/* */
الأخــبــــــار
  1. حكومة الرزاز تحصل على ثقة مجلس النواب الاردني
  2. اردني يهدد بالقاء نفسه من شرفة مجلس النواب
  3. مدفعية الاحتلال تقصف نقطة "ضبط ميداني" شرقي رفح
  4. استشهاد عبدالكريم رضوان وإصابة 3 آخرين بقصف شرق مدينة رفح
  5. توغل محدود مقابل مخيم العودة شرقي رفح واستهداف مطلقي البالونات
  6. الشاعر: كل امكانياتنا تحت تصرف اهلنا في الخان الاحمر
  7. المؤبد للأسيرين محمد ابو الرب ويوسف كميل بدعوى قتل مستوطن
  8. نتنياهو هدد بحل الحكومة بحال عدم تغيير مكانة اللغة العربية
  9. الاحتلال يقطع المياه عن 3000 دونم زراعي في الأغوار الوسطى
  10. الغاء زيارة القنصل الأمريكي لنابلس بسبب ضغوطات الأحزاب والمؤسسات
  11. محكمة الاحتلال تقضي بهدم 4 منازل شمال القدس وتمليك الارض للمستوطنين
  12. حالة الطقس: اجواء صافية ودافئة في معظم المناطق
  13. الاحتلال يحتجز أكثر من 2000 شاحنة مُحملة بالبضائع لغزة
  14. قائم منذ 25 عاما- مقدسي يهدم منزله في سلوان بيده
  15. ابعاد النائب زحالقة شهراً عن الكنيست لوصفه ديختر بالقاتل
  16. سفن كسر الحصار تنطلق من ميناء "باليرمو" نحو غزة
  17. الاسير حسن شوكه يواصل اضرابه عن الطعام منذ 46 يوما
  18. إجلاء بيوت في مستوطنة "بيت عين" شمال الخليل بسبب حريق كبير في المنطقة
  19. إصابة مستوطنة بجروح بعد رشق مركبتها بالحجارة جنوب نابلس
  20. نتنياهو يوقف قانون الرقابة على شبكات التواصل الاجتماعي

الموت يُغيب علما من أعلام الرياضة بالخليل

نشر بتاريخ: 15/04/2018 ( آخر تحديث: 15/04/2018 الساعة: 14:15 )
الالخليل- معا- غيّب الموت وبشكل مفاجىء علماً من أعلام الرياضة في محافظة الخليل، عضو الهيئة الإدارية لنادي شباب صوريف والمشرف الرياضي فيه أحمد الحيح (45 عاماً)، اثر تعرضه لنوبة قلبية حادة.

وقال الناطق الإعلامي لنادي شباب صوريف مصطفى توايهه" غيّبه الموت عن ساحة العمل الرياضي والابداع المميز وهو في ريعان شبابه وقمة عطائه، غاب ومازال في قمة التخطيط لبرامج رياضية يحقق بها طموح وآمال أجيال زُرعت في عيونهم دموع فراقه، توفي بعد جولات وصولات مع اليأس تكللت بانتصاره عليها فكان تشييد مبنى نادي شباب صوريف وتدشين القواعد الرياضية التي انبثق عنها بتشكيل فريق البراعم والأشبال والناشئين وفريق إناث، حيث صاغ بمرونته في التعامل مع الأجيال وبروحه الرياضية نماذج تصب في بوتقة الانسجام والتوافق فتنامت الروح الرياضية التي تجسدت في اللاعبين ورابطة مشجعي نادي شباب صوريف".

وأضاف: رحل ولم يبخل في عطائه ولم يوفر ذاته في يوم من الأيام، فلقد نهشت عتمة زنازين الاحتلال ذات يوم خلايا جسده وهو صابرا صامدا خلف القضبان، هذا وقد سكن جسده رصاص الاحتلال ونزفت دمه الذي اختلط بتراب البلدة التي أحبها وعشقها.

وبين أن أحمد كان ذو نخوة وهمة وطاقة عالية فلقد قاد الحركة الرياضية في البلدة من عام 2004 الى 2008 ومن عام 2014 الى عام 2018 ولعب دورا رياديا في وضع لبنات التفوق والتمايز الرياضي، وفجر طاقات الإبداع الرياضي وارتقى بالفريق الكروي الى مصاف الدرجة الثالثة.

هذا ووصل بكلمة الى أبعد مدى وتجسد قبل منيته بأيام عندما رأى أبناء بلدته يتفاخرون بتشييد حلم طال انتظاره انجاز تاريخي تحقق وهو استاد صوريف، والذي تم تجهيزه بنزيف من كده وتعبه حتى اشرق نور الامل في عيونه وهو ينظر إلى ذاك الانجاز المكتسب، ولقد غاب جسده وفاضت روحه ومازالت في مخيلته الاعداد لبطولة كروية لإحياء الذكرى الثلاثون لأمير الشهداء خليل الوزير أبو جهاد.

وأشار الى" افتقدته البلدة والحركة الرياضية وناحت عليه الأجيال وبكته الرجال".

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018