الأخــبــــــار
  1. الاسير حسن شوكه يواصل اضرابه عن الطعام منذ 46 يوما
  2. إجلاء بيوت في مستوطنة "بيت عين" شمال الخليل بسبب حريق كبير في المنطقة
  3. إصابة مستوطنة بجروح بعد رشق مركبتها بالحجارة جنوب نابلس
  4. نتنياهو يوقف قانون الرقابة على شبكات التواصل الاجتماعي
  5. الجيش والمخابرات الإسرائيلية يطلبان تشديد الضغوط على سكان غزة
  6. الاحتلال يعتقل 26 مواطنا بعد عملية دهم وتفتيش
  7. ايهود باراك: نتنياهو يقود نحو دولة واحدة ذات أكثرية مسلمة
  8. اسرائيل: إذا لم تتوقف البالونات المشتعلة سنبدأ عملية عسكرية ضد غزة
  9. نتنياهو: أقنعنا ترامب بالانسحاب من الاتفاق النووي مع إيران
  10. مسؤول إيراني: مستعدون لتخصيب اليورانيوم إن فشلت المفاوضات مع أوروبا
  11. مصادر لمعا:استئناف عمل معبر رفح وبدء عودةالعالقين بعدإصلاح الخلل الفني
  12. ترامب: الإنفاق الدفاعي لـ"الناتو" تجاوز 33 مليار دولار
  13. الأمم المتحدة: نعمل مع مصر وإسرائيل والسلطة الفلسطينية لمنع انفجار غزة
  14. "الشعبية" تنظم احتفالاً تأبينياً بذكرى استشهاد براء الحمامدة
  15. العالول: هناك أفكار جديدة لتحقيق المصالحة ولن نفرط بها
  16. ترامب يقول إن لقاءه ببوتين كان أفضل من لقاءاته خلال قمة الحلف الأطلسي
  17. الالاف يحتشدون بنابلس رفضا لصفقة القرن بدعوة من حركة فتح
  18. عودة وفد حماس برئاسة خليل الحية عبر معبر رفح
  19. وزيرا التنمية والاوقاف يطلقان الحملة الوطنية للاضاحي لصالح الفقراء
  20. الاحتلال يستولي على 120 دونم من اراضي بلدة الخضر جنوب بيت لحم

إسرائيل: اليسار ضد دعوة رئيس هندوراس لاحتفال المشاعل

نشر بتاريخ: 08/04/2018 ( آخر تحديث: 09/04/2018 الساعة: 12:04 )
بيت لحم- معا- طالبت رئيسة حزب "ميرتس" الإسرائيلي المعارض تمار زاندبيرغ، وزيرة الثقافة ميري ريغيف، بإلغاء مشاركة رئيس هندوراس خوان أورلاندو هيرنانديز، في مراسم "إيقاد المشاعل" في القدس، بحجة أنه "استبدادي يترأس نظاما قمعيا معروفا بسجله الحالك في مجال حقوق الانسان"، ورفضت ريغيف هذه المطالب.

وقالت زاندبيرغ في برقية أرسلتها إلى ريغيف إن "حكومة هندوراس تمارس التعذيب والاغتصاب وتنفذ احكام إعدام بحق صحفيين ونشطاء في مجال جودة البيئة".

رئيس هندوراس هو أول زعيم أجنبي يوقد المشاعل، بحسب ما أعلنت عنه ريغيف، التي وصف هيرنانديز "بأفضل رجل بالعالم".

وتسدل "مراسيم إيقاد المشاعل" التي تقام سنويا في ساحة قبر تيودور هرتزل، وتشرف عليها وزارة الثقافة الإسرائيلية، الأيام التي تخصصها إسرائيل لإحياء ذكرى قتلاها في الحروب والعمليات، وتفتتح احتفالات ما يسمى بيوم الاستقلال.

ووصفت زاندبيرغ قرار دعوة رئيس هندوراس "بالفضيحة"، ويرمي إلى تبرير مشاركة رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو في المراسم.
ووقع سجال بين رئيس الكنيست يولي أدلشتين ونتنياهو، وكلاهما من حزب الليكود، حول مراسم "إيقاد المشاعل" على خلفية إصرار نتنياهو إلقاء خطاب في المراسيم، في ظل معارضة أدلشتين على ذلك.
ويهدد أدلشتين بمقاطعة المراسيم بحال حضر نتنياهو، في الوقت الذي أعلن الرئيس الإسرائيلي رؤوفين (روبي) ريفلين، عدم نيته حضور المراسيم بشكل استثنائي، بسبب السجال.
من جانبها، دافعت ريغيف عن زيارة هيرنانديز، قائلة "نحن سعداء بأن رئيس هندوراس، عمل على دفع العلاقات الودودة بين البلدين، منذ تسلمه منصبه"، مضيفة "كان من الأفضل لكل اليساريين، وعلى رأسهم زاندبيرغ، أن يحافظوا على هيبة المراسيم، وعلى مصالح إسرائيل بشكل عام، بدلا من البحث عن عنوانين في الصحف".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018