/* */
الأخــبــــــار
  1. اصابة مواطنين برصاص الاحتلال شرق خانيونس
  2. اصابة ٦ مواطنين جراء حادث سير في المنطقة الشرقية في نابلس
  3. روحاني: إسرائيل وأسلحتها النووية هي الخطر الأكبر في الشرق الأوسط
  4. ملك الاردن:حل الدولتين الوحيد الذي يلبي طموحات الجانبين وينهي الصراع
  5. شرطة الاحتلال تعتقل شابين من سلوان بعد الاعتداء عليهما
  6. الرئيس الفرنسي: لا بديل عن حل الدولتين للصراع الإسرائيلي الفلسطيني
  7. اسرائيل: اندلاع 12 حريقا في محيط غزة بفعل البالونات المشتعلة
  8. أبو ردينة:كلمة ترمب بالأمم المتحدةتعمق الخلافات وتبعد فرص تحقيق السلام
  9. ترامب: سنقدم المساعدات فقط للأطراف التي تحترم الولايات المتحدة
  10. ترامب: منظمة "أوبك" تنهب باقي دول العالم
  11. ترامب: لن نقع رهينة لأي عقليات أو روايات دينية فيما يتعلق بالقدس
  12. المحكمة الجنائية الدولية لا تملك اي سلطة او شرعية
  13. ترامب: ملتزمون بتحقيق السلام بين الاسرائيليين والفلسطينيين
  14. ترامب:النظام الإيراني لا يحترم جيرانه وينشر الدمار في الشرق الأوسط
  15. انطلاق أعمال الدورة الـ73 للجمعية العامة للأمم المتحدة بمشاركة الرئيس
  16. الاحتلال يعتقل منال الجعبري موثقة بتسليم في الخليل
  17. امين عام الامم المتحدة: حل الدولتين أصبح بعيد المنال
  18. "الكابنيت" يوعز بمواصلة العمليات العسكرية ضد سوريا
  19. الوقائي يضبط شرائح اتصالات اسرائيلية في بيت لحم
  20. النيابة: من يروج ويتاجر بالشرائح الإسرائيلية مرتكب جريمة بحسب القانون

غضب أممي وأوروبي من إسرائيل

نشر بتاريخ: 05/07/2018 ( آخر تحديث: 06/07/2018 الساعة: 08:25 )
بيت لحم- معا- طالبت عدة دول أوروبية وهيئات دولية إسرائيل، وقف خطتها الرامية إلى هدم تجمعات بدوية في منطقة الخان الأحمر شرق القدس المحتلة، واصفته ما تقوم به منة عمليات هدم بأنه "انتهاك للقانون الدولي".

وقال نيكولاي ملادينوف، منسق الأمم المتحدة الخاص لعملية السلام في الشرق الأوسط، على تويتر، الأربعاء، "يجب على إسرائيل أن توقف مثل هذه الأعمال والخطط لإعادة توطين المجتمعات البدوية في الضفة الغربية المحتلة"، "مثل هذه الأعمال تتعارض مع القانون الدولي وتقوض حل الدولتين".

وقال الاتحاد الأوروبي في بيان إن عمليات الهدم "مع خطط لبناء مستوطنات جديدة للإسرائيليين في نفس المنطقة، تؤدي إلى تفاقم التهديدات لصلاحية حل الدولتين وتقوض بشكل أكبر آفاق السلام الدائم".

وعلاوة على ذلك، فإن الاتحاد الأوروبي "يتوقع من السلطات الإسرائيلية عكس هذه القرارات والوفاء بالتزاماتها كقوة احتلال بموجب القانون الإنساني الدولي". وكررت التصريحات تلك التي أصدرها مسؤولون بريطانيون وفرنسيون وايرلنديون قبلها بساعات.

وناشد وزير الدولة البريطاني لشؤون الشرق الأوسط أليستر بورت الذي زار القرية في أيار- مايو، اسرائيل ضبط لنفس.

وقال ان اي إعادة إسكان لأبناء خان الاحمر بالقوة في مكان آخر "يمكن اعتباره في نظر الامم المتحدة عملية تهجير قسري"، وهو أمر تحظره معاهدة جنيف.

وقال مكتب التنسيق الحكومي في المناطق الفلسطينية التابع لوزارة الأمن الإسرائيلية ان "عمليات الهدم تمت بعد فشل أصحاب المباني في الاستفادة من إجراءات التخطيط الى أقصى درجة ممكنة".

وأضاف "لقد تم منحهم الفرصة للاستفسار في المسالة وقيل لهم انهم اذا لم يفعلوا فانه سيتم هدم البناء غير القانونية".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018