الأخــبــــــار
  1. واشنطن رفضت طلب إسرائيل فرض عقوبات على لبنان
  2. "الإنتربول" تلغي ملاحقة القرضاوي
  3. الاحتلال يسلّم اخطارات بوقف البناء في أكثر من 20منزل في يعناتا بالقدس
  4. الاحتلال يعتدي على طلبة اللبن الشرقية ويعتقل طالبا
  5. اصابة طفل بجروح طفيفة جراء حادث دهس شرق بيت لحم
  6. أبو شهلا: سنحلُ كافة القضايا الخلافية حول الضمان خلال شهر ثم تطبيقه
  7. نادي الاسير: انتهاء مهلة الاحتلال لعائلة أبو حميد تمهيدا لهدم منزلها
  8. الخارجية: تصعيد الاحتلال الأخير محاولة لفرض صفقة القرن
  9. الشرطة: العثور على جثة شاب 25 عاما في بئر ببلدة كفر عبوش بقلقيلية
  10. منصور: قريبا مذكرة رسمية لمجلس الامن احتجاجا على تهديدات اغتيال الرئيس
  11. الاحتلال يقتحم جامعة القدس ويحطم أبوابها ويستولي على تسجيلات كاميرات
  12. الاحتلال يهدم موقفا خاصا بأحد المنازل في بيت حنينا شمال القدس
  13. واشنطن رفضت طلب إسرائيل فرض عقوبات على لبنان
  14. جيش الاحتلال يقرر اعادة هدم منزلي شابين من يطا نفذا عملية بتل ابيب
  15. الاحتلال يعتقل 7 مواطنين من الضفة بعد عملية دهم وتفتيش
  16. اصابة شاب بجراح بالرصاص الحي خلال مواجهات في بلدة سردا شمال رام الله
  17. قوات الاحتلال تعتقل ٤ شبان من داخل محل تجاري في حي المصايف برام الله
  18. شرطة الاحتلال تقتحم مسجد قبة الصخرة
  19. الصحة:4 اصابات بالرصاص المطاطي خلال مواجهات بالنبي صالح
  20. الرئيس يتسلم دعوة رسمية لحضور قداس منتصف الليل

اجتماع للكابنيت ومصر تتدخل ..وسكان الغلاف يفرون من منازلهم

نشر بتاريخ: 09/08/2018 ( آخر تحديث: 09/08/2018 الساعة: 16:40 )

بيت لحم-معا- اعلن المجلس الوزاري المصغر" الكابنيت" انه سيعقد اجتماعا اليوم لتقييم التصعيد الحاصل مع قطاع غزة.

غير ان موقع ديبكا الاستخباري قال ان الحكومة الاسرائيلية وكذلك الجيش لا يملكون اجابات فيما يتعلق بالوضع.

وتجري مصر اتصالات بين الجانبين لوقف التصعيد، لا سيما وان هناك وفد من حركة حماس يبحث والمخابرات المصرية امكانية توقيع اتفاق تهدئة دائم.

وكشف الموقع ان الكثير من سكان مستوطنات غلاف غزة بدأوا بمغادرة بيوتهم والفرار باتجاه وسط اسرائيل، نظرا لاستمرار اطلاق وسقوط الصواريخ والتي قدرت منذ امس بنحو 150 صاروخا. فيما استشهد ثلاثة فلسطينيين بينهم امراة حامل نتيجة قصف الاحتلال لمواقع في قطاع غزة.

في غضون ذلك قالت مصادر في الجيش الاسرائيلي" ان استمرار التهديد الامني في الجنوب لن يوقفه الا بشن عملية عسكرية برية ضد قطاع غزة، وان هناك مشاروات امنية لجهة امكانية اجلاء سكان مستوطنات غلاف غزة في حال اتخذ قرارا بشن حرب على غزة".

وعى الرغم من تحميل حركة حماس اسرائيل مسؤولية التصعيد في غزة عقب استشهاد عنصرين من كتائب القسام قبل يومين استهدفهما قناصة الاحتلال على حدود غزة، الا ان الحركة تريد ابرام اتفاق شامل ينهي الوضع الصعب والحصار المفروض على غزة منذ 11 عاما.

ونقلت مصادر صحافية عن قادة الحركة قولهم ان حماس بصدد ابرام اتفاق تهدئة مع اسرائيل تصل الى خمس سنوات، يرافقها اجراءات تتوج في النهاية برفع الحصار عن غزة وهي الاتفاقية التي يحملها المبعوث الاممي نيكولاي ملادينوف .

ويرى مراقبون ان جولة التصعيد الاخيرة، تهدف الى تسريع توقيع اتفاق التهدئة بين حماس واسرائيل، لا سيما وان مسؤولين في الحركة صرحوا ان الاتفاق اصبح جاهزا للتوقيع عليه نهاية الشهر الحالي ويتضمن فتح معبر رفح، وتخفيف القيود على البضائع عبر معبري كرم ابو سالم، وبيت حانون، كمرحلة اولى، يتبعها انجاز ملف الاسرى (4 جنود لدى حماس)، وصولا الى مرحلة متقدمة باقامة ميناء ومطار يخدمان سكان غزة.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018