/* */
الأخــبــــــار
  1. طائرات الاحتلال تقصف موقعا شرق غزة دون اصابات
  2. إصابة أحد المتظاهرين برصاص الاحتلال شرق المحافظة الوسطى
  3. نواب أوروبيون يدعون دول الاتحاد الأوروبي للاعتراف الفوري بدولة فلسطين
  4. الشرطة والاستخبارات تضبطان 15 كيس قنب بغرفة نزيل داخل فندق في بيت لحم
  5. إصابة عدد من الأشخاص في عملية إطلاق نار في ولاية ماريلاند الأمريكية
  6. الإفراج عن الأسيرة علا مرشود بعد اعتقال دام 7 اشهر
  7. الاحتلال يجبر مقدسيًّا على هدم منزله في بلدة بيت حنينا
  8. الاحتلال يعلن اعتقال مجموعة من الشبان في القدس
  9. التربية تعلن عن منح دراسية في عُمان
  10. ليبرمان: نتفهم الغضب الروسي والطائرة أسقطت بعد مغادرة طائراتنا
  11. نادي الأسير يتقدم باعتراض آخر ضد قرار هدم منزل عائلة أبو حميد
  12. الاحتلال يُبعد موظفي الأوقاف عن المسجد الأقصى
  13. الاحتلال يخطر بوقف بناء منزل في الولجة ويصور آخر
  14. اسرائيل تمنع ترميم ملعب يحمل اسم الشهيد عرفات في العيسوية بالقدس
  15. سباق التحدي لسيارات الدفع الرباعي ينطلق غدا في البيرة برعاية الرئيس
  16. نتنياهو: يجب تجنب الحرب لكن إذا فرضت علينا سنتصرف بكل قوتنا
  17. قوات القمع تعتدي على الاسرى في غرفة رقم (9) قسم (15) في معتقل "عوفر"
  18. سفارة روسيا باسرائيل: سلاح الجو الإسرائيلي تسبب في مقتل جنودنا بسوريا
  19. الاحتلال يهدم منزلا قيد الإنشاء في رنتيس شمال غرب رام الله
  20. دوريات السلامة على الطرق تضبط مركبة حكومية غير قانونية بالخليل

الطيبي والسعدي يحققان حلم زاهر أسدي

نشر بتاريخ: 22/03/2018 ( آخر تحديث: 29/03/2018 الساعة: 08:21 )
القدس- معا- حقق النائب د. أحمد الطيبي والمحامي اسامه السعدي، (العربية للتغيير، القائمة المشتركة)، بتحقيق حلم الشاب زاهر أسدي من الجديدة المكر بحضور مباراة فريق برشلونه والقيام بجولة في "الكامب نو" وجولة في داخل النادي.

يذكر أن الشاب زاهر اسدي من الجديدة المكر هو لاعب كرة قدم اصيب مؤخرا بمرض عضال هو "Als" تصلب عضلي ضموري، وهو مشجع لفريق برشلونة.

ونقل اصدقاء زاهر وهم ادهم حسين ومحمد عوض وضياء حسين طلبهم للطيبي والسعدي بمساعدة زاهر اثر تغيّر حالته الصحية وتحقيق حلمه بزيارة نادي برشلونة، وحضور مباراة وعمل جولة في النادي وفي الكامب نو العريق.

بدورهما قام الطيبي والسعدي بالتواصل مع ادارة نادي برشلونة الذين تجاوبوا بشكل ايجابي وفوري مع هذا المطلب الانساني، وعليه فقد وصل زاهر أسدي مع اصدقائه ووالدته، وكانت فرحته عارمة وسعادته كبيرة وتحدث مع الطيبي والسعدي وهو يضحك والفرحة تملأ وجهه.

Powered By: HTD Technologies
وكــــالـــــــــة مــــــــعــــــــــا الاخــبـــاريـــــــة
جميع الحقوق محفوظة © 2005-2018