/* */
الأخــبــــــار
  1. زوارق الاحتلال تطلق النار تجاه المسير البحري المطالب بكسر الحصار
  2. وفد فتح إلى القاهرة لبحث ملفي التهدئة والمصالحة
  3. اقفال باب الترشح للانتخابات المحلية
  4. مصر تعلن عن فتح معبر رفح البري غدا لادخال العالقين
  5. مقتل شاب برصاصة في الرأس خلال شجار عائلي برفح جنوب القطاع
  6. مصرع 4 مواطنين وإصابة 199 آخرين في 307 حادث سير الأسبوع الماضي
  7. وفاة الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان
  8. اسعار النفط ترتفع 0.6% الى 71.83 دولارا للبرميل
  9. اتحاد الكرة: مباراة كأس الكؤوس "السوبر" بين الهلال والثقافي تقام السبت
  10. 69 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة وتوقيف 33 مطلوبا الأسبوع الماضي
  11. الهباش يدعو المسلمين لشد الرحال إلى المسجد الأقصى والدفاع عن القدس
  12. شرطة رام الله تقبض على 4 تجار مخدرات وتضبط بحوزتهم كميات كبيرة منها
  13. مصرع طفل (3 سنوات) غرقا في بحر خانيونس
  14. مقتل شاب اثر شجار في بيت لحم
  15. مصر تقرر اغلاق معبر رفح خلال عيد الأضحى
  16. الاحتلال يعيد فتح أبواب المسجد الاقصى
  17. الأردن يطالب بوقف كل الإجراءات بحق الأقصى
  18. المجلس المركزي :التهدئة مع الاحتلال مسؤولية منظمة التحرير
  19. المجلس المركزي يؤكد استمرارقطع العلاقات السياسة مع الإدارة الأميركية
  20. المجلس المركزي يجدد رفضه لصفقة القرن

الرئيس التشادي ينفي دعمه لحفتر ويؤكد دعمه للسلام في ليبيا

نشر بتاريخ: 10/08/2018 ( آخر تحديث: 10/08/2018 الساعة: 18:16 )
القدس - معا - أبكر إدريس حسن - نفى الرئيس التشادي إدريس ديبي إتنو، دعمه للواء الليبي خليفة حفتر ﺍﻟﻤﺪﻋﻮم ﻣﻦ ﻣﺠﻠﺲ ﻧﻮﺍﺏ ﻃﺒﺮﻕ ﺷﺮﻗﻲ ﻟﻴﺒﻴﺎ، بل أكد دعمه للأمن والاستقرار ولمّ الشمل في دولة ليبيا المجاورة .

وقال ديبي، خلال مؤتمر صحفي عقده بالقصر الرئاسي بأنجمينا بمناسبة الذكرى الـ58 لاستقلال البلاد " إنه لم يدعم اللواء خليفة حفتر، لا سياسياً ولا مادياً ولا لوجستياً ولا بتقديم أي دعم له " .

وأوضح ديبي- أمام الصحافة الوطنية والدولية - أنه يسعى لبسط الأمن والاستقرار ولمّ شمل الفرقاء المتنازعين في ليبيا، مضيفاً أنه التقى في الآوانة الأخيرة بأنجمينا مع كل أطراف الأزمة لهذا البلد المضطرب أصلاً منذ عام 2011 عقب سقوط نظام الراحل معمر القذافي .

وكان الرئيس ديبي، التقى رئيس حكومة الوفاق الوطني فائز السراج، المعترف به دولياً في الـ26 من يوليو الماضي بالعاصمة أنجمينا، وأﺟﺮى معه ﻣﺤﺎﺩﺛﺎﺕ موسعة ﺗﺮﻛﺰﺕ حول اﻟﺤﺎﻟﺔ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻴﺔ ﻓﻲ ﻟﻴﺒﻴﺎ ﻭﻋﺒﺮ ﺍﻟﺠﺎﻧﺒﺎﻥ ﻋﻦ ﻓﺎﺋﻖ ﺍﻫﺘﻤﺎﻣﻬﻤﺎ ﺣﻴﺎﻝ ﻏﻴﺎﺏ ﺍﻟﺘﻘﺪﻡ ﻓﻲ ﻣﺠﺎﻝ ﺍﻻﻧﺘﻘﺎﻝ ﺍﻟﺴﻴﺎﺳﻲ ﻓﻲ ﻟﻴﺒﻴﺎ، ﻭكذا ﺿﺮﻭﺭﺓ ﺇﻳﺠﺎﺩ ﻣﺨﺮﺝ ﺳﺮﻳﻊ ﻣﻦ ﻫﺬﻩ ﺍﻷﺯﻣﺔ ﻭﻭﺿﻊ ﻣﺼﻠﺤﺔ ﺍﻟﺸﻌﺐ ﺍﻟﻠﻴﺒﻲ ﻓﻮﻕ ﻛﻞ ﺍﻻﻋﺘﺒﺎﺭﺍﺕ، بحسب البيان الختامي المشترك بينهما .

وكما نفى ديبي القيام بإرسال قوات تشادية مستقبلاً إلى ليبيا لمحاربة الجماعات الإرهابية، كما قام بإرسال قواته لمحاربة الجماعات الإرهابية في كل من مالي والكاميرون والنيجر ونيجيريا، مضيفاً أن هذا التدخل العسكري يكلف الدولة اقتصادياً وأن البلاد بحاجة لانعاش اقتصادها بسبب الأزمة الاقتصادية الحالية .
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018