الأخــبــــــار
  1. الاسير حسن شوكه يواصل اضرابه عن الطعام منذ 46 يوما
  2. إجلاء بيوت في مستوطنة "بيت عين" شمال الخليل بسبب حريق كبير في المنطقة
  3. إصابة مستوطنة بجروح بعد رشق مركبتها بالحجارة جنوب نابلس
  4. نتنياهو يوقف قانون الرقابة على شبكات التواصل الاجتماعي
  5. الجيش والمخابرات الإسرائيلية يطلبان تشديد الضغوط على سكان غزة
  6. الاحتلال يعتقل 26 مواطنا بعد عملية دهم وتفتيش
  7. ايهود باراك: نتنياهو يقود نحو دولة واحدة ذات أكثرية مسلمة
  8. اسرائيل: إذا لم تتوقف البالونات المشتعلة سنبدأ عملية عسكرية ضد غزة
  9. نتنياهو: أقنعنا ترامب بالانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران
  10. مسؤول إيراني: مستعدون لتخصيب اليورانيوم إن فشلت المفاوضات مع أوروبا
  11. مصادر لمعا:استئناف عمل معبر رفح وبدء عودةالعالقين بعدإصلاح الخلل الفني
  12. ترامب: الإنفاق الدفاعي لـ"الناتو" تجاوز 33 مليار دولار
  13. الأمم المتحدة: نعمل مع مصر وإسرائيل والسلطة الفلسطينية لمنع انفجار غزة
  14. "الشعبية" تنظم احتفالاً تأبينياً بذكرى استشهاد براء الحمامدة
  15. العالول: هناك أفكار جديدة لتحقيق المصالحة ولن نفرط بها
  16. ترامب يقول إن لقاءه ببوتين كان أفضل من لقاءاته خلال قمة الحلف الأطلسي
  17. الالاف يحتشدون بنابلس رفضا لصفقة القرن بدعوة من حركة فتح
  18. عودة وفد حماس برئاسة خليل الحية عبر معبر رفح
  19. وزيرا التنمية والاوقاف يطلقان الحملة الوطنية للاضاحي لصالح الفقراء
  20. الاحتلال يستولي على 120 دونم من اراضي بلدة الخضر جنوب بيت لحم

زحالقة: فيديو اقتناص متظاهر فلسطيني يكشف اجرام جيش الاحتلال

نشر بتاريخ: 09/04/2018 ( آخر تحديث: 16/04/2018 الساعة: 08:19 )
القدس - معا -وصف النائب د. جمال زحالقة، الشريط الذي يوثق إطلاق قناص اسرائيلي النار على متظاهر فلسطيني بقصد القتل مع سبق الاصرار والترصد، بأنه يمثل الوجه الحقيقي للجيش الاسرائيلي، خاصة وان الجنود عبّروا عن فرحهم واحتفلوا بالإصابة الدقيقة.
وحذّر زحالقة من الاكتفاء باتهام الجنود بالقتل، فهم يفعلون ذلك بناء على أوامر واضحة ومعلنه من المجرم الأول رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو، ومن المجرم الثاني وزير الأمن افيغدور ليبرمان والمجرم الثالث رئيس الاركان جادي ايزنكوت. ودعا زحالقة القيادة الفلسطينية الى العمل على تقديم مجرمي الحرب للمحاكم الدولية، خاصة بعد اعلان المدعية العامة في محكمة هاج بأن ما تقوم به اسرائيل يعد "جريمة حرب".

وقال زحالقة بأن ما جاء في الشريط ليس الشاذ عن القاعدة، بل هو اسلوب العمل الرسمي للجيش الإسرائيلي في مواجهة مسيرة العودة الكبرى، حيث هي حرب من طرف واحد والعنف من طرف واحد هو الطرف الاسرائيلي، فقد جرح اكثر من 1500 فلسطيني ولم يصب أي اسرائيلي بجراح واستشهد 30 فلسطيني ولم يقتل اسرائيلي واحد واطلقت عشرات آلاف الرصاصات من اسرائيل في مقابل صفر رصاص من غزة، وبعد كل هذا تدعي اسرائيل ان المسيرة "ارهابية يشارك فيها ارهابيون".
ونوّه زحالقة الى أن اسرائيل تريد جر المتظاهرين الى العنف، حتى ترتكب مذابح اكبر من التي ارتكبتها حتى الآن. واضاف: "مضى سبعون عامًا على مجزرة دير ياسين، ولا زالت عقلية المجازر سائدة في المؤسسة الإسرائيلية. وآن الأوان لمواجهتها بالوحدة الوطنية وملاحقة مجرمي الحرب حتى ينالوا عقابهم في المحاكم الدولية."
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018