/* */
الأخــبــــــار
  1. ايران: تم القبض على شبكة كبيرة لصلتها بهجوم الاهواز
  2. الخميس- "الوطني" يعقد اجتماعا تزامنا مع خطاب الرئيس في الامم المتحدة
  3. مستوطنون يقتحمون المسجد الأقصى
  4. صحيفة "le Citoyen" الجزائرية تخصص صفحة لشؤون اسرى فلسطين
  5. واشنطن: "لا تنازل" قبل نزع كامل الأسلحة النووية من شبه الجزيرة الكورية
  6. اضراب شامل يعم مؤسسات الاونروا بغزة
  7. بريطانيا: ايران تحترم شروط الاتفاق النووي
  8. الملك عبدالله يدعو المجتمع الدولي لتوفير الدعم لـ"الأونروا"
  9. الرئيس يصل امريكا للمشاركة في أعمال الجمعية العامة
  10. شهيد و14 اصابة على حدود غزة
  11. استشهاد مواطن برصاص الاحتلال شرق غزة
  12. الصحة: ارتفاع عدد الاصابات على حدود غزة الى 11 اصابة
  13. الشرطة تضبط مشتلا للمخدرات في بلدة الشيوخ يضم ٦٠ شتلة ماريجوانا
  14. طائرات الاحتلال تقصف شرق غزة بصاروخين
  15. اصابتان برصاص الاحتلال شرق البريج
  16. مصر تطلق سراح إسرائيلي بعد اعتقاله على الحدود
  17. إسبانيا تعلن إنقاذ 447 مهاجرا من الغرق في المتوسط
  18. ضبط مشتل مخدرات شرق جنين
  19. الاحتلال يطلق النار صوب وحدة الارباك الليلي شرق غزة
  20. الرئيس الامريكي ترامب يتولى رئاسة مجلس الأمن الأربعاء المقبل

فيديو .. لحظة محاولة اغتيال مرشح الرئاسة في البرازيل

نشر بتاريخ: 08/09/2018 ( آخر تحديث: 11/09/2018 الساعة: 08:28 )

بيت لحم- معا- تعرّض مرشح اليمين المتطرف للانتخابات الرئاسية البرازيلية جايير بولسونارو (63 عاماً) للطعن في بطنه، الخميس، في أثناء حملته الانتخابية في بلدة جويز دي فورا (جنوب شرق)؛ ليخضع إثرها لعملية جراحية عاجلة، حسب وكالة "فرانس برس".

وقال ابنه فلافيو بولسونارو؛ في تغريدة على موقع "تويتر"، إن والده تعرَّض للطعن، موضحاً: "لقد ثُقبت كبده ورئته وجزء من الأمعاء، وفقد دماءً كثيرة.. يبدو أن حالته استقرت الآن".

غير أن مستشفى المدينة الواقعة على بُعد ثلاث ساعات بالسيارة من ريو دي جانيرو، أكّد في وقت لاحق أن بولسونارو؛ أُصيب في الأمعاء وليس في الكبد وباتت حالته "مستقرة".

وصرح متحدث باسم الشرطة العسكرية في ولاية ميناس جرايس؛ حيث تقع بلدة جويز دي فورا، بأن المشتبه فيه رجل يبلغ من العمر 40 عاماً، وأنه اعتُقل على الفور، مشيراً إلى أنه كان "يحمل سكيناً ملفوفاً بقطعة قماش".

وأفاد عديدٌ من المواقع الإخبارية، بأن المهاجم مناضل سابق في حزب يساري، ويرجّح أنه قال إنه تصرف "باسم الله".

وأظهرت لقطات تلفزيونية بولسونارو؛ محمولاً على أكتاف مناصريه قبل تلقيه ضربة عنيفة تحت الصدر وإجلائه من المكان.. وكان يقوم بحملته الانتخابية مرتدياً قميصاً أصفر، وكان يُحيي الحشد في شارع مزدحم في جويز دي فورا عندما تعرَّض للاعتداء.

ومن المقرر أن تجري الانتخابات الرئاسية في 7 أكتوبر المقبل.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018