الأخــبــــــار
  1. قوات الاحتلال تعلن اعتقال 16 مواطنا في الضفة فجر اليوم
  2. كاتس: سأعمل لإقناع واشنطن للاعتراف بسيادة إسرائيل على الجولان
  3. مدفعية الاحتلال تقصف مرصدا للمقاومة شرق جباليا
  4. اصابة جندي اسرائيلي بجروح بشظايا قنبلة على حدود غزة
  5. بينيت وبخ رئيس الشاباك
  6. نتنياهو التقى سرا مع وزير الخارجية المغربي سبتمر الماضي في نيويورك
  7. الكابينت يقرر اقتطاع 500 مليون شيكل من عائدات السلطة عن رواتب الأسرى
  8. علي سلام في اجتماع الاحزاب الاربعه: متمسك بتحالفي مع الطيبي
  9. إصابة شاب برصاص الاحتلال بالقدم شرق مخيم البريج وسط قطاع غزة
  10. توتر في سجن "مجدو" بعد اقتحامه واختطاف ممثل الأسرى من غرفته
  11. رئيس وزراء بولندا يلغي مشاركته بمؤتمر "فسيغراد" الثلاثاء في إسرائيل
  12. نابلس- الاحتلال يدمر خط المياه الناقل من منطقة النصاريه إلى بيت دجن
  13. علي سلام يجتمع مع ممثلي الاحزاب العربية في بلدية الناصرة
  14. الاحتلال يجرف أراض في قرية دير نظام شمال رام الله
  15. بعد لقائه علي سلام-الكنيست تفتح تحقيقا لتدخل ابومازن بانتخابات اسرائيل
  16. الشرطة: مصرع شخصين في 214 حادث سير الشهر الماضي
  17. الاحتلال يطرد عائلة ابوعصب من منزلها بالقدس القديمة لصالح المستوطنين
  18. القوى تدعو للمشاركة في فعاليات الجمعة بمواقع التماس مع الاحتلال
  19. نتنياهو عيّن "يسرائيل كاتس" قائماً بأعمال وزير الخارجية
  20. الاحتلال يرصد 200 مليون شيكل لمشاريع استيطانية بالبلدة القديمة بالقدس

الحاضرون الغائبون وقانون القومية

نشر بتاريخ: 05/08/2018 ( آخر تحديث: 08/08/2018 الساعة: 08:38 )
الكاتب: بروفيسور سعيد زيدان
من اللافت في "قانون القومية" المشؤوم هو الغياب او التغييب التام للفلسطيني من النص. الفلسطيني هو كائن او شبح كائن يطل في ثلاث مواد من بين المواد الـ 11 للقانون المذكور:

-هو كائن او شبح كائن يتكلم اللغة العربية التي ازيحت من مرتبة لغة رسمية الى مرتبة لغة خاصة.

-هو كائن او شبح كائن له الحق في عطل دينية غير العطل الرسمية للدولة.

- وهو، ثالثا، كائن او شبح كائن له صفة شبه المواطن او المقيم الذي تلتزم الدولة بحمايته اذا تعرض للمضايقة او الاسر خارج البلاد.

اما في المواد الـ 8 الاخرى للقانون فهو غائب/مغيب تماما. ولا ذكر لحقوق مواطنة ديمقراطية متساوية يتمتع بها او تلتصق به. هو، باختصار، كائن او شبح كائن لا دخل ولا شأن له في تحديد طبيعة الدولة، عاصمتها، لغتها، رموزها وعطلها، واي شان اخر له علاقة بسيادتها. فالسيادة ومجروراتها، مثل تقرير المصير ومثل بناء وتقوية الاستيطان، لليهود حصرا، واينما تواجدوا.

ولكن رغم هذا الغياب/التغييب الاجرامي من النص، فان الفلسطيني يفرط في فرض حضوره في كل مادة وكل فقرة. تماما كما افرط في فرض حضوره رغم الاعلان عنه قبل 70 عاما بانه غائب لغرص العودة الى البيت/البلد واستعادة الاملاك المصادرة او لغرض التمتع بحقوق المواطنة الديمقراطية المتساوية.

والعبرة: قانون القومية هذا ذو طابع لصوصي واضح وفاضح. فمن استولى على البيت/البلد، وطرد من طرد من اصحاب البيت /البلد، يعلن للملا، وباقصى درجات الوقاحة، بانه السيد الحصري في البيت/البلد وانه الامر الناهي بشانه. ولكن في نظرنا، نحن اصحاب البيت/البلد الاصليين، لا شرعية لقانون القومية هذا، تماما كما لا شرعية لممارسات وسياسات وقوانين سابقة او لاحقة يشرعنها او/ ويحصنها.

نعم للنضال المتواصل من اجل الغاء قانون القومية المشؤوم.

نعم للنضال المتواصل من اجل حقوق المواطنة الديمقراطية المتساوية للفلسطيننين والاسرائيليين اليهود على السواء.

لا، والف لا، لقانون التمييز العنصري والتفوق العرقي.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018