عـــاجـــل
استشهاد طفل 12 عاما إثر إصابته برصاصة في الصدر شرق غزة
الأخــبــــــار
  1. الصحة: ارتفاع عدد الإصابات برصاص الاحتلال شرق غزة إلى عشرة
  2. اصابة طفل برصاصة مطاطية خلال مواجهات بالخليل
  3. تظاهرة حاشدة في الخليل بمناسبة ذكرى مجزرة المسجد الابراهيمي الـ 25
  4. المقدسيون ينجحون بفتح مبنى باب الرحمة المغلق منذ عام 2003
  5. القبض على شخص صادر بحقه حكم بالأشغال الشاقة لـ10 سنوات بتهمة الاغتصاب
  6. توغل محدود لاليات الاحتلال شرق البريج وسط القطاع
  7. الطقس: جو غائم جزئيا ولا تغير على درجات الحرارة
  8. وزير التربية اللبناني ينفي أي تدابير بحق التلاميذ الفلسطينيين
  9. تونس تتوقع حضور 6 الاف ضيف للقمة العربية
  10. الجبهة الشعبية تنعى المناضل الكبير ماهر اليماني
  11. نتنياهو يلتقي بوتين الاربعاء في موسكو
  12. رسمياً- قائمتان عربيتان تتنافسان في انتخابات الكنيست
  13. الاحتلال يفرج عن أسير من اليامون بعد قضاء 23 عاما في الأسر
  14. الاحتلال يشن حملة اعتقالات في مدينة القدس
  15. استطلاع القناة 12: 36 مقعدا لحزب كحول لفان و30 مقعدا لليكود
  16. اصابة 6 مواطنين برصاص قوات الاحتلال شرق رفح
  17. بدء فعاليات وحدة "الارباك الليلي" جنوب قطاع غزة
  18. ابو مذكور لـ معا: موسم العمرة الجديد يبدأ في غرة اذار المقبل
  19. الزراعة: الجراد قد يجتاح فلسطين اعتمادا على تقلبات الجو والرياح

بنكيران: أبو مازن تعرّض للعزلة

نشر بتاريخ: 03/07/2018 ( آخر تحديث: 03/07/2018 الساعة: 12:37 )
بيت لحم- معا- قال عبد الإله بنكيران، رئيس الحكومة المغربية السابق، إن "قضية فلسطين قضية أرض وليست قضية اقتصاد"

جاء ذلك خلال كلمة ألقاها بنكيران في ندوة نظمتها مؤسسة "علي يعتة" (غير حكومية)، مساء الإثنين، بالعاصمة المغربية الرباط بعنوان "أساطير وجرائم صهيونية ودسائس امبريالية ومآسي فلسطينية".

وقال بنكيران إن "الذين يتحدثون عن صفقة القرن يعتقدون بأن المشكل الفلسطيني مشكل اقتصادي، بل هو مشكل أناس حرموا من أرضهم ويريدون الرجوع إليها لكي يتمتعوا بها".

ولفت بنكيران أن "الرئيس الفلسطيني محمود عباس أبو مازن تعرض لعزلة، بعد قراره الأخير الرافض لنقل السفارة الأمريكية (من تل أبيب) إلى القدس".

وأشار بنكيران كذلك أن "صمود أبو مازن في وجه قرار أعظم رئيس ودولة في العالم (في إشارة لقرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب بشأن نقل سفارة بلاده للقدس)، سيعطي زخما للقضية الفلسطينة".

وأبرز أن "الفلسطينيين لا يرفضون الآخرين وإنما الأخرون هم الذين يرفضونهم، مثل حرمان الأطفال الفلسطينيين من التواصل مع نظرائهم العرب منذ عقود".

كما لفت أن "خطاب القيادة اليهودية (في إشارة للمسؤولين الإسرائيليين)، مع الصحفيين والشعب، هو خطاب واضح وصريح".

وأضاف أنه "في المقابل يبدو أن حكامنا لا يفكرون بنفس الطريقة اليهودية، وأن النخب تفكر بطريقة مختلفة وشعوبنا ربما ضائعة، لا تجد خطابا واضحا".

وأبرز ضرورة "التوفر على خطاب واضح وصريح مع بعضنا نحدد ما نستطيع القيام به، حينها سيكون الحكام مضطرين إلى تغليف ذلك في أفكار".

وذكر أن "الحالة القائمة الآن يمكن أن تدوم، وأن ما يتم الحديث عنه من زوال إسرائيل لا أحد يعلم متى سيكون، لكن علينا أن نكون صرحاء مع أنفسنا كحكام وكنخب سياسية وثقافية، بغض النظر عن الانتماءات الإيديولوجية، لأن هناك خصم واحد إما أن يواجه بقرار جيد أو سيء".

وشدد رئيس الحكومة المغربية السابق، على أن "السياسة ليست دائما تعني الانتصار عمليا".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018