عـــاجـــل
ادارة معتقل النقب تقيّد نحو 240 اسيراً في ساحة المعتقل منذ المساء
عـــاجـــل
الجهاد: سنرد بقوة على أي عدوان يستهدف غزة
الأخــبــــــار
  1. نقيب الصيادين: الاحتلال يغلق بحر قطاع غزة بشكل كامل حتى اشعار اخر
  2. مستوطنون يخطون شعارات عنصرية ويعطبون إطارات مركبات في القدس
  3. قوات الاحتلال تعتقل 11 مواطنا من الضفة
  4. نتنياهو يقرر قطع زيارته للولايات المتحدة بعد لقائه ترامب مباشرة
  5. قوات الاحتلال تعتقل 11 مواطنا في الضفة الغربية
  6. اصابة 7 اسرائيليين بجروح في سقوط صاروخ على منزل وسط اسرائيل
  7. نقل خمسة اسرى الى مستشفى سوروكا جراء الاعتداء عليهم في سجن النقب
  8. مدفعية الاحتلال تستهدف نقطة للمقاومة في منطقة جحر الديك بغزة
  9. طعن ضابط سجان اسرائيلي في قسم ٤ سجن النقب وحالته خطيرة جدا
  10. طائرة إستطلاع تستهدف نقطة للضبط الميداني شمال قطاع غزة
  11. اشتعال حافلة للمستوطنين اثناء رشقها بالزجاجات الحارقة شرق قلقيلية
  12. منتخبنا الأولمبي يحقق فوزا صعبا على بنغلادش بتصفيات آسيا
  13. إسرائيل: ترامب سيوقع غدا مرسوما يعترف بسيادة إسرائيل على الجولان
  14. العاهل الأردني والسيسي يؤكدان ضرورة تكثيف الجهود لدعم شعبنا لنيل حقوقه
  15. الوفد الأمني المصري في اسرائيل اليوم وقد يتوجه الى القطاع غدا
  16. الشرطة: مصرع شخصين وإصابة 176 آخرين في 222 حادث سير الأسبوع الماضي
  17. 4 اسرى من اراضي 48 يدخلون عامهم الـ34 في السجون
  18. الاحتلال يعتقل فتاة بعد احتجازها لمدة ساعة في حي تل ارميدة بالخليل

"الموساد" استعاد ساعة الجاسوس بعد 53 عاما

نشر بتاريخ: 05/07/2018 ( آخر تحديث: 05/07/2018 الساعة: 23:31 )
بيت لحم- معا- أعلن جهاز "الموساد" الإسرائيلي استعادته لساعة اليد التي ارتداها الجاسوس الإسرائيلي إيلي كوهين في سوريا، حتى إعدامه قبل 53 عاما، وذلك في ختام عملية خاصة نفّذت هذا العام.

وجاء في بيان لـ "الموساد" صدر الخميس، أن رئيسه يوسي كوهين، عرض هذه الساعة في مراسيم لإحياء ذكرى الجاسوس، أقيمت قبل أسابيع، مشيرا إلى أن الساعة معروضة في مقر "الموساد"، كوسام وتخليد لـ "المقاتل الأسطوري".

وقال "الموساد" إن "الساعة ستعاد إلى ذوي كوهين في رأس السنة.

وأوضح "الموساد" أن "دولة مُعادية احتفظت بالساعة بعد إعدام كوهين"، دون ذكر اسمها.

ولفت "الموساد" إلى أن "فحوصات بحثية ونشاطات استخباراتية، نفّذت بعد إعادة الساعة إلى إسرائيل، خلصت جميعها بشكل لا يقبل التأويل، إلى أن الحديث يدور عن ساعة كوهين".
الجاسوس إيلي كوهين

وأكد رئيس "الموساد" يوسي كوهين "أننا نتذكر إيلي كوهين ولن ننساه، إرثه، إرث فداء وصرامة وشجاعة وحب للوطن، هو إرثنا، إننا نتذكّره ونحافظ على علاقة قريبة من عائلته على مدى السنوات".

وأضاف أن "هذه الساعة كانت جزءا من شخصية إيلي كوهين العملية، وهويته العربية المزيّفة".
وولد إيلي كوهين بالإسكندرية التي هاجر إليها أحد أجداده، ومن المعروف أنه عمل في مجال التجسس في الفترة 1961–1965 في سوريا، حيث أقام علاقات وثيقة مع التسلسل الهرمي السياسي و‌العسكري، حتى أصبح المستشار الأول لوزير الدفاع.
وكشفت سلطات مكافحة التجسس السورية في نهاية المطاف عن مؤامرة التجسس، واعتقلت وأدانت كوهين بموجب القانون العسكري قبل حرب العام 1967، وحكمت عليه بالإعدام في 1965.
وقيل إن المعلومات الاستخبارية التي جمعها كوهين من سوريا وزوّدها إلى إسرائيل قبل إلقاء القبض عليه، كانت عاملا هاما في نجاح إسرائيل في حرب العام 1967.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018