عـــاجـــل
شهيد وسط قطاع غزة متأثراً بحراح اصيب بها خلال مسيرات العودة
عـــاجـــل
اصابة شابين برصاص الاحتلال قرب مادما جنوب نابلس
الأخــبــــــار
  1. شهيد وسط قطاع غزة متأثراً بحراح اصيب بها خلال مسيرات العودة
  2. اصابة شابين برصاص الاحتلال قرب مادما جنوب نابلس
  3. غرق سائح الماني في بحيرة طبريا وحالته خطيرة
  4. مصرع مواطنة واصابة 4 في حادث سير شمال الخليل
  5. مصادر عبرية: الاشتباه بعملية تسلل إلى مستوطنة بيت حورن غرب رام الله
  6. سلطةالنقد:تعطيل عمل البنوك بغزة الاحد رداً على الاعتداء على أحد البنوك
  7. إعلان حالة الطوارئ بمطار "بن غوريون" بسبب هبوط إضطراري لطائرة
  8. مصرع 3 أطفال اختناقا داخل مركبة في العيزرية شرقي القدس
  9. أبو ردينة: الاستيطان غير شرعي وسيزول عاجلا أم أجلا
  10. 76 عضوا بالكونغرس الأمريكي يدعون نتنياهو لوقف هدم منازل الفلسطينيين
  11. اصابة جندي احتلال بجروح حرجة بحجر في رأسه خلال توغل قرب رام الله
  12. ليبرمان يصادق على بناء 2500 وحدة استيطانية بصورة فورية في الضفة
  13. أردوغان: القدس عاصمة فلسطين ونقل سفارة واشنطن إليها لن يغير ذلك
  14. واشنطن تدرس خفض تمويل وكالات أممية ودولية لضمها فلسطين
  15. الطقس: اجواء غائمة جزئياً ومعتدلة في معظم المناطق
  16. نقل صلاحيات اعلان الحرب في اسرائيل الى "الكابينت"
  17. اطلاق نار على قوات الاحتلال غرب بيت لحم واعتقال المنفذ
  18. اجراءات اسرائيلية جديدة لجباية الديون من الفلسطينيين

أسرى فسطين يطالب بوقف الإجراءات التعسفية بحق الاسرى

نشر بتاريخ: 16/05/2018 ( آخر تحديث: 17/05/2018 الساعة: 08:14 )
رام الله- معا- طالب مركز أسرى فلسطين للدراسات، بضرورة وقف كافة الاجراءات التعسفية والعقابية التي تمارسها ادارة مصلحة السجون بحق الاسرى الفلسطينيين، والتي من شانها تعكير اجواء شهر رمضان المبارك داخل السجون.

وأكد الباحث رياض الأشقر الناطق الإعلامي للمركز ان رمضان يأتي هذا العام في ظل أوضاع صعبة نتيجة الهجمة الشرسة بحق الأسرى، واستمرار العقوبات التي فرضت عليهم خلال السنوات الماضية ولا زالت سارية وتفرض مزيد من التضييق على أوضاعهم المعيشية فى كافة السجون، خاصة بعد الاضراب الذى خاضه مئات الاسرى في نيسان من العام الماضي والذى استمر 40 يوماً متتالية.

وأشار الأشقر الى ان سلطات الاحتلال وادارة سجونها لا تراعى حرمة شهر رمضان، وتتعمد خلال هذا الشهر التضييق على الأسرى و التنكيد عليهم عبر عدة إجراءات تعسفية منها تنفيذ عمليات اقتحام وتفتيش مستمرة، بحجة التفتيش الأمني، كما تقوم بعزل بعض الأسرى في الزنازين الانفرادية وحرمانهم من ممارسه الشعائر الدينية بشكل جماعي مع بقية الأسرى، ولا تقدم طعام يناسب هذا الشهر، حيث كميات الطعام قليلة وسيئة، وتمارس سياسة التنقلات بين الأقسام والسجون، وتحرم الأسرى من صلاة التراويح بشكل جماعي في ساحة السجن ، إضافة إلى حرمان الأسرى من شراء او ادخال بعض الأغراض التي يحتاجها الأسرى في هذا الشهر.

وأضاف الأشقر ان الاسرى لا زالوا يعانون من تداعيات العقوبات التي فرضتها ادارة السجون بحقهم بعد الاضراب الاخير العام الماضي، حيث لا يزال المئات منهم محروم من الزيارة، واخرين معزولين فى ظروف قاسية، كما يمنع الاحتلال ذوى الأسرى من ادخال العديد من الأغراض التي تلزم ابنائهم ولا تتوفر فى كنتين السجن ، ما يعكر صفو استقبال شهر رمضان.

وبين الأشقر ان الأسرى في شهر رمضان يتفرغون للعبادة، وقراءة القران، وقيام الليل، والابتهال إلى الله بالدعاء بتفريج كربهم، والتزاور فيما بينهم، وصناعة الحلويات وغيرها، بينما يتعمد الاحتلال في كل عام التنغيص عليهم في هذا الشهر المبارك وكسر فرحتهم.

وطالب مركز أسرى فلسطين كافة المنظمات الدولية وفى مقدمتها الصليب الأحمر الدولي بمتابعة الأوضاع داخل السجون من خلال الزيارات المكثفة لضمان وقف كل اشكال التنغيص على الاسرى خلال رمضان، ووقف ممارساته الاستفزازية خلال هذا الشهر، وعدم عرقلة إدخال الحاجات الأساسية التي يحتاجها الأسرى خلال شهر رمضان مثل التمر وزيت الزيتون، وبعض الحاجيات المطلوبة لعمل الحلوى في رمضان والعيد.
ودعا المركز أبناء الشعب وفصائله الوطنية والإسلامية الى ضرورة زيارة عائلات الأسرى وأبنائهم في هذا الشهر، ورفع معنوياتهم حيث يفتقدون أبنائهم في هذه المناسبات المباركة.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018