الأخــبــــــار
  1. استشهاد شاب بزعم تنفيذ عملية طعن قرب الحرم الابراهيمي في الخليل
  2. استشهاد شاب بزعم تنفيذ عملية طعن قرب الحرم الابراهيمي في الخليل
  3. انباء اولية عن اطلاق نار باتجاه فلسطيني بالخليل بحجة محاولة طعن جنود
  4. لجنة التشريع في الكنيست توافق على مشروع قانون يمنع زيارة اسرى حماس
  5. مستوطنون يعطبون إطارات مركبات ويخطون شعارات عنصرية في مردا شمال سلفيت
  6. اصابة شاب بالرصاص وآخرين بالاختناق في مواجهات شرق غزة
  7. البرلمان المصري يمدد حالة الطوارئ 3 أشهر
  8. الاحتلال يعتقل 10 مواطنين من الضفة
  9. الاحتلال يغلق حاجز مزموريا شرق بيت لحم
  10. "مقاومة الاستيطان" تحذر من مسيرة للمستوطنين تجاه الخان الأحمر غدا
  11. المانيا تعلن تعليق توريد الأسلحة للسعودية
  12. مسير بري وبحري الاثنين شمال غرب قطاع غزة
  13. أردوغان: سأتحدث الثلاثاء عن تفاصيل مقتل خاشقجي
  14. مصرع مواطنين اثنين في حادث سير شمال غربي رام الله
  15. الاحتلال يمدد توقيف محافظ القدس ليوم الثلاثاء القادم
  16. صافرات انذار تدوي مرتين "حوف اشكيلون" في "غلاف غزة"
  17. الاحتلال يمدد توقيف مدير مخابرات القدس جهاد الفقيه ليوم الاربعاء
  18. نتنياهو: سنُعيد التفاوض مع الاردن بخصوص "الباقورة" و "الغمر"
  19. الكابينت يقرر تأجيل اخلاء الخان عدة اسابيع لحين ايجاد وسيلة اخرى
  20. ملك الاردن يلغي ملحقي "الباقورة والغمر" من اتفاقية السلام مع اسرائيل

الكاتب شفيق التلولي يوقع إصداره الأخير "زمنة الشيطنة"

نشر بتاريخ: 08/08/2018 ( آخر تحديث: 08/08/2018 الساعة: 10:57 )
غزة-معا-  وقع عضو الأمانة العامة للإتحاد العام للكتاب والأدباء الفلسطينيين، الكاتب شفيق التلولي، إصداره الأخير (زمن الشيطنة) في جمعية الشبان المسيحية بمدينة غزة، عصر يوم الأحد، وسط حضور مميز، ونخبوي، ومهتمون بالثقافة،وكان في مقدمة الحضور محافظ محافظة غزة الوزير إبراهيم ابو النجا، ولفيف من الوجهاء والشخصيات الإعتبارية.

وقد بدأ حفل التوقيع بكلمة ترحيبية قالها عريف الحفل الشاعر ناصر عطاالله، عضو الأمانة العامة للكتّاب، شاكراً جمعية الشبان المسيحية على استضافتها للحفل، والاتحاد العام للكتّاب على رعايته ودار (كل شيء) الحيفاوية التي صدرت عنها رواية (زمن الشيطنة).

فيما ألقى الأستاذ عيسى سابا كلمة جمعية الشبان المسيحية، مرحباً بالحضور، مسلطاً الضوء على أهمية الثقافة في حياة الشعب الفلسطيني، وخاصة فن الرواية، ذات البعد الهادف، والأدب الموجه نحو الحقوق الوطنية.

من جهته أكد الأمين العام المساعد للاتحاد العام للكتّاب الروائي عبدالله تايه، على أن الرواية غايته ابراز الهموم اليومية والمعيشية ويعالج القضايا الحساسة والهامة في المجتمعات، وإن الكتّاب الفلسطينيين، الذين كتبوا الرواية عبر مسيرتهم كانوا عيون واقعهم ووقائعهم المعاشة، فبرز منهم إبراهيم نصرالله وغسان كنفاني، وجبرا إبراهيم جبرا، وغريب عسقلاني، وكثيرون نجحوا في تغذية الذاكرة الأدبية والإبداعية، وتخزينها في المكتبة الوطنية، وهنأ تايه الكاتب التلولي على عمله الأدبي هذا متمنياً له المزيد من العطاء والإبداع.

وعبر تقنية المحمول قال الروائي الكبير يحيى يخلف، مهنئاً الكاتب شفيق التلولي، بإصداره الجديد، إن الرواية وما تحمله من رسائل مثبتة عن الواقع الفلسطيني، استطاعت أن تخترق جدار الصمت، وتعيد للأحداث والأمكنة وقعها، متحدثاً عن تقنيات فن الرواية، وأصولها، وأن الرواية الفلسطينية حصدت العديد من الجوائز الدولية والعربية، لجودة صنعتها، وتقنياتها.

وقرأ الإعلامي الكبير عصام اللولو مقتطفات من (زمن الشيطنة) للكاتب شفيق التلولي، نالت إعجاب الحضور.

وقبل توقيع الإصدار كان للكاتب شفيق التلولي كلمة، سرد خلالها تجربته مع كتابة الرواية، والظروف التي احاطت بالكتابة، والدوافع المسببة للكتابة، ملقياً خلالها على أهمية أن يكون الكاتب والأديب، لسان مجتمعه، وعينه التي ترصد، وتنقل للأجيال، ما كان يجري في عهود خلت.

وفي نهاية الحفل وقع الكاتب التلولي روايته للحاضرين، الذين أخذوا معه الصورة التذكارية.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018