/* */
عـــاجـــل
ت. اسرائيل: ما تقدمه ايران من صواريخ لسوريا أخطر بكثير مما تقدمه روسيا
الأخــبــــــار
  1. نتيناهو يجري اتصالا مع بوتين والاخير يؤكد على تزويد سوريا بصورايخ
  2. متظاهرون يسقطون طائرة اسرائيلية مسيرة على حدود غزة
  3. مسلحون يعتدون على عضو ثوري فتح بغزة والامن يستدعي كوادر من الحركة
  4. مسلحون يعتدون على عضو ثوري فتح بغزة والامن يستدعي كوادر من الحركة
  5. الاحتلال يطلق الرصاص تجاه المتظاهرين بالمسير البحري شمال القطاع
  6. الشرطة تضبط مواد يشتبه انها الماريجوانا المخدرة بحوزة شخصين في جنين
  7. مخابرات الخليل تقبض على الشخص الذي اعتدى على رئيس بلدية بيت لحم
  8. المطلوب الاول للامن بطوباس يسلم نفسه للشرطة -صادر بحقه 9 مذكرات توقيف-
  9. أردوغان من نيويورك: لن نترك القدس وسنضع أرواحنا على أكفنا إن لزم الأمر
  10. مشعشع يدعو اتحاد عاملي "الاونروا" بغزة لطاولة الحوار
  11. الشرطة تكشف ملابسات سرقة ونشل 15 هاتفا محمولا في الخليل
  12. مخابرات الخليل تقبض على مجرم محكوم بالسجن 15سنة ومطلوب على عدة قضايا
  13. التربية تعلن عن منح دراسية بمجال الطب البشري في فنزويلا
  14. الاعتداء على رئيس بلدية بيت لحم طوني سلمان باله حاده في وجهه
  15. استقالة 8 من اعضاء مجلس بلدية يطا البالغ 13 عضوا
  16. القوى ولجنة المتابعة في الداخل تدعوان لإضراب موحد
  17. الخارجية: الاحتلال يفرض الاغلاق بحجة الأعياد للتغطية على إرهابه
  18. ايران: تم القبض على شبكة كبيرة لصلتها بهجوم الاهواز
  19. الخميس- "الوطني" يعقد اجتماعا تزامنا مع خطاب الرئيس في الامم المتحدة

الملكة حامد تبدع في تصميم البيئات الصفية الجاذبة

نشر بتاريخ: 10/09/2018 ( آخر تحديث: 11/09/2018 الساعة: 10:46 )
رام الله- معا- أبدعت ملكة المسؤولية الاجتماعية في الضفة عبير حامد في تصميم البيئات الصفية الجاذبة للعام الثامن على التوالي في مدرستها بنات عين يبرود الثانوية.
وجاء ذلك لما له من أثر طيب في تحسين نفسية الطالب وحبه للمكان وزيادة دافعيته وانتمائه للمدرسة ولأستاذه، ولا يخفى على أحد أثر طاقة الألوان في تفتيح العقل والقلب خصوصاً إذا كانت الألوان زاهية يحبها الأطفال، وصنع البيئة الصفية بيده.
حامد تعلم إلى جانب مواد الاجتماعيات الرياضة والفن من وحي مواهبها الفطرية منذ كانت طفلة، والطالب يصنع بيئته في حصة الفن وتبقى معه البيئة الصفية الجميلة عاماً كاملاً ، حيث استطاعت حامد أن تنجز أربعة صفوف من أصل عشرة صفوف في مدرستها وتحلم أن تكمل بقية الصفوف.
يذكر أن البيئة الصفية الجاذبة هي جزء من مبادرة "التعلم من خلال الفن" للمعلمة حامد التي تأهلت عالمياً وأصبحت منظمة دولية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018