتلال سياسة الإهمال الطبي بحقهن.

وعبرت المؤسسة عن تضامنها مع الأسيرات والمعتقلات داخل السجون ومع ذويهن الذين يشاطرونهن المعاناة، داعية المجتمع الدولي ولاسيما الأطراف المتعاقدة على اتفاقية جنيف الرابعة الوفاء بالتزاماتها القانونية والأخلاقية والتدخل العاجل، لإنقاذ حياة الأسيرات، واجبار دولة الاحتلال على احترام حقوقهم المكفولة بموجب القانون الدولي الإنساني والقانون الدولي لحقوق الإنسان.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018