الأخــبــــــار
  1. السنوار:لن نبيع دماء الشهداء بالسولار أو الدولار
  2. 600 مفقود نتيجة الحرائق في كاليفورنيا
  3. الهيئة الوطنية: مسيرات الجمعة المقبلة بعنوان "المقاومة توحدنا وتنتصر"
  4. نتنياهو ينفي اعتزامه الدعوة لانتخابات مبكرة
  5. شرطة رام الله تكشف شبكة ترويج مخدرات وحبوب اجهاض
  6. مصادر مقربة من نفتالي بينت: كل شئ انتهى وذاهبون للانتخابات المبكرة
  7. اصابة مواطنين اثنين بجروح برصاص الاحتلال شرق مدينة غزة
  8. بدء وصول الوفود المشاركة بالمؤتمر الدولي "صحفيون تحت النار"
  9. اصابة شاب بعيار معدني في الوجه خلال مواجهات مع الاحتلال في كفر قدوم
  10. واشنطن ستصوت ضد قرار أممي بشأن الجولان المحتل
  11. مصادر:مصر هددت نتنياهو بالانسحاب من الوساطة اذا لم يعلن وقف اطلاق نار
  12. نتنياهو يلتقي الوزير بينت الساعة 12:00 لمناقشة مستقبل حقيبة "الامن"
  13. مصادر: مصر هددت نتنياهو بالانسحاب من الوساطة اذا لم يعلن وقف نار
  14. الاحتلال يطلق النار تجاه المزارعين شرق القرارة جنوبي القطاع دون إصابات
  15. الخارجية الاسرائيلية تعيّن شابا من يافا سفيرا لاسرائيل في اذربيجان
  16. قوات الاحتلال تعتقل شابين من ضاحية شويكة شمال طولكرم
  17. اطلاق نار على جيش الاحتلال بالخليل
  18. جيش الاحتلال يدعي الكشف عن نفق على حدود غزة
  19. الاحتلال يعتقل مواطنين من الضفة الغربية
  20. رئيس وزراء هولندا: سندافع في مجلس الأمن عن حظر تصدير الأسلحة للسعودية

إسرائيل احتلت أمريكا بشكل كامل.. 51 ولاية تحت حذاء الصهاينة

نشر بتاريخ: 11/09/2018 ( آخر تحديث: 11/09/2018 الساعة: 11:28 )
الكاتب: رئيس التحرير / د. ناصر اللحام
منذ مئة عام تحاول الحركة الصهيونية إحتلال فلسطين دون جدوى. قاومت فلسطين بكل الأشكال والسبل. حتى يأس الاحتلال من إخضاع هذا الشعب العربي العنيد. ونجحت في تحقيق دولة تحت الاحتلال.

وقد إستثمرت الحركة الصهيونية كل أدوات الترهيب والترغيب ولكنها لم تنجح في فرض ما تريد فتكسرّت ادواتها وظلت فلسطين حاضرة بقوة في العنوان الاول للصحافة العالمية طوال قرن من الزمان.

وما يلفت انتباهي اليوم هو سهولة احتلال الحركة الصهيونية للولايات المتحدة ألامريكية. حتى يبدو أنه أسهل احتلال في العالم. الدول الفقيرة والدول الصغيرة قاومت وهزمت كل احتلال. أما الشعب الامريكي فقد استسلم فورا وسلم روحه قبل جسده لهذا الاغتصاب القبيح والمتواصل. ويمكن اليوم القول ان امريكا دولة تحت الاحتلال ولكن بطريقة أسوأ بكثير من الوضع الفلسطيني.

خلال جولات التفاوض في كامب ديفيد. أراد الرئيس الامريكي أن يصلي في الكنيسة يوم الاحد. واتضح أن جميع أفراد الطاقم الاداري للبيت الابيض والطاقم التفاوضي الامريكي، جميعهم من اليهود. ولم يجد كلينتون مسيحيا واحدا سوى الفلسطيني نبيل ابو ردينة ليذهب معه الى الكنيسة.

تستطيعون الان أن تتخيلوا الطاقم الاداري للبيت الابيض في زمن ترامب. جميعهم يهود وجميعهم من مؤيدي الاحتلال ومؤيدي الجرائم ضد البشرية.

فلسطين قاومت، وتقاوم. بينما أمريكا استسلمت وتستسلم لهذا الإغتصاب الجماعي الذي تقوم به المنظمات الصهيونية للرجل الأبيض.

أمريكا في فترة ترامب تحمل في أحشائها ابن الخطيئة. هي حبلى الان بإبن الحرام الذي أثمره سفاح اليهود بترامب في سرير البيت الأبيض.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018