الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يعتقل 22 مواطنا من الضفة
  2. الرئيس يؤكد استعداده لاجراء انتخابات تشريعية ورئاسية
  3. وصول نائب السفير القطري خالد الحردان الى غزة عبر معبر بيت حانون
  4. وزير الخارجية الإسرائيلي: من المتوقع مشاركة إسرائيل في مؤتمر البحرين
  5. شرطة الاحتلال تلاحق مركبة في العيسوية شرق القدس وتعتدي على ركابها
  6. بعد الاستجابة المبدئية لجزء من مطالبهم- اسرى "عسقلان" يعلقون الإضراب
  7. الغاء الاضراب المقرر في 25 حزيران واستبداله بمسيرات رفضا لورشة البحرين
  8. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين من بيت لحم ورام الله
  9. حالة الطقس: درجات الحرارة اعلى من معدلها السنوي العام بحدود درجتين
  10. الأسير ربيع السعدي من مخيم جنين يدخل عامه الـ16 في الأسر
  11. الكابينت ينعقد اليوم لبحث "التطورات الأمنية" الأخيرة
  12. ليبرمان يدعو لتشكيل "حكومة وحدة وطنية"
  13. مقتل مواطن 54 عاما بالرصاص اثر شجار وقع في يطا جنوب الخليل فجر اليوم
  14. هلال القدس يمثل فلسطين في البطولة العربية
  15. قوات الاحتلال تعيق حركة المواطنين جنوب بيت لحم
  16. فصل الصيف يبدأ مساء الجمعة ويستمر 93 يوما و15 ساعة و56 دقيقة
  17. أنصار الله تطلق طائرات مسيرة على مطارين في السعودية
  18. إسرائيل ترفض بنودا في بيان قمة دوشنبه حول القدس
  19. قناة إسرائيلية: لقاء سري بين أبو مازن ورئيس الشاباك
  20. 59 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة الأسبوع الماضي

عودة: حكومة اليمين أحكمت سيطرتها على المحكمة العليا

نشر بتاريخ: 06/09/2018 ( آخر تحديث: 11/09/2018 الساعة: 08:29 )
القدس- معا- عقب النائب ايمن عودة "القائمة المشتركة" على قرار المحكمة العليا الإسرائيلية برفض استئناف أهالي قرية الخان الأحمر وهدم بيوت القرية وتهجير سكانها، قائلا إن المؤسسة القضائية في الدولة الاسرائيلية أصبحت شريكا أساسيا لحكومة اليمين ومشروعها، ولا بد من الإقرار بهذه المرحلة أن اليمين أحكم قبضته على المحكمة العليا الاسرائيلية، وأنّ قرار العليا الإسرائيلية يندرج ضمن تطبيق السياسات الإستيطانية لحكومة اليمين، مضيفا" وذلك من خلال سيطرة حكومة نتنياهو اليمينية على الدولة العميقة، وإحدى اوجهها السيطرة على المحكمة العليا الاسرائيلية من خلال تركيبة يمينية للقضاة."

وأضاف عودة أن تهجير الخان الأحمر هو وجه آخر من تطبيق قانون القومية تحت بند الاستيطان والإجهاز على امكانية إقامة دولة فلسطينية على حدود ١٩٦٧، ومن جهة أخرى ما هو الا احدى خطوات تطبيق صفقة القرن بشكل أحادي الجانب على يد اسرائيل، والتي بالضرورة تهدف الى فرض واقع جديد.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018