الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يفرض غرامة بقيمة 50 مليون شيكل على والدة الشهيد اشرف نعالوة
  2. الاحتلال يصادر شاحنة تعود للمواطن محمد جميل بشارات جنوب طوباس
  3. الاحتلال يقضي بالحبس المنزلي على 4 مقدسيين
  4. مقتل مواطن واصابة 2 باطلاق نار في طوباس
  5. الداخلية المصرية: القضاء على خليتين إرهابيتين بالعريش
  6. جيش الاحتلال يفجر عبوة محلية الصنع عثر عليها قرب معبر قلنديا
  7. إسرائيل تقرر اعادة 65 قارب صيد محتجز لديها تابعة لصيادين من غزة
  8. استشهاد شاب متأثرا بجروح أصيب بها خلال مسيرات العودة الشهر الماضي برفح
  9. نحو 400 عضو من الكونغرس يطالبون ترامب بالبقاء في سوريا
  10. اسرائيل توسّع مساحة الصيد ببحر قطاع غزة الى 15 ميلا
  11. الاحتلال يعتقل 4 مواطنين
  12. الاحتلال يقلص 50% من "كانتين" الاسرى كما ونوعا
  13. ت. اسرائيل: الاتفاق على وقف اطلاق نار بين حماس واسرائيل لمدة 6 أشهر
  14. الديمقراطية:نحن وكوبا وشعبها بخندق المعركة الواحدة ضد سياسات امريكا
  15. اشتية: لن نوافق على خطة سلام اقتصادية تحت الاحتلال
  16. صحيفة: نتنياهو يسهّل الاستثمارات الصينية رغم ضغوط أميركية
  17. الشاباك يزعم:زكريا الزبيدي وطارق البرغوثي نفذا عمليات اطلاق نار بالضفة
  18. الاتحاد الاوروبي لـ معا: لم نباشر باي دراسة حول المنهاج الفلسطيني
  19. فتح: الجهود المصرية الخاصة بالمصالحة مستمرة
  20. ارتفاع على درجات الحرارة

حمدونة: عشية عيد الفطر 54 اسيرة داخل سجون الاحتلال

نشر بتاريخ: 14/06/2018 ( آخر تحديث: 19/06/2018 الساعة: 08:21 )
رام الله - معا- أكد مدير مركز الأسرى للدراسات الدكتور رأفت حمدونة، اليوم الخميس، أن إدارة مصلحة السجون الاسرائيلية بغطاء من الحكومة الاسرائيلية تمارس بحق الأسرى والأسيرات في العيد الكثير من الانتهاكات الخارجة عن الاتفاقيات والمواثيق الدولية والقانون الدولى الانساني.

وبين مدير المركز د. حمدونة أن إدارة السجون لم تتفهم خصوصية العيد في السجون، بتجاهلها للزيارات مع الأهالي وبين الأسرى في الأقسام، وإدخال الحلويات، والملابس واجتماع الأسيرات الأمهات بأبنائهن.

وأضاف أن سلطات الاحتلال تعتقل 54 أسيرة منهن ما يقارب من 20 أسيرة ام، و 6 أسيرات قاصرات، ونحو 350 طفل، سيمر عليهم العيد وهم بظروف قاسية بعيدين عن أطفالهن وذويهن.

وأشار إلى أن هناك من الأسرى من أمضى في الاعتقال 37 عاماً كالأسير نائل البرغوثى، ومنهم من هو معتقل منذ العام 1983 كالأسيرين كريم وماهر يونس وقد أمضيا أكثر من سبعين عيداً في السجون بشكل متواصل، بظروف قاسية وصعبة جداً على المستوى النفسي في ظل المعاملة القاسية واللاإنسانية المخالفة لحقوق الانسان وللاتفاقيات الدولية خاصة ما يتعلق بالشعائر الدينية.

وقال د. حمدونة إلى أن عددا كبيرا من الأسرى من فقدوا الأمل في إحياء الأعياد مع آبائهم وأمهاتهم، لأنهم رحلوا عن الدنيا وهم في السجون، مذكراً أن هنالك ما يقارب من 6500 أسير وأسيرة لا زالوا في السجون، من بينهم أطفال ونساء وشيوخ ومرضى، واحوج ما يحتاجون في هذه المناسبة للتأكيد على قضيتهم واستذكارهم والعمل على الافراج عنهم.

وطالب د. حمدونة المؤسسات الحقوقية والدولية بالضغط على الاحتلال الاسرائيلي للالتزام بمواد وبنود اتفاقيات جنيف التي تؤكد على حقوق الأسرى في تأدية العبادات والأعياد، مطالبا وسائل الاعلام المشاهدة والمقروءة والمسموعة بالتركيز على تلك الانتهاكات وفضحها وتقديم شكاوى من قبل المنظمات الحقوقية العربية والدولية بحق مرتكبيها من ضباط إدارة مصلحة السجون والجهات الأمنية الإسرائيلية في تجاوز الاتفاقيات الدولية الخاصة بحقوق الأسرى.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018