الأخــبــــــار
  1. الحكومة المغربية تعلن أن الحديث عن زيارة نتنياهو للمغرب مجرد اشاعات
  2. المخابرات في نابلس تعتقل منفذ اطلاق النار اتجاه رئيس بلدية "بيتا"
  3. احراق سيارة تاجر مخدرات واطلاق النار عليه في نابلس
  4. تعيين امين مقبول سفيرا لدولة فلسطين لدى الجزائر
  5. اليابان تتبرع بـ 23 مليون دولار للأونروا
  6. الرئيس إلى شرم الشيخ غدا للمشاركة في القمة العربية الأوروبية
  7. الصحة: إصابة المسعف المتطوع فارس القدرة بقنبلة غاز بالرأس شرق خان يونس
  8. استشهاد الطفل يوسف سعيد الداية متأثرا بجروحه التي اصيب بها شرق غزة
  9. الصحة: 30 أصابة برصاص الاحتلال خلال الجمعة ال48 لمسيرات العودة
  10. الهيئة: الجمعة القادمة "باب الرحمة" ولتكن غضبا على المساس بالأقصى
  11. الصحة: ارتفاع عدد الإصابات برصاص الاحتلال شرق غزة إلى عشرة
  12. اصابة طفل برصاصة مطاطية خلال مواجهات بالخليل
  13. تظاهرة حاشدة في الخليل بمناسبة ذكرى مجزرة المسجد الابراهيمي الـ 25
  14. المقدسيون ينجحون بفتح مبنى باب الرحمة المغلق منذ عام 2003
  15. القبض على شخص صادر بحقه حكم بالأشغال الشاقة لـ10 سنوات بتهمة الاغتصاب
  16. توغل محدود لاليات الاحتلال شرق البريج وسط القطاع
  17. الطقس: جو غائم جزئيا ولا تغير على درجات الحرارة
  18. وزير التربية اللبناني ينفي أي تدابير بحق التلاميذ الفلسطينيين
  19. تونس تتوقع حضور 6 الاف ضيف للقمة العربية
  20. الجبهة الشعبية تنعى المناضل الكبير ماهر اليماني

المرأة الفلسطينية على طاولة اللجنة الدولية لمناهضة العنف

نشر بتاريخ: 10/07/2018 ( آخر تحديث: 10/07/2018 الساعة: 12:44 )
رام الله- معا- قام الاتحاد العام للمرأة الفلسطينية ومؤسسات الإئتلاف النسوي الأهلي الفلسطيني لتطبيق إتفاقية "سيداو" يوم الإثنين، بعرض تقرير الظل الأول المتضمن وضع النساء والفتيات في دولة فلسطين المحتلة من الناحية السياسية والاقتصادية والإجتماعية؛ والتزامات الدولة في تعزيز وضع المرأة الفلسطينية بما ينسجم مع إتفاقية القضاء على كافة أشكال التمييز "سيداو".

كما قام الاتحاد العام للمرأة بتنظيم فعالية في مركز حقوق الإنسان وذلك لتسليط الضوء على إنتهاكات الإحتلال الإسرائيلي على المرأة الفلسطينية؛ حيث أن الإحتلال يُشكل عائق أساسي في تطبيق الإتفاقية لعدم سيطرة دولة فلسطين إلا على 20% من مساحة الدولة.
وخلال الفعالية ستُقَدم مجموعة من الأوراق تحمل عناوين مختلفة تتعلق في أثر الإحتلال على المرأة الفلسطينية والمرأة اللاجئة ومُعيقات تطبيق الإتفاقية والقرارات الدولية ومدى فعاليتها لتأمين الحماية للمرأة الفلسطينية، وحضر هذه الفعالية المنظمات الدولية ومؤسسات المجتمع المدني في جنيف وهذا تم بالشراكة مابين الإتحاد العام للمرأة الفلسطينية وممثلية فلسطين في مجلس حقوق الإنسان- جنيف.

وضم وفد الإتحاد انتصار الوزير رئيسة الإتحاد، ومنى الخليلي أمين سر الاتحاد، وكل من ريما نزال وسوسن شنار عضوات الأمانة العامة للاتحاد، وعدد من المؤسسات والمراكز النسوية المنضوية في إئتلاف سيداو.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018