الأخــبــــــار
  1. الاحتلال يطلق النار على رعاة الأغنام شرق قطاع غزة
  2. حالة الطقس: توالي ارتفاع درجات الحرارة حتى الثلاثاء
  3. المدن الجزائرية تنتفض: لا لبوتفليقة ولا لسعيد
  4. ايباك في هجوم نادر على نتنياهو: حزب عنصري
  5. فلسطين تقود مشاورات مجموعة الـ 77 والصين
  6. زورقان حربيان اسرائيليان يخرقان المياه اللبنانية
  7. البشير يعلن حالة الطوارئ ويحل الحكومة
  8. الصحة في غزة تستنكر استهداف الاحتلال للطواقم الطبية
  9. الحكومة المغربية تعلن أن الحديث عن زيارة نتنياهو للمغرب مجرد اشاعات
  10. المخابرات في نابلس تعتقل منفذ اطلاق النار اتجاه رئيس بلدية "بيتا"
  11. احراق سيارة تاجر مخدرات واطلاق النار عليه في نابلس
  12. تعيين امين مقبول سفيرا لدولة فلسطين لدى الجزائر
  13. اليابان تتبرع بـ 23 مليون دولار للأونروا
  14. الرئيس إلى شرم الشيخ غدا للمشاركة في القمة العربية الأوروبية
  15. الصحة: إصابة المسعف المتطوع فارس القدرة بقنبلة غاز بالرأس شرق خان يونس
  16. استشهاد الطفل يوسف سعيد الداية متأثرا بجروحه التي اصيب بها شرق غزة
  17. الصحة: 30 أصابة برصاص الاحتلال خلال الجمعة ال48 لمسيرات العودة
  18. الهيئة: الجمعة القادمة "باب الرحمة" ولتكن غضبا على المساس بالأقصى
  19. الصحة: ارتفاع عدد الإصابات برصاص الاحتلال شرق غزة إلى عشرة
  20. اصابة طفل برصاصة مطاطية خلال مواجهات بالخليل

الشاعر: أولويتنا تعزيز صمود المواطن

نشر بتاريخ: 31/05/2018 ( آخر تحديث: 31/05/2018 الساعة: 15:37 )
رام الله - معا- أكد وزير التنمية الاجتماعية ابراهيم الشاعر على نهج الحكومة القائم على "المواطن أولا" وعلى الأولويات الوطنية لدعم صمود المواطنين وتمكينهم اقتصاديا. 
جاء ذلك خلال مشاركة الوزير ممثلا عن دولة فلسطين في المؤتمر الأوروبي للخدمة الاجتماعية المنعقد في إشبيلية باسبانيا.

ونقل الوزير الشاعر إلى المؤتمرين تحيات الحكومة الفلسطينية والشعب الفلسطيني الذي يكافح كل يوم من أجل السلام والحرية والاستقلال وتقرير المصير.

 وقال الشاعر" نشارككم نحن في فلسطين نفس التحديات التي تواجه الخدمات الاجتماعية في السنوات القادمة حيث يزداد الطلب على الخدمات الاجتماعية، بينما تواجه الخدمات الاجتماعية العامة قيوداً بسبب الصعوبات الاقتصادية والضريبية، نحن بحاجة إلى نهج مبتكرة وشراكات عامة وخاصة والمزيد من الاستثمار الاجتماعي والمزيد من الحوكمة، وصنع القرار وصنع السياسات على أساس الأدلة."

واستعرض الشاعر واقع المعاناة والتحديات التي تواجه الشعب الفلسطيني ومؤسساته في ظل استمرار الاحتلال الاسرائيلي وفي ظل تصاعد الانتهاكات والاستهداف للشعب الفلسطيني ومقدراته.

وقدم الشاعر مقاربة الوزارة التنموية الجديدة القائمة على تعزيز المنعة والصمود للشعب الفلسطيني والاستثمار في الخدمات الاجتماعية.
 وأكد على أهمية تطوير سياسات الحماية الاجتماعية وسياسات التوظيف بالتوازي مع سياسات الرعاية الاجتماعية" حماية الأمومة ، والتحويلات النقدية، والعمل اللائق، والحد الأدنى للأجور، والضمان الاجتماعي". 
وقال الشاعر "هنا يمكننا أن نقول أن الخدمة الاجتماعية تلعب دورا حاسما في الاندماج الاجتماعي الذي لا يترك وراءه أحد".

وقدم الشاعر رؤية وزارة التنمية الاجتماعية والتطورات السياساتية الحاصلة وتحديدا في مجال تقديم الخدمات الاجتماعية والتحول في تقديم الخدمة الاجتماعية من المقاربة المبنية على العرض إلى المقاربة المبنية على الطلب بما يستجيب لأولويات المستفيدين ويحترم حقوقهم.

واستعرض الشاعر جهود الحكومة الفلسطينية في تطبيق أجندة السياسات والتنمية المستدامة 2030، وطالب المؤتمرين دعم دولة فلسطين وعدم تركها خلف الركب. وطالب الشاعر كذلك بضرورة تقديم الدعم لوكالة غوث وتشغيل اللاجئين الأونروا وذلك لضمان تقديم الخدمات الأساسية للاجئين الفلسطينيين.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018