الأخــبــــــار
  1. الحمد الله: لن نؤجل تطبيق قانون الضمان الاجتماعي
  2. 3 اصابات جديدة برصاص الاحتلال وعدد من حالات الاختناق شمال القطاع
  3. مجهولون بمركبة غير قانونية يعتدون على ضابط بدورية للسلامة على الطرق
  4. اصابة شابين برصاص الاحتلال خلال مشاركتهم في المسير البحري الـ 12
  5. بدء توافد المواطنين للمشاركة في المسير البحري الـ12 شمال القطاع
  6. الملك سلمان يوجه بفتح تحقيق داخلي في قضية اختفاء خاشقجي
  7. مستوطنون يعتدون بالضرب المبرح على مزارع شرق نابلس
  8. الاحتلال يعتقل أربعة مشاركين في الدفاع عن الخان الاحمر
  9. الصحة: ٥ إصابات بالكسور والرضوض باعتداء الاحتلال على المتواجدين بالخان
  10. استشهاد الشاب الذي حاول طعن جنود الاحتلال قرب مستوطنة بركان في سلفيت
  11. الخارجية تُطالب الجنائية الدولية فتح تحقيق في جرائم المستوطنين
  12. الاحتلال يخطر بهدم منزل عائلة الشاب أشرف نعالوة في شويكة
  13. جرافات الاحتلال تنتشر قرب الخان الأحمر وتجرّف اراض محاذية للقرية
  14. هآرتس: مجلس الشيوخ الامريكي يعتزم انشاء صندوق عون للفلسطينيين
  15. اندونيسيا تؤكد مواقفها الثابتة والداعمة لفلسطين وشعبها
  16. مجدلاني: الغياب عن "المركزي" سياسة غير فاعلة
  17. خالد: الانتخابات العامة استحقاق ديمقراطي لا ينعقد شرطه بحل التشريعي
  18. الاحتلال يعتقل ناشطا في حماس ويزعم مصادرة بندقية من منزله ببلدة ابوديس
  19. سعد: وجود قانون قابل للتعديل أفضل من عدم وجود قانون نهائيا
  20. عضو الكنيست يهودا غليك يقتحم المسجد الأقصى المبارك

مجلة امريكية تنشر توقعها عن "داعش" القادم

نشر بتاريخ: 09/10/2018 ( آخر تحديث: 11/10/2018 الساعة: 08:26 )
بيت لحم-معا- بعنوان "توقع حول داعش القادم"، نشرت مجلة "ناشونال انترست" الأميركية تقريرًا تساءلت فيه حول مكان وكيفية ظهور مجموعة إرهابية جديدة لتملأ الفراغ الذي خلّفه تنظيم "الدولة الإسلامية".

ولفتت المجلّة الى أنّه مع انهيار خلافة "داعش"، يمكن أن تظهر جماعة مرتبطة بالتنظيم، لتصبح أكثر فتكًا وقادرة على العمل. وأوضحت المجلّة أنّ هناك العديد من العوامل التي تؤجج احتمال ظهور نسخة جديدة من التنظيم، بما في ذلك الضعف النسبي لقوات الأمن في المنطقة التي يعمل فيها الإرهابيون.

وأضافت أنّ ظهور تنظيم "القاعدة" في شبه الجزيرة العربية يوفّر رؤية واضحة للطريقة التي يمكن أن ينشأ فيها فصيل "داعش" المقبل.

وكان تنظيم "القاعدة" الذي لحقه عدد من المجموعات المرتبطة به يعدّ تهديدًا جادًا، حتى أن مدير الإستخبارات الأميركية السابق ديفيد بترايوس، وصف صانع القنابل الرئيسي في التنظيم، إبراهيم حسن العسيري، بأنه "أخطر رجل في العالم"، والجدير ذكره أنّ العسيري قُتل بعدما أصيب بغارة نفذتها طائرة بدون طيار في اليمن.

وهناك سبب آخر لنجاح "القاعدة" في شبه الجزيرة العربية وهو التطور المستمر للدعاية الجهادية والتواصل الإعلامي، ويرجع ذلك إلى حد كبير إلى رجل الدين الأميركي المولد أنور العولقي، الذي أثر بالجهاديين عالميًا قبل موته عام 2011.

كما كان تنظيم "القاعدة" متمكنًا من تحقيق التوازن الفعال بين الأهداف المحلية والعالمية. وقال الباحث المتخصص بالشؤون الإرهابية دانيال بيمان "حافظ الجهاديون على علاقات جيدة مع القبائل المحلية وكانوا مرنين في فرض الشريعة وما زال تنظيم القاعدة في شبه الجزيرة العربية قادرًا على لعب دور مثل هجمات تشارلي إيبدو في باريس، أوائل عام 2015. كما يحافظ التنظيم على علاقة وثيقة بشكل متزايد مع حركة الشباب في الصومال وجبهة النصرة".

وبعد هذا العرض، تعتبر المجلّة أنّ هذه العوامل التي أدت إلى نجاح القاعدة في شبه الجزيرة العربية، يمكن أن تتيح الظروف لفرع جديد من "داعش"، من الوصول بشكل خطير. فعندما نشأت "القاعدة" في شبه الجزيرة العربية، كان اليمن دولة غارقة في حرب أهلية داخلية، ولكنّ التنظيم استفاد من المساحات الشاسعة لتدريب وتنظيم الإرهابيين والتخطيط لتنفيذ هجمات متطورة ضد الغرب.

وبعد اليمن، والحديث عن شبه الجزيرة العربية، تطرقت المجلة الى ليبيا التي بيئة مشابهة، وﻗد ﺗﮐون اﻟﻣﻼذ اﻷﮐﺛر ﺧطورة ﻟﻟﻣﺟﻣوﻋﺔ الجديدة ﻓﻲ اﻟﻣﺳﺗﻘﺑل اﻟﻘرﯾب، فالمنطقة مليئة بالأسلحة وتقع على بعد 200 كيلومتر من أوروبا. كما أنّ "داعش" في ليبيا كان مسؤولاً عن تنفيذ هجوم في سوق عيد الميلاد في برلين عام 2016، ونفذ التفجير في مانشستر عام 2017.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018