/* */
الأخــبــــــار
  1. طائرات الاحتلال تقصف موقعا شرق غزة دون اصابات
  2. إصابة أحد المتظاهرين برصاص الاحتلال شرق المحافظة الوسطى
  3. نواب أوروبيون يدعون دول الاتحاد الأوروبي للاعتراف الفوري بدولة فلسطين
  4. الشرطة والاستخبارات تضبطان 15 كيس قنب بغرفة نزيل داخل فندق في بيت لحم
  5. إصابة عدد من الأشخاص في عملية إطلاق نار في ولاية ماريلاند الأمريكية
  6. الإفراج عن الأسيرة علا مرشود بعد اعتقال دام 7 اشهر
  7. الاحتلال يجبر مقدسيًّا على هدم منزله في بلدة بيت حنينا
  8. الاحتلال يعلن اعتقال مجموعة من الشبان في القدس
  9. التربية تعلن عن منح دراسية في عُمان
  10. ليبرمان: نتفهم الغضب الروسي والطائرة أسقطت بعد مغادرة طائراتنا
  11. نادي الأسير يتقدم باعتراض آخر ضد قرار هدم منزل عائلة أبو حميد
  12. الاحتلال يُبعد موظفي الأوقاف عن المسجد الأقصى
  13. الاحتلال يخطر بوقف بناء منزل في الولجة ويصور آخر
  14. اسرائيل تمنع ترميم ملعب يحمل اسم الشهيد عرفات في العيسوية بالقدس
  15. سباق التحدي لسيارات الدفع الرباعي ينطلق غدا في البيرة برعاية الرئيس
  16. نتنياهو: يجب تجنب الحرب لكن إذا فرضت علينا سنتصرف بكل قوتنا
  17. قوات القمع تعتدي على الاسرى في غرفة رقم (9) قسم (15) في معتقل "عوفر"
  18. سفارة روسيا باسرائيل: سلاح الجو الإسرائيلي تسبب في مقتل جنودنا بسوريا
  19. الاحتلال يهدم منزلا قيد الإنشاء في رنتيس شمال غرب رام الله
  20. دوريات السلامة على الطرق تضبط مركبة حكومية غير قانونية بالخليل

إسرائيل: اليسار ضد دعوة رئيس هندوراس لاحتفال المشاعل

نشر بتاريخ: 08/04/2018 ( آخر تحديث: 09/04/2018 الساعة: 12:04 )
بيت لحم- معا- طالبت رئيسة حزب "ميرتس" الإسرائيلي المعارض تمار زاندبيرغ، وزيرة الثقافة ميري ريغيف، بإلغاء مشاركة رئيس هندوراس خوان أورلاندو هيرنانديز، في مراسم "إيقاد المشاعل" في القدس، بحجة أنه "استبدادي يترأس نظاما قمعيا معروفا بسجله الحالك في مجال حقوق الانسان"، ورفضت ريغيف هذه المطالب.

وقالت زاندبيرغ في برقية أرسلتها إلى ريغيف إن "حكومة هندوراس تمارس التعذيب والاغتصاب وتنفذ احكام إعدام بحق صحفيين ونشطاء في مجال جودة البيئة".

رئيس هندوراس هو أول زعيم أجنبي يوقد المشاعل، بحسب ما أعلنت عنه ريغيف، التي وصف هيرنانديز "بأفضل رجل بالعالم".

وتسدل "مراسيم إيقاد المشاعل" التي تقام سنويا في ساحة قبر تيودور هرتزل، وتشرف عليها وزارة الثقافة الإسرائيلية، الأيام التي تخصصها إسرائيل لإحياء ذكرى قتلاها في الحروب والعمليات، وتفتتح احتفالات ما يسمى بيوم الاستقلال.

ووصفت زاندبيرغ قرار دعوة رئيس هندوراس "بالفضيحة"، ويرمي إلى تبرير مشاركة رئيس الحكومة بنيامين نتنياهو في المراسم.
ووقع سجال بين رئيس الكنيست يولي أدلشتين ونتنياهو، وكلاهما من حزب الليكود، حول مراسم "إيقاد المشاعل" على خلفية إصرار نتنياهو إلقاء خطاب في المراسيم، في ظل معارضة أدلشتين على ذلك.
ويهدد أدلشتين بمقاطعة المراسيم بحال حضر نتنياهو، في الوقت الذي أعلن الرئيس الإسرائيلي رؤوفين (روبي) ريفلين، عدم نيته حضور المراسيم بشكل استثنائي، بسبب السجال.
من جانبها، دافعت ريغيف عن زيارة هيرنانديز، قائلة "نحن سعداء بأن رئيس هندوراس، عمل على دفع العلاقات الودودة بين البلدين، منذ تسلمه منصبه"، مضيفة "كان من الأفضل لكل اليساريين، وعلى رأسهم زاندبيرغ، أن يحافظوا على هيبة المراسيم، وعلى مصالح إسرائيل بشكل عام، بدلا من البحث عن عنوانين في الصحف".
Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018