الأخــبــــــار
  1. شهيد وسط قطاع غزة متأثراً بحراح اصيب بها خلال مسيرات العودة
  2. اصابة شابين برصاص الاحتلال قرب مادما جنوب نابلس
  3. غرق سائح الماني في بحيرة طبريا وحالته خطيرة
  4. مصرع مواطنة واصابة 4 في حادث سير شمال الخليل
  5. مصادر عبرية: الاشتباه بعملية تسلل إلى مستوطنة بيت حورن غرب رام الله
  6. سلطةالنقد:تعطيل عمل البنوك بغزة الاحد رداً على الاعتداء على أحد البنوك
  7. إعلان حالة الطوارئ بمطار "بن غوريون" بسبب هبوط إضطراري لطائرة
  8. مصرع 3 أطفال اختناقا داخل مركبة في العيزرية شرقي القدس
  9. أبو ردينة: الاستيطان غير شرعي وسيزول عاجلا أم أجلا
  10. 76 عضوا بالكونغرس الأمريكي يدعون نتنياهو لوقف هدم منازل الفلسطينيين
  11. اصابة جندي احتلال بجروح حرجة بحجر في رأسه خلال توغل قرب رام الله
  12. ليبرمان يصادق على بناء 2500 وحدة استيطانية بصورة فورية في الضفة
  13. أردوغان: القدس عاصمة فلسطين ونقل سفارة واشنطن إليها لن يغير ذلك
  14. واشنطن تدرس خفض تمويل وكالات أممية ودولية لضمها فلسطين
  15. الطقس: اجواء غائمة جزئياً ومعتدلة في معظم المناطق
  16. نقل صلاحيات اعلان الحرب في اسرائيل الى "الكابينت"
  17. اطلاق نار على قوات الاحتلال غرب بيت لحم واعتقال المنفذ
  18. اجراءات اسرائيلية جديدة لجباية الديون من الفلسطينيين
  19. وزير إسرائيلي: أمريكا قد تعترف قريبا بسيادة إسرائيل على الجولان
  20. الجمعية العامة لمنظمة الصحة العالمية تصوت على قرار لصالح فلسطين

الازهر: نقل السفارة للقدس يجعل عالمنا أبعد ما يكون عن الاستقرار

نشر بتاريخ: 14/05/2018 ( آخر تحديث: 14/05/2018 الساعة: 19:06 )
القاهرة - معا -  أعرب  الأزهر الشريف وإمامه الأكبر أحمد الطيب عن استنكاره ورفضه الشديد لمضي الإدارة الأمريكية قدما في إجراءات نقل سفارتها إلى مدينة القدس المحتلة، رغم ما لقيه هذا القرار "الباطل" من رفض دولي واسع، ليأتي الاحتفال بتدشين تلك السفارة المزعومة متزامنا مع الذكرى السبعين لنكبة فلسطين، في تأكيد جديد على أن البعض يفضل الانحياز لمنطق الغطرسة والقوة على حساب قيم العدالة والحق، ما يجعل عالمنا المعاصر أبعد ما يكون عن الاستقرار والسلام.

ويأسف الأزهر للتشتت العربي والإسلامي الذي شجع بعض الدول على الانسياق وراء القرار الأمريكي، والإعلان عن نقل سفاراتها إلى القدس، ما يمثل تحديًا لمشاعر مليار ونصف مليار مسلم عبر العالم، ممن يرون انتهاك مقدساتهم ومقدسات إخوتهم المسيحيين، والعبث بتاريخها وتهويد معالمها ومحاصرة أهلها، وسط عجز وتخاذل دولي غير مسبوق، والكيل بمكيالين في القرارات الدولية وقوانينها.

ودعا الأزهر كافة الحكومات والشعوب والمؤسسات العربية والإسلامية والعالمية التي تؤمن بقيم العدل والحرية إلى الاضطلاع بواجبها القومي والديني والأخلاقي، تجاه القدس وفلسطين، وتنفيذ ما سبق إصداره من قرارات تجاه الدول التي تقوم بنقل سفاراتها إلى القدس المحتلة، كما دعا الشعوب والمؤسسات الأهلية إلى اتخاذ جميع الآليات والأساليب؛ الحضارية والسلمية، للتعبير عن دعمهم لفلسطين وشعبها، وعن رفضهم لمواقف الدول التي انحازت للاحتلال الاسرائيلي على حساب الحق العربي الفلسطيني.

وشدد الأزهر الشريف على تمسكه بعروبة القدس وهويتها الفلسطينية، وعلى مضيه قدمًا في التوعية بقضية القدس وتاريخها العربي التليد، ودعمه لنضال الشعب الفلسطيني الباسل ، من أجل التحرر واستعادة أرضه ومقدساته، مؤكدًا على أن عروبة القدس هي قضية العرب والمسلمين الأولى التي لن تموت أبدًا.
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018