/* */
الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يمنع فتاة من السفر عبر معبر بيت حانون
  2. بحرية الاحتلال تعتقل 4 صيادين ببحر بيت لاهيا وتصادر قاربهم
  3. الاحتلال يعتقل 8 مواطنين من الضفة الغربية
  4. ترامب يلغي التصريح الأمني لمدير المخابرات المركزية السابق برينان
  5. مصدر اسرائيلي: لا اتفاق مع حماس دون اعادة الجنود الاسرى
  6. امريكا تنفي التوصل لاتفاق هدنة بين حماس وإسرائيل
  7. الطقس: جو غائم جزئيا الى صاف
  8. الامم المتحدة تدعو لدعم جهود حل ازمة غزة وعودة السلطة
  9. شرطة الاحتلال تفرج عن 10 سيدات بشرط الابعاد عن الاقصى لمدة أسبوعين
  10. الرئيس امام المركزي: نحن أول من وقف ضد صفقة القرن وحاربها
  11. أمير قطر يعلن عن استثمار مباشر في تركيا بـ 15 مليار دولار
  12. انطلاق اعمال الدورة الـ 29 للمجلس المركزي الفلسطيني في رام الله
  13. الزعنون: آن الأوان لتنفيذ القرار الخاص بتعليق الاعتراف بإسرائيل
  14. رئيس البوسنة والهرسك يزور فلسطين في 28 الجاري
  15. بلدية الاحتلال تصادق على بناء 20 ألف وحدة استيطانية جديدة في القدس
  16. محكمة الاحتلال تمدد اعتقال الصحفي علاء الريماوي ليوم الأحد المقبل
  17. اذاعة الجيش: مصدر سياسي لا ينفي وجود وقف لإطلاق نار بين إسرائيل وحماس
  18. بلدية الاحتلال تصادق على بناء 20 ألف وحدة استيطانية جديدة في القدس
  19. الأحمد: التهدئة عمل وطني وليس فصائلي ويجب أن تتم باسم منظمة التحرير
  20. قوات الاحتلال تقتحم دوار الصحة وسط الخليل

"الشباب الأوروبي الفلسطيني": نرفض قرار الرئيس بشأن دائرة المغتربين

نشر بتاريخ: 06/08/2018 ( آخر تحديث: 08/08/2018 الساعة: 08:39 )
رام الله- معا- اكد اتحاد الشباب الأوروبي الفلسطيني رفضه للقرار الذي اتخذه الرئيس أبو مازن بوضع دائرة شؤون المغتربين إحدى دوائر اللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير، تحت إدارته وإشرافه ومن ثم تكليف الدكتور نبيل شعث، مستشار الرئيس للشؤون الدولية، بالإشراف على الدائرة وإدارتها، دون اي نقاش او استشارة او حتى الوقوف على رأي الجاليات الفلسطينية بشأن قضية بهذه الخطورة قد تعرض وحدة الجاليات للخطر.

واعتبر الإتحاد أن هذا القرار لا يشكل استهدافا فقط لدائرة شؤون المغتربين التي لعبت دورا هاما لتطوير وتوثيق العلاقة مع الجاليات الفلسطينية في بلدان الهجرة والاغتراب، بل واستهداف مباشر لوحدة الجاليات وتوطيد روابطها بوطنها فلسطين وبالمجتمعات التي تنتمي لها في مخيمات اللجوء والشتات.
وأكد الإتحاد أن السياسة الوحدوية التي انتهجتها الدائرة كانت العامل الرئيسي في نجاحها باستنهاض صفوف الجاليات وتعبئة قواها لخدمة قضايا النضال الوطني والدفاع عن الحقوق الفلسطينية وعن المكانة التمثيلية لمنظمة التحرير الفلسطينية بصفتها الممثل الشرعي الوحيد للشعب الفلسطيني في الوطن والشتات.

واعتبر الاتحاد ان قرار الرئيس مخالف لرأي الأغلبية الساحقة من أعضاء اللجنة التنفيذية في اجتماعها الذي عقد يوم السبت الماضي (28/7/2018)، داعيا الرئيس ابو مازن للتراجع عن هذا القرار باعتباره قرارا متفردا من شانه الحاق الضرر بمكانة م.ت.ف. وهيبة مؤسساتها.
وأضاف أن هذا القرار يقوض أسس الشراكة السياسية في إطار م.ت.ف. وينال من مصداقية الحديث عنها في غياب الاحترام المطلوب لعناصرها الرئيسية التي تتمثل بالمشاركة في صنع القرار والجماعية في القيادة والحرص على حلول توافقية للتباينات بين أطراف المنظمة وفي إطار الاحترام لتوجهات مؤسساتها.

واشاد الاتحاد بالدور الذي لعبته دائرة شؤون المغتربين برئاسة تيسير خالد عضو اللجنة التنفيذية في السعي من اجل وحدة صفوف الجاليات ومؤسسات المغتربين ومواجهة السياسات الانقسامية التي تحاول النيل منها والوقوف على مسافة واحدة من جميع قوى وتيارات شعبنا الفاعلة في بلدان الاغتراب، ورفض أي ممارسات تمييزية لصالح أي منها.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018