الأخــبــــــار
  1. سفير فلسطين في انقرة: تركيا قدمت 3 ونصف مليون دولار منحة للحكومة
  2. اصابة مواطن إثر اعتداء المستوطنين عليه بالاغوار
  3. سابقة- الحجز على أموال "كانتين" 4 أسرى لدفع غراماتهم
  4. ايران: التعزيزات الأميركية في الشرق الأوسط تشكل تهديدا للسلام الدولي
  5. لأول مرة منذ 71 عاما- طائرات مصرية في إسرائيل
  6. المئات يعتكفون في رحاب "الأقصى"
  7. القبض على شخص بحوزته نصف كغم مخدرات في نابلس
  8. حريق كبير يلتهم 800 شجرة زيتون جنوب جنين
  9. مقتل مواطن 35 عاما بشجار بين ابناء عمومة ببلدة جبع جنوب جنين
  10. هيئة كسر الحصار تدعو للمشاركة في الجمعة القادمة (يوم القدس العالمي)
  11. هيئة الأسرى: استقرار الحالة الصحية للأسير المصاب محمد حسنين
  12. اصابات بالاختناق خلال قمع الاحتلال لمسيرة كفر قدوم
  13. السلطة تعرض المساعدة على اسرائيل في اطفاء الحرائق
  14. الاوقاف: 100 الف مصل ادوا صلاة الجمعة الثالثة من شهر رمضان بالاقصى
  15. ماي تعلن أنها ستستقيل من رئاسة الحكومة البريطانية الشهر المقبل
  16. 5 قتلى و13 جريحا بانفجار قرب مسجد أثناء صلاة الجمعة في باكستان
  17. تيريزا ماي تعلن أنها ستستقيل من زعامة حزب المحافظين الشهر المقبل
  18. اصابات في انهيار نفق للمقاومة شمال قطاع غزة
  19. فيس بوك تعطل مئات الحسابات لنشطاء من غزة
  20. رغم الحر- الغزيون يستعدون للمشاركة في جمعة"التكافل والتراحم"

إغلاق ملف التحقيق في الاعتداء على النائب عودة

نشر بتاريخ: 22/09/2018 ( آخر تحديث: 25/09/2018 الساعة: 10:07 )
بيت لحم- معا- صادق النائب العام الإسرائيلي شاي نيتسان، على إغلاق ملف التحقيق ضد أفراد من الشرطة الاسرائيلية، بتهمة الاعتداء على رئيس القائمة "المشتركة"، النائب أيمن عودة، العام الماضي، خلال هدم بيوت في قرية أم الحيران البدوية في منطقة النقب جنوب اسرائيل.

وتم إغلاق الملف بعد فتحه ضد أفراد من الشرطة الإسرائيلية رشوا غاز الفلفل على وجه عودة، "لعدم توفر التهمة"، بينما تم إغلاق ملف التحقيق في إصابته بالرصاص المطاطي في رأسه "لعدم كفاية الأدلة".

وقال النائب عودة آنذاك أنه أصيب بعيار مغلف بالإسفنج، بينما زعمت الشرطة أنه أصيب جراء رشق الحجارة على قواتها.

ووفقاً لقرار قسم التحقيق مع الشرطة التابع لوزارة القضاء الإسرائيلية "ماحش"، فإنه على ضوء مخاوف الشرطة من تفاقم الوضع، ومنعا لتقدم عودة ورجاله، فإن رش الغاز على وجه عودة "لم يكن مخالفة في ظل هذه الظروف بسبب الحاجة بالتصرف الميداني لمنع دخولهم غير المرغوب فيه إلى المكان"، بالإضافة إلى ذلك، وعلى الرغم من أن أفراد الشرطة اعترفوا بأنهم أطلقوا قنابل الغاز المسيل للدموع، إلا أن "ماحش" قالت إنها لم تتمكن من إثبات أن هذه القنابل تسببت في إصابة عودة بشكل متعمد.

وقال عضو الكنيست ايمن عودة معقبا على ذلك: "مرة أخرى تبرع ماحش في التغطية وفشل في مقاضاة أفراد الشرطة بسبب ممارستهم العنف ضد المدنيين. أفراد الشرطة كانوا يعرفون وقت وقوع الحادث أنني عضو كنيست، واختاروا الكذب بشأن رش الغاز، وحقيقة أنني أصبت بعيار مغلف بالإسفنج. وبعد أكثر من عام ونصف من الحادث، من المقلق والثابت أنه لا توجد نية حقيقية للتحقيق في ما حدث في ذلك اليوم الرهيب، بشأني وبالطبع بشأن قتل يعقوب أبو القيعان. ننوي المطالبة بكشف كل مواد التحقيق كي نتمكن من الاستئناف على القرار".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018