/* */
الأخــبــــــار
  1. اقفال باب الترشح للانتخابات المحلية
  2. مصر تعلن عن فتح معبر رفح البري غدا لادخال العالقين
  3. مقتل شاب برصاصة في الرأس خلال شجار عائلي برفح جنوب القطاع
  4. مصرع 4 مواطنين وإصابة 199 آخرين في 307 حادث سير الأسبوع الماضي
  5. وفاة الأمين العام السابق للأمم المتحدة كوفي عنان
  6. اسعار النفط ترتفع 0.6% الى 71.83 دولارا للبرميل
  7. اتحاد الكرة: مباراة كأس الكؤوس "السوبر" بين الهلال والثقافي تقام السبت
  8. 69 ألف مسافر تنقلوا عبر معبر الكرامة وتوقيف 33 مطلوبا الأسبوع الماضي
  9. الهباش يدعو المسلمين لشد الرحال إلى المسجد الأقصى والدفاع عن القدس
  10. شرطة رام الله تقبض على 4 تجار مخدرات وتضبط بحوزتهم كميات كبيرة منها
  11. مصرع طفل (3 سنوات) غرقا في بحر خانيونس
  12. مقتل شاب اثر شجار في بيت لحم
  13. مصر تقرر اغلاق معبر رفح خلال عيد الأضحى
  14. الاحتلال يعيد فتح أبواب المسجد الاقصى
  15. الأردن يطالب بوقف كل الإجراءات بحق الأقصى
  16. المجلس المركزي :التهدئة مع الاحتلال مسؤولية منظمة التحرير
  17. المجلس المركزي يؤكد استمرارقطع العلاقات السياسة مع الإدارة الأميركية
  18. المجلس المركزي يجدد رفضه لصفقة القرن
  19. الرئاسة تحذر من استمرار اغلاق الاقصى
  20. الحكومة تحذر من تصعيد الاحتلال في القدس

مجدلاني يتلقي سفيرة النرويج ونائب القنصل السويدي

نشر بتاريخ: 09/08/2018 ( آخر تحديث: 09/08/2018 الساعة: 17:50 )
رام الله- معا-  استقبل الدكتور أحمد مجدلاني عضو اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية، الأمين العام لجبهة النضال الشعبي الفلسطيني، في مكتبه بمدينة رام الله سفيرة مملكة النرويج لدى دولة فلسطين هيلدا هارالدستادن ونائب القنصل السويدي العام توماس بروندين في لقاءين منفصلين.

وأعرب د.مجدلاني عن تقديره لدعم الحكومتين النرويجية والسويدية المتواصل لدولة فلسطين، متناولا الأوضاع السياسية الراهنة والتحديات الكبيرة التي تواجهها المنطقة في ظل توقف عملية السلام ، نتيجة لتواصل الانتهاكات الإسرائيلية للقانون الدولي والاتفاقيات الدولية، والدعم الأمريكي للاحتلال الذي أصبح شريكاً لدولة الاحتلال في إجراءاتها وعنصريتها وإمعانها بتعميق الاستيطان وزيادة رقعته.

كما أشار د. مجدلاني لأهمية التحضيرات الجارية لعقد المجلس المركزي منتصف الأسبوع القادم ؛ حيث كشف د. مجدلاني أن تقرير لجنة تحديد العلاقة مع الاحتلال الذي سيقدم ضمن الملفات التي ستطرح أمام المجلس المركزي، سيؤسس إلى الانسحاب التدريجي من كافة الاتفاقات الموقعة مع الاحتلال بما يشمل الشؤون المدنية والترتيبات الأمنية المشتركة والمسار الثالث الذي يتعلق بالمسار الاقتصادي بجانبيه التجاري والمالي، مضيفاً أنه سيجري البدء بتنفيذ إجراءات للانفكاك من هذه الاتفاقات التي كبلت شعبنا والتي عمل الاحتلال الإسرائيلي على إنهائها من جانب واحد، مشيراً إلى أن ورقة العمل المطروحة على جدول أعمال المجلس المركزي ستشمل كافة الإجراءات والبدائل التي ينبغي أن تتخذها الحكومة، إضافة إلى وضع احتمالات للإجراءات المضادة التي يمكن اتخاذها من قبل إسرائيل.

من جهة أخرى أطلع د.مجدلاني ضيفيه على آخر مستجدات ملف المصالحة الوطنية، مشيراً إلى أنه سيتم تقديم تقرير لنتائج الحوار مع حركة حماس عبر الأشقاء في مصر خلال دورة المجلس المركزي بهدف تحديد الخطوات اللاحقة بتسلم حكومة الوفاق كامل مسؤولياتها في القطاع أو أن تتحمل سلطة الانقلاب كافة مسؤولياتها تجاه المواطنين في قطاع غزة كسلطة أمر واقع.

وعبر د.مجدلاني عن تخوفه من أن الولايات المتحدة تسعى لتحويل قطاع غزة من قضية سياسية إلى قضية إنسانية من خلال تحقيق التهدئة والتركيز على إقامة مشاريع خدماتية ما أعتبره مقدمة لفصل القطاع عن الضفة وتمهيداً لإقامة كيان سياسي مستقل تحت حكم حركة حماس في غزة يهدف لتدمير المشروع الوطني الفلسطيني.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018