الأخــبــــــار
  1. إطلاق غارة اسرائيلية شرق بيت حانون دون وقوع اصابات
  2. جرافات الاحتلال تتوغل بشكل محدود شرقي مدينة غزة
  3. العثور على جثة فتاة بجانب الشارع الرئيسي في منطقة المساكن بنابلس
  4. الاحتلال يعتقل 15 مواطنا من مناطق مختلفة في الضفة بعد عملية دهم وتفتيش
  5. الطقس: غائم جزئيا ومعتدل في معظم المناطق وحار نسبيا في الاغوار
  6. المستوطنون يحتفلون اليوم بافتتاح حديقة وسط الخليل
  7. قرار فلسطيني بمنع الاحتلال من التصرف باراضي الخان الاحمر
  8. السلطات التركية تسرح 259 موظفا حكوميا بتهم دعم الإرهاب
  9. المالكي يشارك في فعاليات رسمية وشعبية بأندونيسيا
  10. التجمع الوطني الديمقراطي يقرر مقاطعة "الكنيست"
  11. استراليا تدرس الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل السفارة
  12. سي.إن.إن: السعودية تستعد للاعتراف بمقتل خاشقجي
  13. الرئيس يستقبل رئيس البرلمان الليتواني
  14. الطقس: اجواء غائمة جزئيا وفرصة ضعيفة لسقوط الامطاء
  15. اسرائيل تقرر اصدار شهادة الثانوية العامة باللغة العربية
  16. هدوء بعد اشتباكات في مخيم المية ومية جنوب لبنان
  17. حزب الشعب: ندعم خفض مساهمات العاملين في قانون الضمان
  18. الحمد الله: لن نؤجل تطبيق قانون الضمان الاجتماعي
  19. 3 اصابات جديدة برصاص الاحتلال وعدد من حالات الاختناق شمال القطاع
  20. مجهولون بمركبة غير قانونية يعتدون على ضابط بدورية للسلامة على الطرق

مخطط لتوسعة مستوطنة "عميحاي" و"شرّعنة" بؤرة

نشر بتاريخ: 08/08/2018 ( آخر تحديث: 10/08/2018 الساعة: 08:11 )
بيت لحم - معا - كشفت صحيفة "هآرتس" العبرية أن اسرائيل "ستُشرّع" البؤرة الاستيطانية "عادي عاد" بهدف توسيع نفوذ ومساحة مستوطنة "عميحاي" على حساب الاف الدونمات من الاراضي الفلسطينية، لتصبح المستوطنة "عميحاي" بثلاثة اضعاف مساحتها الحالية.

وتقع البؤرة الاستيطانية "عادي عاد" على اراضي القرى الفلسطينية ترمسعيا، المغير، جالود وقريوت جنوب شرق نابلس، واقيمت في العام 1998 قرب مستوطنة "شيلو"، اما مستوطنة "عميحاي" فقد اقيمت لسكان مستوطنة "عامونا" المخلاه التي يسكنها 40 عائلة مستوطنين حاليا، قبل المخطط الجديد لتصبح بثلاثة اضعاف حجمها الى جانب "شرعنة" البؤرة "عادي عاد".

وذكرت الصحيفة انه سيتم بناء 60 وحدة استيطانية في المرحلة الاولى و300 وحدة اخرى في المرحلة القادم.

ويشار إلى أن البؤرة الاستيطانية "عادي عاد"، التي تقع على بُعد بضعة كيلومترات شرقي مستوطنة "عميحاي"، أقيمت على أراض فلسطينية بملكية خاصة بدون تصاريح أو مصادقة سلطات الاحتلال، التي لم تطرد عائلات المستوطنين، ووظفت مساحات الأراضي للتدريبات العسكرية والاحتياجات الامنية، فيما مهدت "الإدارة المدنية" لتدعيم المستوطنين بالبؤرة الاستيطانية المذكور والعمل على شرعنتها من خلال توسيع نفوذ مسطح مستوطنة "عميحاي".

وكانت العائلات الفلسطينية التي سُلبت اراضيها واقيمت عليها مستوطنة "عميحاي" قد تقدمت بالتماس للمحكمة "العليا" الاسرائيلية حيث تبين انه تم سلبهم 205 دونمات على الاقل حسب المخططات القديمة قبل قرار التوسعة.

وكانت سلطات الاحتلال في أواخر حزيران 2017، اقامت المستوطنة الجديدة، كبديل لمستوطني "عمونا"، التي أقيمت أصلا على أراض أيضا بملكية خاصة للفلسطينيين من بلدة سلواد.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018