عـــاجـــل
ادارة معتقل النقب تقيّد نحو 240 اسيراً في ساحة المعتقل منذ المساء
عـــاجـــل
الجهاد: سنرد بقوة على أي عدوان يستهدف غزة
الأخــبــــــار
  1. نقيب الصيادين: الاحتلال يغلق بحر قطاع غزة بشكل كامل حتى اشعار اخر
  2. مستوطنون يخطون شعارات عنصرية ويعطبون إطارات مركبات في القدس
  3. قوات الاحتلال تعتقل 11 مواطنا من الضفة
  4. نتنياهو يقرر قطع زيارته للولايات المتحدة بعد لقائه ترامب مباشرة
  5. قوات الاحتلال تعتقل 11 مواطنا في الضفة الغربية
  6. اصابة 7 اسرائيليين بجروح في سقوط صاروخ على منزل وسط اسرائيل
  7. نقل خمسة اسرى الى مستشفى سوروكا جراء الاعتداء عليهم في سجن النقب
  8. مدفعية الاحتلال تستهدف نقطة للمقاومة في منطقة جحر الديك بغزة
  9. طعن ضابط سجان اسرائيلي في قسم ٤ سجن النقب وحالته خطيرة جدا
  10. طائرة إستطلاع تستهدف نقطة للضبط الميداني شمال قطاع غزة
  11. اشتعال حافلة للمستوطنين اثناء رشقها بالزجاجات الحارقة شرق قلقيلية
  12. منتخبنا الأولمبي يحقق فوزا صعبا على بنغلادش بتصفيات آسيا
  13. إسرائيل: ترامب سيوقع غدا مرسوما يعترف بسيادة إسرائيل على الجولان
  14. العاهل الأردني والسيسي يؤكدان ضرورة تكثيف الجهود لدعم شعبنا لنيل حقوقه
  15. الوفد الأمني المصري في اسرائيل اليوم وقد يتوجه الى القطاع غدا
  16. الشرطة: مصرع شخصين وإصابة 176 آخرين في 222 حادث سير الأسبوع الماضي
  17. 4 اسرى من اراضي 48 يدخلون عامهم الـ34 في السجون
  18. الاحتلال يعتقل فتاة بعد احتجازها لمدة ساعة في حي تل ارميدة بالخليل

الاسد: اسرائيل مرتعبة وهذا خيارنا لوقف هجماتهم

نشر بتاريخ: 31/05/2018 ( آخر تحديث: 31/05/2018 الساعة: 13:15 )
بيت لحم- معا- علق الرئيس السوري بشار الأسد على المزاعم الإسرائيلية التي تفيد بأن ضربتها مؤخرا على سوريا كانت موجهة ضد قوات إيرانية

وقال الأسد في حديث لقناة "آر تي": "الحقيقة الأكثر أهمية فيما يتعلق بهذه القضية هي أنه ليس لدينا قوات إيرانية، لم يكن لدينا أي قوات إيرانية في أي وقت من الأوقات، ولا يمكن إخفاء ذلك، ولا نخجل من القول بأن لدينا مثل هذه القوات، لو كانت موجودة، فنحن من دعونا الروس وكان بإمكاننا أن ندعو الإيرانيين".

وأضاف الأسد: "لدينا ضباط إيرانيون يساعدون الجيش السوري، لكن يكون لديهم قوات، والحقيقة الأكثر وضوحاً التي تثبت كذبهم في هذه القضية، أي قضية الإيرانيين، هي أن الهجمات الأخيرة قبل بضعة أسابيع، التي قالوا إنها استهدفت قواعد ومعسكرات إيرانية، كما زعموا، أدت إلى استشهاد وجرح عشرات الشهداء والجرحى السوريين، ولم يكن هناك إيراني واحد، إذاً كيف يستطيعون القول إن لدينا مثل تلك القوات؟ هذا كذب نقول دائماً إن لدينا ضباطاً إيرانيين، لكنهم يعملون مع جيشنا، وليس لدينا قوات إيرانية".

وتابع قائلا" :لقد دأب الإسرائيليون على الاغتيال، والقتل، والاحتلال، منذ حوالي سبعة عقود، في هذه المنطقة، لكنهم يفعلون هذا عادة دون تهديد. لماذا يهددون الآن بهذه الطريقة؟ هذا مؤشر على الهلع، هذا نوع من الشعور الهستيري، لأنهم يفقدون " أعزاءهم"، وأعزاؤهم هم النصرة وداعش، ولهذا تشعر إسرائيل بالهلع مؤخراً، ونحن نفهم شعورهم.

وفيما يتعلق بمنع إسرائيل من شن غاراتها الجوية في سورية؟ اجاب الرئيس السوري "في الواقع، فقد كان الهدف الأول للمرتزقة في سورية هو الدفاعات الجوية، قبل أن يهاجموا أي قاعدة عسكرية أخرى، وقد كان هذا مفاجئاً حينذاك؛ فلماذا يهاجمون الدفاعات الجوية؟ إذ لا علاقة لها بالتعامل مع "المظاهرات السلمية" أو "القوى المعتدلة" كما يسمونها، ولا تستطيع التعامل مع المتطرفين بأي حال من الأحوال. إنها شيء آخر، فقد وجدت للدفاع عن البلاد. وبالتالي، فإن مهاجمتهم لها هو دليل آخر على أن إسرائيل كانت مرتبطة مباشرة بأولئك الإرهابيين في سورية. ولذلك هاجموا تلك القواعد ودمروا جزءاً كبيراً من دفاعاتنا الجوية. الآن، ورغم ذلك، فإن وضعنا، أو لنقل دفاعاتنا الجوية أقوى من أي وقت مضى بفضل الدعم الروسي. وقد أثبتت الهجمات الأخيرة من قبل الإسرائيليين والأمريكيين والبريطانيين والفرنسيين أن وضعنا الآن أفضل.....الآن، وجواباً على سؤالك، فإن الخيار الوحيد أمامنا هو تحسين دفاعاتنا الجوية. هذا هو الشيء الوحيد الذي نستطيع فعله، ونحن نفعله".

وفي موضوع اخر اشار الرئيس السوري إلى "إمكانية اللجوء إلى استخدام القوّة لاستعادة مناطق سيطرة "قوات سوريا الديمقرطية" في حال فشل خيار المفاوضات معها.

وشدّد على أنّ "المشكلة الوحيدة المتبقية في سوريا هي قوات سوريا الديمقراطية"، مؤكّداً "أنّنا سنتعامل معها عبر خياريَن، الخيار الأول هو أنّنا بدأنا الآن بفتح الأبواب أمام المفاوضات، وإذا لم يحدث ذلك، سنلجأ إلى تحرير تلك المناطق بالقوة، وليس لدينا أي خيارات أخرى، بوجود الأميركيين أو بعدم وجودهم".

وكشف أنّ "حدوث صراع مباشر بين القوات الروسية والقوات الأميركية في سوريا كان قريباً"، لافتاً في الوقت نفسه إلى أنّه "ولحسن الحظ تمّ تحاشي ذلك الصراع بسبب حكمة الروس وليس الامريكان لأنّه ليس من مصلحة أحد في هذا العالم، وبالدرجة الأولى السوريين

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018